كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الإتحادي الأصل : الميرغني مرشحنا لرئاسة الجمهورية



شارك الموضوع :

أكد الحزب الإتحادي الديمقراطي ( الأصل) أن مولانا محمد عثمان الميرغني هو مرشحه لرئاسة الجمهورية خلال الإنتخابات القادمة حسب دستور الحزب وأعلن الحزب إستعداده التام لخوض العملية الإنتخابية في كافة المستويات ، واكد الدكتور علي السيد القيادي البارز بالحزب الاتحادي في تصريح إمكانية ان يتحالف الاتحادي الاصل مع المؤتمر الوطني في الإنتخابات حال توفر البرامج المشتركة والرؤى المتقاربة مشيراً الي ان الامر يتطلب الجلوس مع المؤتمر الوطني للنظر في تلك القضايا مؤكداً أنهم في الفترة المقبلة سيطرحون برنامجهم الإنتخابي لكافة القوى السياسية الموجودة في الساحة السياسية ، وبحسب صحيفة آخر لحظة أبان السيد أنه في حال إعتذار رئيس الحزب عن الترشح لرئاسة الجمهورية فان الدستور يعطيه حق إختيار أحد الأعضاء لخوض الإنتخابات بدلاً عنه.

شارك الموضوع :

5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        اعتقد ان اسلم طريقة للاتحادى الاصل والفروع وحزب الامة الاصل والفروع ان يتحدوا مع المؤتمر الوطنى ويكونو حاجة كدة تحمينا شر الناس الحاقدة دى مرة على الشمال ومرة على المسلمين …..وكمان اسمعوا كلام موسوفينى دا كمان……..يا احزاب انتوا شغالين شنوا…….غير عداوة المؤتمر الوطنى الحزب العريق…….لو ما مولانا دا قلنا فيكم كلام مولانا انت ما شبه الاحزاب دى…………

        الرد
      2. 2

        حفاظا على وحدة السودان اقترح على قادة الاحزاب العريقة دعم ترشيح الفريق سلفاكير ميارديت فى الانتخابات القادمة لاثبات حسن النوايا و المحافظة على وحدة التراب و تحقيق العدالة

        الرد
      3. 3

        كل الزعماء يتشابهون ,, وناس المرغنى جرباهم قبل كده عملوا شنو ؟؟؟؟ البشير أحسن منهم ,

        الرد
      4. 4

        يا اخونا الراجل دا ما بخلي الخرف الهو في دا ما خلاص راحت عليك يا سيدي 😡

        الرد
      5. 5

        والله والله يا على يا سيد لن نعطى الاتحادى صوت واحد بعد تصريحك بالتحالف مع المؤتمر الوطنى اذهب انت والمؤتمر الوطنى الى الجحيم ومن اليوم وصاعد سوف نعد العده لحشد كل اصواتنا لنصره الترابى ضدك انت والمؤتمر الوطنى بلاء اتحادى بلاء كلام فارغ دا بيع عديل وانتو ما عندكم شغله غير البيع ادوك كم نا س الوطنى

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.