زواج سوداناس

كاتب أمريكي: نتنياهو خطر على أمريكا وإسرائيل على السواء


إسرائيل أكبر مصدر للأسلحة إلى آسيا

شارك الموضوع :

نشرت صحيفة «هاآرتس» الإسرائيلية، رسالة للكاتب الأمريكي جيمس آدلر، اتهم فيها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بتشكيل خطورة على كل من أمريكا وإسرائيل على السواء.

واستهل «آدلر» رسالته، بحسب الصحيفة الإسرائيلية، «بالتنويه عن أن أحدًا من قادة الدول لم يتسنّ له إلقاء خطاب واحد أمام الكونجرس، لكن نتنياهو وحده تيسر له ذلك ثلاث مرات»، وقال «آدلر» إن «نتنياهو في ذلك مستفيد من الازدواجية الكلاسيكية للمعايير في أمريكا لصالح إسرائيل».

وأضاف أن «مزيدًا من العقوبات ضد إيران لن تؤدي إلا إلى مزيد من التوتر، كما يعرف نتيناهو الذي منذ البداية لم يكن يستهدف العقوبات رغم خطاباته الخادعة».

وأكد «آدلر» أن «نتنياهو إنما يستهدف جرجرة أمريكا إلى حرب أخطر ألف مرة من أي حرب شرق أوسطية خاضتها أمريكا، حرب تخوضها أمريكا لا لشيء إلا إرضاء لخاطر أنانية نتنياهو وخداعه، حرب ليست في صالح أمريكا ولا إسرائيل، حرب كفيلة باستنزاف دماء وأموال أمريكا من كافة أحزابها السياسية».

ومضى «آدلر» محذرًا «أن هذه الحرب التي يريد نتنياهو أن يوقد نارها ستكون كابوسًا على إسرائيل هي الأخرى؛ إذ ستفجّر ضرام التطرف حيثما وُجد جهاديون، إلى أن يأتي دور إيران أو المتعاطفين معها في الرد الانتقامي ويحصلون بشكل أو بآخر على أسلحة نووية يصوبونها نحو إسرائيل قبل أي وجهة أخرى».

وشدد «آدلر» على أن المفاوضات هي البديل الوحيد لكل تلك الأهوال، مُستدعيًا في ختام رسالته الأسطورةَ الإغريقية القديمة (إلياذة هوميروس) التي تظهر كم كان الطرواديون القدماء عميانًا عندما سمحوا لـ«حصان طروادة» بدخول مدينتهم مرة واحدة، وأسقط الكاتب الأمريكي على الوضع الراهن قائلا «كم نحن عميان إذ نسمح لحصان طروادة آخر خطير، هو هنا نتنياهو الديماجوجي، بدخول الكونجرس ثلاث مرات».

المصري اليوم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        سودانى مغبووووون

        لقد اسمعت اذا ناديت حيا … ولكن لا حياة لمن تنادى

        ويمكن انته ذااااااااتك جزء من اللعبه اليهوديه .. عشان المغفلين يصدقو انو في حاجه اسمها حرية تعبير وديمقراطية وهلمجرا في اميركا التى يديرها اليهود ..

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *