كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

ذاكروا تنجحوا..!!!



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]

ذاكروا تنجحوا..!!!

متفائلة أو محبطة.. متوقعة أو متفاجئة.. سمحة أو شينة.. الواقع يقول إننا الآن ننتظر نتاج حكومة جديدة اصبحت أمراً واقعاً وحتمياً بعد طول احباطات بلغت ذروتها في أداء الحكومة السابقة التي فشلت وبكل المعايير اقتصادياً ووصلت بنا العربة التي تقودها إلى حافة الهاوية والحكومة الجديدة ننتظر منها أن ترفع فرامل اليد وترجع بعدها إلى الوراء خطوة لعلنا نخرج من دائرة الخطر…

ودعوني أقول ومن باب حسن الظن بالآخر أقول إن في ابتعاد اسماء ذات وزن كبير وثقل سياسي وحزبي كالاستاذ علي عثمان محمد طه ودكتور عوض الجاز ودكتور نافع علي نافع وكمال عبداللطيف عن التشكيلة الجديدة إشارة باللون الأخضر أن الانقاذ غيرت من تروس ماكينتها لانها تريد أن تزيد من سرعتها نحو الآخر لتؤكد أنها جادة وعلى استعداد ان تسع عرباتها الجميع لو أن الآخر أراد ذلك وان كنت أشك أن الآخر استوعب مغزى التغيير أو منحه قدراً ولو قليل من حسن الظن بدلالة أن كمال عمر قال إن تغيير كبارات الانقاذ هو مجرد «تضليل» وأحسب أن الكلمة في حد ذاتها ضلت الطريق نحو التعبير الصحيح لأنه استباق للنوايا وللمستقبل وليت كمال عمر انتظر قليلاً وقيم أداء الحكومة الجديدة وعندها كان سيكون لكلمته معنى وقدر من المنطق والقبول وان كان الجميع الآن مشغولين بتفكيك شفرات حراك القادمين الجدد دعوني أقول إن هذا التغيير المهم قد خلصنا وللأبد واتمنى ذلك من فصيلين كان يدور حراكهما أو يروج لذلك داخل المؤسسات والأجهزة الحكومية ولا أدري إن كان للأمر صلة بالواقع أم أن الحكاية أصغر من ذلك لكن من مصلحة مروجيها أن يروجوا لها لأنها تمنحهم حصانة مجتمعية و«بريستيج» يحققون من ورائه مصالح يعرفونها والفصيلين اللذين اقصدهما هو ما ظللنا نسمعه عن أن هؤلاء أولاد شيخ علي وهؤلاء أولاد نافع وكأن كل فصيل هو دولة داخل دولة يتمتع بحماية مسنودة لموقع الرجلين الرفيع..! لذلك اعتقد أن بخروج الاستاذ علي عثمان ودكتور نافع علي نافع وعوض الجاز وكمال عبداللطيف عن التشكيل الحكومي ربما «ينهد» هؤلاء ويعودوا لحظيرة الجماعة التي تجعلهم مواطنين عاديين يتساوون في الحقوق والواجبات مع اي مواطن عادي و كأن هؤلاء أرادوا بالتسمية وبعض العنجهية المقصودة التي تدل على هذه الخصوصية أن يزيدوا رهق تحزبنا وطائفيتنا رهقاً جديداً هو صراع!! الكسبان فيه خاسر بلا أدنى شك!!

في كل الأحوال لا نريد استباق خطاوى المستقبل لأنه لم يبقى أمامنا إلا أن نتمسك بأمل أن الحالة بكرة ستكون أفضل لأنه لم يبق لنا إلا الأمل وإن كان املاً مشروطاً بانتظار القادمين الجدد لثلاثة شهور قادمة شهر يذاكرون فيه وشهر يراجعون وشهر يجتازون الامتحان وبعدها سنعلق النتيجة.

٭ كلمة عزيزة

قال لي أحدهم إن انسحاب نافع من المشهد السياسي دلالة على أن الرجل يريد أن يتفرغ لاستعداد حزبه للانتخابات القادمة قلت له يكون زول «مفتح» يسبق الآخرين بخطوة والآخرين هم الأحزاب الأخرى البعيدة عن الشارع وكل برنامجها الانتخابي واستعدادها تشتم الانقاذ وتشكك في الانتخابات حتى قبل قيامها في سلبية لن يستفيد منها أحد! معقولة ما تذاكروا وتخشوا الجامعة!!

٭ كلمة أعز

رغم سخونة الأحداث والونسة التي لا تخرج عن التشكيل الوزاري الاتحادي والولائي المنتظر ذكرني زميلي إمام حسن إمام المخرج الكبير أن اليوم يصادف ذكرى رحيل الفنانة حواء الطقطاقة المرأة المحبة والعاشقة للوطن لها الرحمة والمغفرة وستظل رمزاً للنضال والوعي الوطني المبكر..

[/JUSTIFY]

عز الكلام – آخر لحظة
[EMAIL]omwaddah15@yahoo.com[/EMAIL]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.