كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

نزيف الأسفلت.. مصرع وإصابة 76 مصريا وتحطم 43 سيارة فى حادثين منفصلين


شارك الموضوع :

القاهرة: إستمرارا لمسلسل نزيف الاسفلت فى مصر. لقي 9 أشخاص مصرعهم وأصيب 76 آخرون وتحطمت 43 سيارة فى حادثي تصادم منفصلين وقعا فى وقت متأخر من مساء الإثنين على الطريق الدائري – القطامية جنوب شرق القاهرة.

وقع الحادث الاول عندما حدث عطل في مكابح سيارة نقل بمقطورة كانت محملة بكمية كبيرة من حديد التسليح وتحمل لوحات الاسكندرية مما أدى إلى عدم تمكن السائق من السيطرة على السيارة وسقوط حمولتها واصطدامها بـ 18 سيارة ملاكي و10 سيارات تنوعت بين أجرة وميكروباص وأتوبيسات رحلات .

وفى بيان لوزارة الصحة وزعته الثلاثاء عن تقرير نهائى عن الحادث ، ارتفع عدد المصابين فى الحادث الى 54 مصابا وأربع حالات وفاة. وقد استقبل مستشفى البنك الاهلى 28 مصابا كما استقبل مستشفى جراحات اليوم الواحد بالبساتين 17 مصابا ومستشفى الكهرباء مصابا واحدا بالاضافة الى خمسة مصابين استقبلهم مستشفى السلام العام كما استقبل مستشفى التأمين العام بمدينة نصر 3 مصابين. وقد تم تحويل ثلاث جثث الى مشرحة زينهم بالاضافة الى جثة واحدة مازالت موجودة بمستشفى البنك الاهلى بالقطامية.

فى حين وقع الحادث الثانى فى وقت لاحق على مسافة نحو 500 متر على نفس الطريق ، وذلك عندما انحرفت شاحنة في الاتجاه المعاكس مما أدى الى ارتطامها بـ 14 سيارة قادمة بينها سيارات في موكب عرس ، مما اسفر عن مقتل شخصين واصابة 16 اخرين.

انتقل فريق من النيابة العامة إلى مكان الحادثين وقررت النيابة ندب لجنة فنية من الادارة العامة للمرور لفحص السيارات المتصادمة لمعرفة اسباب وقوع الحادث وتحديد المسئولية الجنائية فيه ، وتحديد مدى صلاحية السيارات المتصادمة من الناحية الفنية ومدى توافر شروط الامن والمتانة بها .

كما قامت النيابة بالاستماع الى شهادة المصابين فى الحادث, الذين سمحت حالتهم الصحية بذلك حيث ادلوا باقوالهم فى كيفية وقوع الحادث واسباب الاصابة التى لحقت بهم. وقد تبين من المعاينة المبدئية للحادث أن سببه يرجع إلى وجود عطل في مكابح السيارة النقل بالمقطورة والتي كانت تحمل لوحات الاسكندرية ومحملة بكمية كبيرة من حديد التسليح، مما أدى إلى عدم تمكنه من السيطرة على السيارة وسقوط حمولتها واصطدامه بـ18 سيارة ملاكي وسيارة أجرة ميكروباص وأتوبيسي رحلات.

وتم نقل قائد سيارة النقل المتسببة في الحادث احمد السيد عبد العال إلى مستشفى الكهرباء بعد إصابته إصابات بالغة حيث لا يمكن استجوابه حاليا نظرا لسوء حالته وتم تعيين حراسة عليه. من جهتها ، قامت الأجهزة الأمنية المعنية بإزالة آثار الحادث من على الطريق ورفع حمولة السيارة النقل وإعادة حركة المرور إلى طبيعتها.

محيط

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.