كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

البرد يشل حركة المواطنين في “الشمالية” ويصيب الأطفال بالالتهابات الحادة


شارك الموضوع :

[JUSTIFY]بينما وصلت درجة الحرارة في دنقلا حاضرة الولاية الشمالية إلى درجتين مئويتين، وأصيب بعض المواطنين بنزلات البرد الحادة، تطلبت إسعاف بعضهم، إلى ولاية الخرطوم لتلقي العلاج، توقع موقع أرصاد أوروبي انقشاع موجة البرد عن السودان (الثلاثاء) المقبل. وذكر موقع أخبار أوروبا للطقس، أن درجة الحرارة ستنخفض في ولاية الخرطوم اليوم (السبت) من (9) إلى (8) درجات، وأنها ستعاود الارتفاع غدا (الأحد) ما بين (11 إلى 23)، بمعدل درجة إلى درجتين، إلى أن تصل (13 إلى 27) درجة (الاثنين) المقبل، وتستمر في الارتفاع إلى (15 إلى 29) درجة، (الثلاثاء) المقبل.

ونقلت بعض مواقع التواصل الاجتماعي أمس (الجمعة) صورا قالت إنها لتساقط الثلوج في دنقلا ووادي حلفا بالولاية الشمالية لكن مواطنين بالمدينتين نفوا أن تكون تساقطت ثلوج. وكانت هيئة الأرصاد الجوية قد توقعت استمرار موجة البرد التي بدأت (الأربعاء) الماضي لأسبوعين، كما توقعت أن تصل درجة الحرارة في الولاية الشمالية إلى درجة مئوية واحدة.

توقف الحركة في وادي حلفا

وشهدت مدينة وادي حلفا بالولاية الشمالية انخفاضا كبيرا في درجات الحرارة حيث وصلت مساء أمس (الجمعة) إلى درجتين، وكشف المواطن سليم سيد آدم لـ(اليوم التالي) عن حالات التهابات ونزلات حادة وسط الأطفال استقبلها مستشفى وادى حلفا جراء موجة البرد، بجانب توقف حركة المواطنين والعربات والدراجات النارية في شوارع المدينة تماما، وتوقف الحركة التجارية بالسوق، والمخابز منذ أمس الأول (الخميس) لافتا إلى أن أسباب الأخيرة عدم توفر الدقيق، وأضاف: هناك عزوف عن السفر عبر السفريات الداخلية في المناطق القريبة بسبب الانخفاض الكبير لدرجات الحرارة، وتابع: حتى البصات السياحية غادرت للخرطوم بعدد قليل من الركاب، ولفت إلى أن الولاية لم تشهد انخفاضا كبيرا في درجات الحرارة منذ العام 1988م.

إغلاق السوق

كما شهدت منطقة الكردة التابعة لمحلية الدبة في الولاية الشمالية انخفاضا كبيرا في درجات الحرارة أدى إلى تجمد المياه وقال المواطن منصور الدرملي لـ(اليوم التالي) أمس (الجمعة) إن موجة من البرد تسببت في إغلاق جزئي لسوق المدينة أمس الأول (الخميس)، مما دفع وزارة الصحة بالولاية لدعوة المواطنين عبر الإعلام الطائف إلى وضع التحوطات اللازمة وعدم خروج الأطفال من المنازل، كاشفا عن خلو عدد من صيوانات الأعراس من الناس، بسبب انخفاض درجات الحرارة أمس (الجمعة). وكانت حكومة الولاية الشمالية قد علقت الدراسة في جميع مدارسها إلى أجل غير مسمى، بسبب شدة البرد.

تساقط الزروع

وفي السياق قال مواطنون في منطقة القولد بالولاية الشمالية إن الانخفاض الكبير في درجات الحراة أمس (الجمعة) تسبب في تساقط زهرة الفول المصري في عدد من المشاريع الزراعية وأشار إلى أن درجة البرودة تقل مما تحتاج إليه المزارع، وكشف منصور النور طه لـ(اليوم التالي) عن إصابات بالتهابات ونزلات بدأت تشهدها المنطقة، وأشار إلى ان إذاعة وادي حلفا حثت المواطنين على أخذ الحيطة والحذر وعدم السماح للأطفال باللعب خارج منازلهم، وأشار منصور إلى ضعف حركة المواطنين في الشارع.

اليوم التالي
خ.ي[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.