كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

ابراهيم الميرغني ينشر صور مثيرة وخلابة منها حلب الناقة…ويعتبر نفسه مجرد مواطن سوداني ( هوين ) ..ويصف بعض مرتادي الاسافير بالهيافة



شارك الموضوع :
يقول الطيب ( ود ضحوية ) فيما يقول :
ولداً بطبـق المسـرى فوق المســرى
يخلف ساقـو فـوق ضهـر ابو قوائم ويسـرى
حقـب قربينـو فوق جربانــو خت ابكســرة
فرقــاً شتــى من ناس يمـه زيدي الكســـرة

رحم الله الطيب ورفاقه من الفحول والتلوب فما حضروا زماننا الأغبر فكفاهم ، أما ود الرضى فقد تلمس بعبقريته المتقدة باكراً بدايات هذا السقوط عند منتصف القرن الماضى عندما طفت فئات منبته من متنطعى المدن ومدعى الثقافه وأشباه المتعلمين من كل غر سازج ظان أن سكنى المدن وإرتياد مدرسة يكفى لخلق نخبة تحاول أن تختزل السودان فى نمط حياتهم السطحى بل ،

ويكتفى أحدهم بترديد كلمتين ( الرجعية ،، والطائفية ) بعد أن يسب هذا ويشتم ذاك دون حتى أن يدرى الخلفية التاريخي والسياقين الإجتماعي والموضوعي البعيد تماماً عن ما يتره به ،

حتى وصفهم الزعيم الأزهرى بالغوغاء ودهماء المدن ( النتائج الثانوية لعملية التحديث وبناء الدولة ) فصار التطاول على القيم والموروث ورمى الناس بالمظان وتتبع العورات وإن لم يجدوها فخيالهم الراكد كفيل بإختلاق القصص وفيهم يقول شيخنا ود الرضى فى تنبيه الغافلين
فى احوال الزمن صار الفكر حاير
والياباك خلو منو شن داير
فوق أهل الفكر كاس الوحيح داير
نفد سوق النفاق سوق السمح باير

لك الله يا سيدى لو رأيت زماننا هذا لحارت بك القوافى ( فالشين والفسل ) لا يحتاج الى التباحت وفى زمانكم وما تلاه كان فى الناس فضلة من إرث وحلم وحب الاخرين وولاء حينما يكذب أهليه الأمين كما يقول صلاح كان هناك رجال كزكى العود يضوعون على الناس عبقاً وحداة حفاظ يشدون المجتمع نحو الفضيلة والقيم النبيلة التى تشكل الأساس لتماسك الإنسان وإستمراره فى الحياة وتقديم أفضل ما لديه لنهوض المجتمع،

فرغم ( هوجة ) أدعياء االمعرفة وروح القطيع التى تسود بينهم كان فى السودان ( رموز ) فى العلم والثقافة والسياسة والفن والإقتصاد والإداره تمكنوا بفعل إدراكهم العميق أن الموروث لا يتقاطع بتاتاً مع التحديث ،،

نعم شرد العلامة عبد الله الطيب وإستشهد الأزهرى فى السجن وأوقد حاج حمد ناراً أضاءت المشرقين لم يصبنا من ضيائها إلا ومضات خبت وأحتفى العالم بالطيب صالح قبلنا بكثير ،

وهاجرت العقول النيرات لتبنى حضارات الرمال أو تتجمد من صقيع البلاد التى تموت من البرد حيتانها رحل وردى وأعدم الشفيع وعبد الخالق وإستشهد الإمام الصنديد الهادي المهدي وصفي الشيخ الجليل محمود محمد طه .

وهكذا كلما أينعت شجرة وإستوت على ساق تعصف بها أسراب الجراد وكلما تفتحت فى بلادنا زهره ذبلت من رياح الشؤم والسموم بينما العالم من حولنا يتقدم ظللنا نحن نضمحل ونتآكل ليبرز السؤال الحقيقى من يقود المجتمع السودانى الان والى أين نمضى ومع من

أين القدوة دعك من الأخلاق أين القدوة فى المأكل والملبس أين بدلة الدمور البيضاء وأين التوب أين أنت يا وردى ( بقميصك النص كم الأنيق ) أين أنت يا ازاهر ويا سمار الأكروبول بل أين أنت يا مقابر ،،

أين شعر جماع الرصين والتجانى العميق ،، أين أنتم يا مثقفى اليسار يا رفاق محجوب شريف بنقائه وعزته أين أنتم يا شباب الحركة الاسلامية يا إخوة على عبد الفتاح والمعز عبادى وعبد القادر على أين المنابر ومدارس الكادر يا إتحاديون .

أين الشخصية السودانية والوسط العريض أين شباب الأنصار والمهاجرين الأماجد بل أين أنتم يا أهل القوم يا خلفاء الطريق ويا مقدمين ،، خذوها منى على علاتها سيلعننا التاريخ وتستهذى بنا الأمم وتسير بنا الركبان إن أضعنا هذا البلد النعمة وها نحن على مشارف الأفول بينما تقوم الدنيا ولا تقعد على عريبى ( قنصلو غزال ) !!!!!!!!.

إن كان ابراهيم الميرغنى هايف وهمو بارد لأنو مرق لى زراعتو ونجع لى سعيتو وواصل اهلو وفى دربو قنصلو غزال يبقا كل من روج ودلل ونبح ولت وعجن وتفسبك وتقوقل ودبج الأسافير ورقص وعرض فرحاً ( خلاص لقالو فينى فرقه ) اذا كان دا كلو فوق قنصتى مع الإعتذار الشديد للجميع يبقا أهيف مني وهمو أبرد مني وفى كلام العرب الرماد كالو ،

فمن هو ابراهيم !! سوى مجرد مواطن سوداني ( هوين ) لا خيل عنده يهديها ولا مال فليسعد النطق إن لم يسعد الحال ولا يملك سوى أن يقول لكم كلاماً ( حاراً ) يلذع النخوة فى نفس من تبقت من سودانيته جذوة ،

دعوه فما ابراهيم الا بدوي أصاب شيئاً من حضارة فظن نفسه متمدناً لكن المدينة لم تألفه ولم يألفها فتركها لأهلها يأكلون لحم بعضهم ويسرقون أموالهم ويهتكون أعراضهم ويرمون حرائرهم بالإثم،

وهم يعلمون هذا البدوى عاد الى حيث ينتمى الى طينته التى منها خلق فبالله عليكم دعوه هذا لحمه فكلوه ودمه أسفكوه ولكن دعو روحه ترحل بعيداً الى حيث تجد السكينة هنالك فى كسمور وريره وقروره وتندلاى حيث السودان فيه بقيه ،

فقد كفاه النواح على بحر الجبل الذى غير مساره ضد التاريخ وعكس الجغرافيا وغزلان الردوم وحبارى جبل مرة التى توشك أن تفارق دعوه يرثى لحال الطير المهاجر لى وطن صلاح أحمد ابراهيم ولن يجد ضل الدليب ،،،

بالله عليكم شفتو مرة جبل مرة وله تخيلتم أين كان الشريف زين العابدين الهندى عليه رحمة الله ورضوانه لما قال فى ملحمته ( سودانية )

بت الحر وأم الحر واخت الحر
وست الضنبو مردوم بى وراهو يجر
ست الفى الخشش من العصير بنتر
ست الخيل وست الفى القلوب بنقر
وأم الحلفو بيك وبى العذاب المر
ما بختولك الشينة ومناحة كر ٠

أما أنا فأعرف أين كان ،، ( كان فى عموم السودان ) قانص مثلى وما عندكم اى عوجة الصور راقدة كان بتحلكم كل يوم جرولكم بوست ،، كفانى الله وإياكم والسودان مناحة كر .

بقلم: ابراهيم الميرغني










شارك الموضوع :

37 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        الناس ديل نجضتهم كفاهم

        الرد
      2. 2

        يا سلام عليك لا فض فوك الاستاذ ابراهيم الميرغنى وانت تبحر بنا فى سموات الفن والثرات وجمال الطبيعة والخضرة والماء والوجه الحسن

        من اجمل ما قرات مؤخرا بعيدا عن السياسه والتحزب والعنصرية والجهوية بعيدا عن الاحقاد والاحساد وسواد القلوب قريبا من طبيعتنا السودانية وبساطتنا وكرم السودانى الاصيل

        شكرا ابراهيم ونرجو منك مزيدا من الابداع

        الرد
      3. 3

        [B]البندقية رقم ثلاثة يازول لديك ثلاث شكاوي حمل السلاح ثانيا الحياة البرية ثالثا وزير الزراعه او وزير المالية يقولوا للناس تقشفوا تقشفوا بالله عليكم شوفوا الصاج حق الباشنقوا دا رامين فيه كم جوال ذرة والله قبل فترة ارسل لي احد الاخوة فيديو به اعداد مهولة من نوع الصاج دا والحجم اكبر تخيلوا الصاج الواحد يشتغل فيه اثنين كوريك يعني الشغل ما كمشة ولا مخسوس اثنين كوريك شغالين في الصاج الواحد لا بدون احتكاك تخيلوا الناس ديل زبحوا كم خروف وليه ما يبكي ويشكي الناس من غلا الاسعار نحن في خلل السؤال الثاني من اين تاتي هذه الاموال لزبح هذه الارقام من الحيوانات السودان لو في ناس جادة بحق وحقيقة تعمل دراسة بتاني لما يجري فيه . الشيء المحزن غالب الطلاب الذين يدرسون ويريدون حفظ القران ثيابهم اكلهم حالة يرثى لها زبح ارقام بهذا العدد يكفي ميزانية مليون طالب لمدة عام كم سعر الخروف حساب كم خروف يتم زبحه هؤلاء الذين يدفعون الاموال لهؤلاء لماذا لا يدفعوا لطلاب العلم لماذا لا تكون الخلوة الطالب وضعه المعيشي محترم ومرتب لابس نظيف ياكل نظيف . زي مراكز انصار السنة محلات مرتبه في تشويه لصور الخلاوي عندنا . حوليات اكل وشراب تصرف اموال لحظات تسير 1000 خلوة بالسودان [/B]

        الرد
      4. 4

        ان كنت خنجراً احنا نصالو
        و ان كنت قوساً احنا سهامو
        و انت كنت رمحاً احنا سنانو
        ارمي قدام نصلح للسودان احوالو
        ضربت الوطن غاليه
        ما بدفعا الا العاشق اوحلو
        سالك يا رحمن اكون ليك سيف
        و لي عزرائل خيالو
        على القطعو السودان من اوصالو

        الرد
      5. 5

        [B][SIZE=4]يا شواديل الهواء الم اقل لكم سابقا ان هذا الرجل من العيار التقيل او ان هذا الشاب من ذاك الزمان والمكان المسكون بالمعرفة!!!!!!! ذكرني بمقولة البروفسور عبدالله الطيب عندما انتدب للمغرب( فاس) لادارة جامعة فاس فأخبر اهل فاس عن فاس يا حيظلبوطات الاسافير ابعدوا عن هذا الرجل انه امل السودان وغدوة شبابه.[/SIZE][/B]

        الرد
      6. 6

        اخى ابراهيم المرغنى متعك الله بالصحه والعافيه وجعل ايامك خضراء وزاهيه كالصور التى صورتها. من كتابتك عرفنا انك رجل خلوق مؤدب متواضع نبيل محب للناس ولوطنك. لا تهتم بما يكتب هولاء الغوغاء. فالحسد والغل هو دينهم وديدنهم والحسود لا يسود إن ساد ايامه سود. لذلك نحن شعب متخلف بليد الاحساس عشنا ايام حلوات فى ظل الانجليز وبعدهاعندما اصبح الامر بايدينا فشلنا لان السياسيون كان يحسدون ويحقدون على بعضهم نحن للاسف الشديد شعب حاسد. لو كنت مريض او حدث لك مكروة فى رحلتك لكانت انهالت عليك البرقيات والرسائل ليس تعزيه بل شماته شعب يدعى محبه الرسول صلى الله عليه وسلم وفى قلبه الحسد الغل هم لا يعلمون ان الحسد الحسنات كما تأكل النار الحطب اى لا يدخلون الجنه.

        الرد
      7. 7

        اختلفت معك في تعليقاتك وخواطرك الفائتة ،ولكني احترمتك وأعجبت بشخصيتك اليوم وانا الذي لا اعرفك ،ففيك ثقة بالنفس وتواضعاً وتمتلك أدباً وفكراً وفروسية ووطنية ،ولديك قلم سيال ،وسعة أفق وذاكرة متقدة، وحفظ للتاريخ ولبناة مجد هذا الوطن ،امض في طريقك أخي ،ولا تلتفت لنباح الكلاب .

        الرد
      8. 8

        كان جيت للهيافة ،، صحي الجمل ما بشوف عوجة رقبته !

        الرد
      9. 9

        قال الطيب الضحوية، أيضا :

        ولدا بدور الشكرة ما يلام
        يخلف صاقو ويخت أم عشرة من قدام
        كان بردن .. نجيبن محلب وهدام
        وكان حرن .. نقابل الجلة ما في كلام

        هيييييع ككع .. كع

        الرد
      10. 10

        ايها الهوين
        اراك ضوء في نهايه نفق اذداد ظلاما…واتمني ان اراك قائدا لتيار يحمل ما تحمله نفسك ..قلبك و عقلك .. فيضان اصاله يغسل اوساخ الخرطوم .. من انصاف المتعلمين وانصاف المتدينين …..من تلك السهول سيبدا الفيضان ..كفيضان نوح يزيل قوما اصبحوا يلدون ظلمه وفجارا….. اصاله الشعب السوداني ..هي الكنز الذي كان يورث من جيل الى جيل…هو الكنز الذى نهبه من يريد اعاده صياغه المجتمع السوداني حفظك الله من الذين بنوا سورا من طوب ووسخ هذا الزمان حول ميدان الخليفه.. بنوا بوابه جهل لجامعه الخرطوم… بدلوا اغنياتنا … باغنيات طه سليمان .ومني جبره
        حماك الله من الذىن استهدفوا كل رموز اصالتنا …تحتاج لذلك الرشاش ..وتحتاج لسكينك في ضراعك من اجل صراعك

        الرد
      11. 11

        [SIZE=3][FONT=Arial]ابراهيم المريغني غايتو نحنا كل مره بنهبشكم كدا علشان تطلعوا لينا كتابات ذي دي
        تعبير حلو بنكه البادية وعراقة الاهل ومواريث قديمة وبنكه القهوة البكر والشاي المقنن
        [/FONT][/SIZE]

        الرد
      12. 12

        هعهعهعهع صراحه كده كلاااااام جميل
        وعجبني عديييل كده،،،وياريت تكون ردودنا
        علي من يسئ إلينا بهذا الفهم رغما عن صغر سنك
        فأنت تملك عقلا ناضجا لك التحيه علي هذه التحفه ولا
        تحرمنا من ينبوع إبداعاتك ،،،حفظك لله يا،،،إبني.

        الرد
      13. 13

        [B][SIZE=4]الرد علي سوداني يشهد الله انك عفلق!!!!!!!!!!!واذا لم تعرف معني عفلق أحسن تبعد عن الاسافير.[/SIZE][/B]

        الرد
      14. 14

        [SIZE=5]ما أغرب ظهورك في خارطة البلد يااا إبراهيم ود الميرغني !!

        ظهرت بوصفك المتحدث بلسان حزب أسرتك …ولم يلحظك إلا المشتغلون بالسياسة

        ولكن انتبه لك أغلب الناس حين خطبت الشابة الإعلاميةاللامعة ” تسابيح ” …وهاأنت تظهر بوجه جديد اجتذب الناس …

        ويبدو أنه سيكون لك ظهور ثانٍ وثالث و…وبطرق مختلفة[/SIZE]

        الرد
      15. 15

        منو يطلع ابراهيم الميرغني ؟
        شايفه ظاهر في صور كثيرة
        نورونا نور الله قبوركم

        الرد
      16. 16

        شكرا” ياأخ أبراهيم على هذه الصور الجميله وبالامس كنت بتفرج فى صورك وفجأه واحد سعودى معاى فى العمل قال لى اقيف أقيف أقيف قلت له مالك فى حاجه قال لى ممكن ترجع صوره الجمل الفى المنطقه المخضره دى فأرجعتها له فقال لى أين هذا المكان فقلت له منطقه فى شرق السودان اسمها البطانه فقال لى ( والله تجيب واحد من بعرانه بى طياره وتنزلوا فى المنطقه المخضره دى يغمى عليو ).

        الرد
      17. 17

        سير علي بركة الله

        و الله يرعاك و يسدد خطاك

        الرد
      18. 18

        نقدرك ونحترمك ، وكان من المفترض أن تكون في منصب عمك في رئاسةالجمهورية الذي لا يهش ولا ينش ، ولكن كلما نتذكر أن باقان أموم قد هاجم أهل الشرق وقتل الصغار بالخلاوي بمباركة من الميرغني ((أحتقركم))

        الرد
      19. 19

        والله اجمل ما قرأت من مدة طويلة متعك الله بالصحة والعافية ابراهيم الميرغنى ولا فض فوك وارجو ان تواصل الكتابة وسيبك من ساس يسوس وكلام المعوس

        الرد
      20. 20

        [frame=”1 80″]
        [SIZE=7]الراجل دا رقعكم بي كم ..
        كسره اخيرة
        ماتلمعو لينا سفاسف الامور [/SIZE][/frame]

        الرد
      21. 21

        دعايه وتلميع لنفسه عشان يقنع الناس بانه افضل من الطيار وبعدين بزحلقوا ليه اخوه من القصر ويعمل فيها اكتر من عبدالرحمن الصادق الما بتلحقوا جدعوا عبدالرحمن الصادق دا من اول يوم داس ابنسي علي طول ما بتلحق ابوه ذاتو فك دربه خلي انت يا بتاع الغزال الحي اللي مسكوا ليك ادروب جري وكان للدعايه للانتخابات ما بتلقي زول يديك صوته الا المشوا معك القنيص ديل شرابين الملاح (كسارين التلج ) احسن ليك لندن والمدينه المنوره من الخرمجه بتاعتك ده بالمناسبه اوع تقول لي الاولاد معاك في الرحله ده .

        الرد
      22. 22

        الزول دا الكلام دا بكتبو ليهو منو ؟

        الرد
      23. 23

        اخ ابراهيم
        لقد تجرد من كرهي للحزبية وبغضي لكل مايرمز اليها سواء من الابناء او الشيوخ نعم تجرد هذه اللحظة واقول لك والله اني احببتك حبا سودانيا خالصا فقد قمت بعمل كان يتأفف منه اولاد الزوات ,, وابرزت وجها جميلا للسودان واوحيت للشباب انهم يمكن ان يغيروا من روتين هذه الحياة بالخروج لرحلات وعمل مخيمات في هذه الفترة الجميلة من العام والله يمكن لمجموعة من عشرين شخص ان يذهبوا وينصبوا خيامهم ويحملون معهم من المؤن مايكفيهم لمدة سبع ايام .. والان الغاز متوفر يمكنهم من الطبخ وتحضير الطعام .
        مصيبة بلادي ان الشباب غير مغامر وان حدث يكون على شكل فردي وليس جماعي .. فالصور التي نشرت مكان ملهم للرسامين والشعراء والادباء ومكان يمكن ان يكون به منتجعات سياحية تستقبل القادمين وبها كامل الخدمات والحراسات ويمكن ان تكون مناطق شهر عسل للعرسان ..
        فياليت يكون هناك من هو مستعد لمثل هذه المشاريع ويطلعوا من الروتين ..

        الرد
      24. 24

        [SIZE=5]ود العز والعجن ,, والله جدك ما كان مذكور فى السودان الا من خلال صورته فى فتيل الريحه .[/SIZE]

        الرد
      25. 25

        بس السجارة في الصورة دي يا ابراهيم يا ولدي ما في ليها داعي
        تقبح الصور الجميلة
        وتنشر افكار الرذيلة
        وتكدر الماء الذلال
        علي همتك وكن فحل
        ظهر اشباه الرجال
        خت فوق المجد سرج
        وسرح المنشود عال

        الرد
      26. 26

        أعجبتنى كثيرا ود الميرغنى و ياليت كل الشباب مثلك . الطائفية و الحزبية
        لو خرج من صلبها أمثالك فمرحبا بها و لنكون طائفين حتى النخاع كما يدعي
        الحاقدين و الدين لديهم تلوث فكري بأن الطائفية هي سبب تأخر البلاد
        و الله كنت من أشد المعارضين للبيوتات الحزبية و لكن عندما قرأت لك و شاهدت بعينى و عرفت من أنت بأسلوبك الجميل و ثقافتك الرفيعة و تواضعك و ردك النبيل المغلف بشوكة تطعن كل من يتطاول أو يقلل من مكانتكم تأكدت بأنكم تحملون فكر و عقل و رؤية و لا زال شباب السودان بخير و أنت واحد منهم ..

        الرد
      27. 27

        ا[B]لاخ ابن كردفان ما دام الاسف لكن حقيقة انت الذي لا يعرف طلبة الخلاوي ولا تعرف لبس واكل وصرف المشايخ لا توجد علاقة اموال تصب لهؤلاء ولا علاقة بين حياة طلبة العلم والحفظة والمشايخ اطلب منك طلب اذهب لغالب الخلاوي انا لا اقول كل الخلاوي . انا شاهدت فيديو للذبائح تخيل حجم الصاج . الصاج الواحد عدد اثنين كوريك وبدون مزاحمه بينهم بكل راحه لمن تهدر اموال بهذا الحجم في يوم واحد هل هذا له علاقة بالدين اين التصوف هل هذا له علاقة بالتصوف هذا تبذير اسراف افراط .هذا مثال للتذكير اتذكر احدى الخلاوي كان يدرس بها حوالي ستين طالب لمنطقة صغيره هؤلاء الطلبة تركوا الدراسة بسبب وجبة الفطور تقلص عددهم لعشره او يقل حدثني احد افراد القوات النظامية كان رجلا سودانيا غيورا على وطنه على اهله انا كنت مزارع فقدمت دعم لهذه الخلوة ذرة تخيل خلال ايام رجع نصف الطلبة . بالله عليك ارجع وزور حالة مناطق كثيرة لو الذين يقولون مشايخ وووو وفروا ربع ما يبذرونه لسد حاجة كثير من الخلاوي .[/B]

        الرد
      28. 28

        [SIZE=4][B]رد وسرد فهم عالي .. أعجبني … عيش حياتك النقية فأنت لها .. مبروك.[/SIZE][/B]

        الرد
      29. 29

        في اول نشر لتلك الصور صمت وعند مقالك الأول صمت ولكن بعد هذه الصور الجميلة والمقال العذب الذي ابكانا على ما آل اليه حالنا وحال السودان على الجميع الصمت بأدب واطلاق العنان لمخيلتهم في المقال والصور وبصراحة تلك الصور عجز عن ابرازها لنا حتى وزير السياحة الغافل ولله درك يا سودان .

        الرد
      30. 30

        يا ابراهيم في معبر جديد افتتح قبل ايام بين مصر والسودان قبل ما تعلمنا كيف بكتب وكيف نتحدث احسن ارجع بهذا المعبر الجديد طبعا جدك دخل بالمعبر القديم مع كتشنر عد ادراجك يلااااااااااااا بلا فصاحة …

        الرد
      31. 31

        لك التحية

        لابد من ازجاء التحية لك بعيدا عن اي مواقف سياسية

        الرد
      32. 32

        بسم الله الرحمن الرحيم
        بدءا و ختما
        و صلي الله علي سيدنا محمد ذاتا و اسما و و صفا

        اذهب ببركة الله و علي بركته لما اراده لك و لما هيأك له

        و تلقي بالا للمخذليين الذين يعلموا انهم كانوا علي باطل

        و انثر كنانتك و عجم عيدانها و ستجد جميعها رهن الاشاره ب

        باذن الله

        كما كان سلطان المراغنه السيد علي سببا للتحرر

        بشهادة الزعيم الازهري

        فانت سلطانهم الجديد و منقذ الامه باذن المولي تعالي

        جميع محبيك يرفعون لك التمام

        و الله اكبر

        و لا نامت اعين الجبناء

        ود العباسيه

        الرد
      33. 33

        [FONT=Arial Black][SIZE=7]والله ياجنا انت ضكران وفصيح لسان [/SIZE][/FONT]

        الرد
      34. 34

        سيدي الخليل والله الذي نفسي بيده لقد وفيت وكفيت، فالذي تقوله والذي قاله أسلافك من قديم الزمان وعلى رأسهم جدك -خير الأولين والآخرين سيد ولد آدم كلهم سيدنا وحبيبنا وشفيعنا ودونه امهاتنا وآباءنا وأبناءنا ومهجنا وأرواحنا جدك محمد بن عبدالله عليه وعلىيكم آل بيته المطهرين أفضل الصلاة وأزكي السلام- ليخرج من مشكاة واحدة إنه نور النبوة ، ولقد سبك الجهلاء والمنبهرين بأضواء المدينة كما سب رأس الجهالة والكفر وعصابته وسفهاء مكة نبينا وجدك المصطفي صلي الله عليه وسلم، فامض ابا هاشم امض فإن الله عاصمك منهم، وإني لأعلم رحابة صدركم وعفوكم وسموكم فوق مثل هاتيك الترهات والخزعبلات واساطير المرجفين والحمقي منهم من حمل شهادات مختومة بخاتم الغرب ظانا أنه أصاب من نوره بيتما أصابته شظاياه، فلازال يرفع عقيرته بكلماتهم ولغاتهم وهو أجوف من أي شيء ذو بال، ولوكانوا أهل علم ومعرفة ما تركوا ديارهم فالعلم النافع للأقربين أنفع وأولى، تركوا السودان بل تركوا قراهم وبواديهم التي أطعمتهم وأجلستهم على أرضها ليكتبوا على ظهرها ألف باء تاء وتنكروا لجميلها بعد أن تدرجوا في السلم التعليمي إلا أن وصلوا الجامعة ومن الجامعة خرجوا وفي أذهانهم بريق الدنيا ونعيمها الزائل، نعم سيدي الخليل تركوا البلد واعدموا شريفها ومفكرها وقتلوا ابناءهم ، ورحلوا لحضارات الرمال وكهوف الأسمنت، وتركوا البلد خرابا يباسا، وانا أعجب سيدي الخليل أي سودانوية هذه التي تخاطبها في اولئك الذين هربوا وتنكروا للهيب ضحرائنا ووهج شمسنا، إن السودانوية الحقيقية هي سودانوية يمثلها رماة الحدق بناة الأهرام في البركل وكبوشية والبجراوية مروي وكرمة وغيرها من ذلك العقد الفريد من مدننا وحواضرنا التاريخية إن السودانوية يعبر عنها راعي غنم صدق الله فأصدقه على الملأ وما كان ظنه أن الله يذكره على مثل هذا الملأ ولملأ السماء اعظم وأجل لو كان يعلم، إن السودانوية تعبر عنها أم عفيفة شريفة ذات كبرياء -رضعتها عن أم- خرجت في الهجير لتبيع الكسرة للعابرين في سوق نائي لتطعم أولادا زغبا صغارا مات أبوهم بسبب حرب أشعلوها أولئك الذين سبوك من وراء البحار وفي جيوبهم بطاقات الإئتمان التي تبرق دولارا يورو، إن السودانوية تقرأها هي في عيون ذلك الكمساري الذي عجز أبوه أن يدفع له رسوم التسجيل للجامعة فعف نفسه ووقف على قارعة الطريق يتادي على الركاب، إن السودانوية في تلك البوادي والفيافي والضرع والقندول في السمسم والفول والقطن واللالوب والنبق والحسكنيت والسلعلع والقاش وخور بركة والرهد والدندر والنيل الأزرق والنيل الأبيض وخور السميح والوادي ووادي الملك ووادي المقدم والخريف والمطر والحراز وفي شخصكم انتم تكتمل السودانوية بحق طيبة ومعشر ورجولة وقوة وشراسة
        حفظكم الله

        الرد
      35. 35

        شكرا لك إبراهيم الميرغني، خليتنا نحن السودانيين نشوف مناظر أول مرة نشوفها في حياتنا ونقول ليست بالسودان، وكلامك جميل جداً واللهم لا حسد إذا من الله عليكم بالنعمة ومعظم أهل السودان تحت خط الفقر المدقع، هذه من آيات الله ليبلو بعضنا بعضاً ورحمة ربك خير مما يجمعون. نأمل منك النظر بعين الشفقة والرحمة لمن هم في حاجة للأكل والدواء والغذاء، فوالله لا ينقص من مالكم شيئاً وإذا كانت هذه الخصلة موجودة عندكم فندعو الله أن يزيدكم من فضله.

        الرد
      36. 36

        تعرف على افكار محمود محمد طه الهالك . ثم أثني عليه . والختمية والشيوعية والشيعية يكاد الفرق بينهم ضئيل .والناس في شنو وود المرغني في شنو .تفسح( ماك ضارب فيه حجر دقش )

        الرد
      37. 37

        [SIZE=7]الساده ادارة موقع النيلين
        هذا اخر يوم لي في هذا المستنقع الغزر الذي لا يحترم القراء .. تعليقي الذي لم ينشر اليوم على هذا الموضوع هو الثالث خلال اسبوع كلهم لم يتم نشرهم ولا ادري الاسباب ولا اريدان اعرف بعد اليوم .

        [/SIZE]

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.