زواج سوداناس

البارودي يعد برفع العقوبات الأميركية حال فوزه بالرئاسة


مرشح الرئاسة "البارودي".. ابن الحزب يصارع الكبار

شارك الموضوع :

وعد المرشح المستقل للانتخابات الرئاسية في السودان د. محمد عوض أحمد البارودي، برفع العقوبات الأميركية المفروضة على السودان منذ العام 1997، قائلاً إنها سببت أضراراً كبيرة منها موت مئات الأطفال السودانيين، مؤكداً أنها من أولويات برنامجه.

وقال البارودي في تصريحات بثتها وكالة السودان الرسمية للأنباء يوم الخميس، إنه التقى المبعوث الأميركي للسودان وجنوب السودان في إثيوبيا، بوزارة الخارجية في أميركا في أبريل الماضي ضمن مجموعة وطنية للمطالبة برفع العقوبات عن السودان.

وأشار إلى أن العقوبات لها أضرار كبيرة على المواطن وتعرقل حركته الطبيعية للسفر والعلاج والحصول على عملات صعبة لمواجهة ظروف طارئة.

وأعرب عن اعتقاده بأن هذه العقوبات ستزول تلقائياً في ظل برنامجه الانتخابي ولن يكون هنالك مبرر لبقائها.

وأضاف “إننا نعرف الظروف التي فرضت فيها والأسباب التي أدت لفرضها”.

وأوضح أن من أولويات برنامجه لانتخابات الرئاسة المقررة في شهر أبريل المقبل هو تحسين العلاقات مع جميع الدول، مشيراً إلى أن برنامجه يرتكز على نبذ العداءات بشكل كامل داخلياً وإقليمياً وعالمياً، مما سيمهد الطريق لانطلاقة كبرى لاستقطاب الاستثمارات الخارجية.

ولفت البارودي إلى أن الإنسان السوداني إنسان محبوب ومقدام ولذلك ينبغي أن تكون لنا علاقات جيدة مع دول الجوار ودول الإقليم والعالم أجمع.

ووعد المرشح الرئاسي أن يحدث برنامجه نقلة كبيرة في العلاقات الخارجية ويعزز دور السودان إقليمياً وعالمياً.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *