زواج سوداناس

الشريف: الميرغني فوضني لمساندة مرشح الوطني للرئاسة



شارك الموضوع :

أعلن القيادي البارز في الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل عثمان عمر الشريف وزير التجارة الخارجية، أن زعيم الحزب محمد عثمان الميرغني قام بتكليفه وتفويضه للوقوف خلف مرشح حزب المؤتمر الوطني الحاكم للرئاسة عمر حسن أحمد البشير.

وقال الشريف، أمام جماهير مدينة الجنينة حاضرة ولاية غرب دارفور يوم الأربعاء، حيث دشن البشير حملته الانتخابية هناك، إن وقوف الاتحادي الديمقراطي الأصل وقيادته مع الرئيس عمر البشير سيستمر حتى تستقيم أمور أهل السودان.

وأضاف “إننا في الحزب نقف جميعاً على قلب رجل واحد لتأييد السودان بتأييدنا للبشير”، وقال “نقف جميعاً بمختلف أحزابنا وكياناتنا خلف هذا الفارس من أجل السلام والحوار والتنمية”.

وقال إن أماني السودان لا تتحقق إلا بالوحدة والسلام الذي لا يتحقق إلا بترشيح البشير وتأييده.

ومن جانبه، قال والي ولاية غرب دارفور حيدر قلوكوما أتيم، إن جميع ناخبي الولاية يعلنون تأييدهم لترشيح البشير، مشيراً إلى أن كل القوى السياسية بالولاية اجتمعت واتفقت بأن ليس لديها أي مرشح غيره.

وقال الوالي أثناء مخاطبته الحشد “سنسجل رقماً قياسياً في التصويت للبشير ونقف خلفه من أجل ما قدمه من خدمات لجميع ولايات السودان.

وشدد قلوكوما على أن ولايته نالت حظها من التنمية وأصبحت في مصاف الولايات التي تتمتع بالتنمية والاستقرار.

وأضاف الوالي أن تأييدهم للبشير يأتي لأجل استكمال النهضة التي لن تكتمل إلا بترشيحه، وقال “وهناك عهد قطعناه بأن نظل معك وخلفك وأمامك لا يتخلف منا أحد في مناصرتك”.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *