زواج سوداناس

مرشَّح رئاسي يتبنى رد المظالم وقومية الخدمة المدنية



شارك الموضوع :

قال المرشح المستقل للرئاسة السودانية في انتخابات أبريل، عمر عوض حسين علي، يوم الثلاثاء، إن برنامجه الانتخابي يتبنى تحقيق قومية الخدمة المدنية وإعادة هيكلتها من جديد، بجانب رد المظالم وتحسين علاقات البلاد الخارجية والاهتمام بشريحة الشباب.

وأعلن المرشح الرئاسي، في مقابلة مع وكالة أنباء السودان الرسمية، أن برنامجه الانتخابي يطرح أفكاراً أساسية تقوم على صناعة الإنسان والأرض وإعادة هيبة الدولة السودانية.

وأوضح، أن صناعة الإنسان التي يعنيها أساسها توفير خدمات التعليم والصحة وفرص العمل والحرية والمساواة، فيما يعنى بصناعة الأرض ونهضة الاقتصاد، الزراعة، الصناعة والثروة الحيوانية ومعرفة مشاكلها ووضع الحلول والمعالجات الممكنة.

وأضاف أن ما بين ما يطرحه برنامجه الانتخابي تقوية النسيج الاجتماعي والتداخل بين القبائل وصيانة حقوق الطفل والمرأة والمساواة بين المرأة والرجل في الواجبات ورد المظالم.

وقال حسين إن الفيصل في هذه الانتخابات بين الأحزاب هو صناديق الاقتراع لإمعان الديمقراطية وضمان مشاركة الجميع فيها كحق دستوري.

حكومة انتقالية

حمدي حسن احمد أعلن عزمه عرض مقترحات على مرشحي رئاسة الجمهورية المستقلين لتقدم بعض الحلول للمخاوف المتعلقة بالعملية الانتخابية

من ناحيته، تعهَّد المرشح المستقل لرئاسة الجمهورية حمدي حسن أحمد بتكوين حكومة انتقالية، تشارك فيها كل القوى السياسية حال فوزه في الانتخابات المقبلة.

وقال في مؤتمر صحفي الثلاثاء، إن برنامجه الانتخابي يقوم على رؤية شاملة لحل جميع القضايا والمشكلات التي تعانيها البلاد، ولاسيما الاقتصادية.

ودعا حمدي مرشحي الأحزاب السياسية بوقف ترشحهم، بمن فيهم مرشح المؤتمر الوطني عمر البشير، من أجل إفساح المجال للمرشحين المستقلين لخوض التجربة بعيداً عن المؤسسات الحزبية.

وأعلن أنه يعتزم عرض مقترحات على مرشحي رئاسة الجمهورية المستقلين لتقدم بعض الحلول للمخاوف المتعلقة بالعملية الانتخابية تضمن قيام انتخابات نزيهة ومقبولة للجميع.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *