كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

وزيرة العمل توجه الوزارات والمؤسسات بتنفيذ قرار فك الاختناقات الوظيفية للعاملين بالدولة


شارك الموضوع :

[JUSTIFY]وجهت الاستاذة اشراقة سيد محمود وزيرة العمل والاصلاح الاداري ، الوزارات والوحدات الحكومية والهيئات العامة والمؤسسات والبنوك والشركات الحكومية بتنفيذ قرار مجلس الوزراء رقم (321 /2014) و(380/ 2014) بالموافقة علي فك الاختناقات الوظيفية للعاملين بالخدمة المدنية بأجهزة الدولة من الدرجة الثانية فأدنى . والذي ينفذ اعتبارا من 13-12-2013م .
واشارت الوزيرة في المؤتمر الصحفي الذي عقدته اليوم برئاسة الوزارة الى ان هذا القرار يوضح رعاية الدولة واهتمامها بالعاملين وباصلاح الخدمة المدنية وان هذا القرار يهدف الي تحفيز العاملين وزيادة الانتاج مؤكدة ان العمل تم بالتنسيق مع كل الجهات ذات الصلة .
ووفقاً للمنشور الصادر من مدير عام ديوان شؤون الخدمة المدنية القومية الذي استعرضته الوزيرة ينفذ القرار وفقا للضوابط الآتية :
أن يطبق فك الاختناقات علي العاملين في الخدمة المدنية الذين اكملوا خمس سنوات خدمة في درجاتهم الحالية بواقع درجة واحدة في اول او قبل 13-12-2013م .
تعد ادارات شؤون العاملين بالوحدات قوائم العاملين المستوفين بالشروط وان يتم التدرج علي ذات الوظائف التي يشغلونها .وان يتم التدرج بعد ارفاق شهادة متابعة اداء معتمدة من رئيس الوحدة شخصيا او من يفوضه كتابة . وان يكون التدرج مجزيا ابتداء من 13-12-2013م .

وجاء في المنشور انه لايطبق علي الفئات التالية :
العاملين بالمهن الطبية والصحية الذين ينطبق عليهم المنشور 18/ 95 ، والمعلمين الذين ينطبق عليهم منشور شؤون الخدمة رقم 8/ 92 . واعضاء هيئة التدريس بالجامعات والمعاهد العليا . والباحثين بالهيئات البحثية المختلفة . والوحدات المستثناه من قانون الخدمة المدنية القومية لسنة 2007م . والعاملين في مداخل الخدمة الذين تنطبق عليهم الضوابط الخاصة بحاجز الكفاءة
على أن يراعى عند تطبيق القرار خصم فترات الاجازات بدون اجر .
وطالب ديوان شؤون الخدمة برفع الحالات التي يشملها المنشور الى الديوان لاصدار تصديقات الترفيع وتصديقات التدرج .
وحضر المؤتمر كل من الاستاذ الطاهر سليمان ايدام وكيل وزارة العمل والدكتور ابو العباس فضل المولي كجوك المدير العام لديوان لشؤون الخدمة المدنية والسيد أحمد عيدروس نائب رئيس اتحاد نقابات عمال السودان .

سونا
خ.ي[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.