زواج سوداناس

المؤتمر الوطني يكشف عن تحركات فردية ووساطات لإطلاق (أبو عيسى ومدني)


فاروق ابوعيسى

شارك الموضوع :

كشف القيادي بالحزب الحاكم والنائب البرلماني محمد الحسن الأمين عن تحركات فردية ووساطات لإطلاق رئيس الهيئة القيادية لقوى الإجماع الوطني فاروق أبو عيسى، والناشط الحقوقي د. أمين مكي مدني، وتوقع إعلان عفو رئاسي من رئيس الجمهورية المشير عمر البشير بحق المعتقلين قريباً، مراعاة للمرحلة السياسية التي وصفها بالدقيقة التي تمر بها البلاد.
وقال الأمين في تصريحات محدودة أمس إنه لا يرى ضرورة لاستبقاء أبو عيسى ومدني في الاعتقال حتى الآن باعتبار أن ما طرحته مجموعة (نداء السودان) مطروح أصلاً على مستوى واسع، وشدد على أن المحاكمات السياسية لا تعود على الحكومة أو المعارضة بأي فائدة.
وأوضح الأمين أن الأمر لا يتوقف على المعتقلين فقط، وإنما يمتد لرئيس حزب الأمة القومي الصادق المهدي، وأضاف أنه حال فكر في العودة إلى البلاد لن يعترضه أحد، وتابع (السياسة ليس بها فواصل وتتجدد يوماً بعد يوم).
وأعلن الأمين عن تحركات فردية ووساطات لإطلاق سراح المعتقلين وقال: (نحن حريصون على سيادة حكم القانون، وأن تمضي الإجراءات القانونية على الجميع، ولكن العادات والطباع السودانية في ظروف أصعب وأكبر من هذه تم التنازل والإفراج).
وزاد أن الرئيس رهن إطلاق سراح أبو عيسى ومدني بالاعتذار، ولفت إلى تمسك المعتقلين بعدم الاعتذار حسب الأعراف السودانية التي تمنع الاعتذار في مثل هذه الظروف، وتوقع الأمين إصدار عفو رئاسي من الرئيس بحق المعتقلين في إطار قيمة التسامح التي يتمتع بها الشعب السوداني، وذكر (الأمر ليس بعيداً لكون البشير تنازل عن المحاكمة ثم عاد وطالبهم بالاعتذار).

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عابد

        ليه التحركات هذه ما تكون قبل وقوع الفاس في الراس لماذا لا تكون هنالك جراة وشجاعه من الحاكم والمعارض فقط الولاء الاعمي اين مصلحة البلد

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *