زواج سوداناس

“مصطفى عثمان”: الصحفيون فيهم الشاطر والبليد والمصلحي والوطني


د. مصطفي عثمان يؤكد الاهتمام بطب الطوارئ في السودان

شارك الموضوع :

شن رئيس القطاع السياسي بالمؤتمر الوطني د.”مصطفى عثمان إسماعيل” هجوما لاذعاً على الصحفيين.وتساءل: (هل كل الصحافيين ملائكة؟). وأجاب : (هم ذيهم ذي أي قبيلة من قبائل المجتمع فيهم الشاطر جداً وفيهم المتوسط الشطارة وفيهم البليد الما بفهم). وتابع: (فيهم الوطني شديد الوطنية، وفيهم المصلحي). وتساءل مجدداً: (ليه إنت داير تخلي الصحفيين مجموعة متميزة وكأنها ملائكة). وضرب مثلاً بما أوردته احدى الصحف نسبت فيه لأمين الإعلام “ياسر يوسف” وصفه لمقاطعي الانتخابات الجارية بأنهم (أراذل القوم). وقال: (لخصوا اللقاء بتاعوا بتاع الساعتين في كلمتين). واستطرد: (مشكلة الصحفي بفتكر إنو هو من حقه ينتقد أي شيء)، لافتاً إلى أنه طالما أن من حق الصحفي توجيه الانتقادات فعليه تقبل نقد الآخرين).ومضى “مصطفى” في تصريحات أمس (الاثنين) قائلا: (ما تفتكروا أي صحفي يمسك قلمه معناها أفهم واحد)، مضيفاً: ( ويجي يصحح للسياسي البتكلم ذي الأستاذ، دا صاح، دا غلط، دا مفروض ما تقولوا، دا مفروض تقولوا )، لافتاً إلى أنه يدرس خطاباته ويختار كلماته في الخطابات الجماهيرية.ونفى الأمين السياسي للحزب “مصطفى عثمان إسماعيل” في تصريحات صحفية أمس (الاثنين)، تعاملهم بصلف مع الصحافيين. وقال: (الصحافيون يتعاملون بصلف معنا). وأضاف: (أي مخاطبة بعملا ببدأ بانو نحن عملنا شنو، بعداك ببدأ بانو حنعمل شنو بعداك برد على المنتقدين). وأردف: (بيجي الصحفي يمسك الحتة الأخيرة دي ويقول بتاعين المؤتمر الوطني بس بنتقدوا، وما بقدموا برنامج). وشكا من عدم حضورهم للقاءات وتوجيه انتقاداتهم رغماً عن ذلك.

المجهر السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        عبد الله الأصلي

        يا من باع أراضي السودان الزراعية للأثرياء السودانيين والأجانب وحرم منها فئة المساكين مستثني من المساكين الفلاحين المصريين الذين بدأ “يخصص” لهم حيازات تمليك في السودان وكونوا اتحاد المرزارعين المصريين في السودان في سابقة عجيبة من نوعها ويدخلون بتأشيرات في المطار والعكس غير صحيح!!!! وهم يحتلون حلايب وأوقفوا قبل فترة إصدارو تجديد الإقامات للسودانيين (لا أدري إن كان لا يزال ساريا) مع أننا لا نحتاجهم والعكس صحيح، والغريبة الذلة من طرف حجوتكم الخنوعة في كل شيء حتى المعاملة بالمثل في التأشيرة ما قادرين عليها. شفنا الدول تستورد عمال زراعيين وأنت تستورد ملاك أجانب وتترك شعبك يطحنه الفقر!!! والآن استثمارك الأجنبي هذا ما هو مردوده وبم أفاد محمد أحمد المغلوب على أمره بعد أن بعتم المصانع والمدابغ والفنادق والمحالج والمغازل وبدأتم تحسدون المعدنيين الأهليين لتطردوهم وتأتوا بالشركات التي تقتسم معكم الغلة وتعود على أهل المناطق بالسموم فقط!!! ارحلوا فقد ضاقت الحال وضج الناس بالشكوى منكم وظلم هذا الشعب في عهدكم ظلما مريرا وحرم كل شيء. مظاهر فشلكم في كل الاتجاهات فلم تريدون الاستمرار في الحكم؟؟؟؟

        الرد
        1. 1.1
          شادى

          ال عبدالله الاصلى وانا اصححك انتى عبدالله المرتزق

          الرد
        2. 1.2
          خلوها مستوره

          ان كنت كما تقول ان المصيبه كبيره

          الرد
      2. 2
        أبو محمد

        إنت عبد الله (تايوان)

        الرد
      3. 3
        mukh mafi

        كلام الدكتور فيه الكثير من الصحيح والمعقولية ، وفيما يخص الاعلاميين السودانين كتبنا كثيرا عن سذاجتهم وبلاهة الاخر وعبط الكثير .وسطحية الاغلبية . فهم ودي حقيقة يعتقدون انهم انبياء الله في الارض وانهم افهم الامة السودانية في حين تجد بعضهم ساقط املاء ونحو ,, وبعضهم قدر ما تحاول تشرح له يلف ويدور في محل واحد ..
        كان هنا في موقع النيلين احدهم يدعي الصحفية وهو لا يصلح ان يكون كاتب جمعية ادبية ..
        99 منهم يكتب ويبحر في اشياء وهو جالس في مكتبه وقد يكون لم يرى مايكتب عنه او لم يزر المنطقة التي اتى بخبره منها .. لانقول ان الحكومة حكومة شفافة مع الاعلام لكن لايوجد الاعلام الذي يجب ان تكون معه شفافة . لانه بمجرد ان ياتي الصحافي مؤتمر لوزير او مسؤول بيجي متأبط الشر من غير دراية .. وهمه كله كيف يمكن ان يحرج المتحدث بسؤال . ربما لا علاقة له بالموضوع اصلا ..ويجي بكرة يتفاصح والله حشرته ليك في زواية .. يا اخي دا مهمنا ولا مطلوب منك تحشره في زاوية مطلوب الوصول للمعلومة بطريقة ذكية وتجعله يستطرد في القاء المعلومات من غير ان يحس
        وبعدين يشهد الله صحافي السودان اغلبهم غير ملم باشياء تجعل الصحفي متمكن من المحاورة واستسقاء المعلومة من ضيفه فهم ثقافتهم الاقتصادية ضحلة .. الثقافة السياسية ضئيلة .. وثقافتهم الحوارية اسوأ ,, ويمكن شوية معلومات اجتماعية ويجي يمسك يكتب ويوجع راسنا بكلام لا يودي ولا يجيب ..
        مافي اعلامي واحد استضاف مسؤول وكان عنده دليل على اتهامته وانما كلها سماعية ..
        والنصيحة للصجفيين .. تواضع .. تعلم اقرأ اخرج الى مناطق الحدث .. و تذكر كثيرا ما كان الضيف استاذ في كليات الصحافة والاعلام وانت لا تدري وانت بمثابة ابلد تلميذ لديه

        الرد
      4. 4
        عبد الله الأصلي

        كان تردوا على الكلام وتخلوني أنا. لأنه أنا ما اتصديت للشأن العام ولا بددت موارد البلاد. وما أظنكم سودانيين ما دام عاجبكم الحاصل ومبسوطين وبتدافعو عن الزول ده وحكومته الدمرت قطاع الزراعة والمواصلات والصناعة وحرمت البلد وأهله من خيرات أرضهم. والجهل مصيبة. وربما إنتو المرتزقين … أنا ما شايف سبب تاني للدفاع عن هذا العبث.

        الرد
      5. 5
        ودالجزيرة

        اندهش جدا لتصريحات هذا الوزير الذي شوه صورة السودان وفضحنا هو وزمرته امام المستثمرين الذين هربوا للدول المجاورة والان يريد ان يسكت صوت السلطة الرابعة التي تكشف في كل يوم جريمة ترتكب في حق هذا الشعب المسكين ارحلوا كفاااااااااااااااااااية مهازل

        الرد
      6. 6
        ابو عبدالله

        اول امس علقت علي حديث رئيس تحرير جابوه قناة الشروق او النيل الازرق ومعه اختنا المزيعه بتساله عن كلام الشيخ عصام البشير عن شعارات الانتخابات وطلبه من المرشحين عدم المبالغه وربط الشعارات بايه او حديث كله للمبالغه وقال الواحد مثلا لو رمزه فانوس يقول ليك كمشكاة ولو شجره يقول ليك اصلها ثابت وفرعها في السماء والكلام ما في الشعار الكلام بتقدم شنو للوطن والدين وكذلك المزيعه سالت اخونا الاستاذ محمب الفاتح رئيس التحرير للتعليق عن غابة السنط التي دعا امام المسجد الكبير لازالتها اخونا الصحفي هذا الاستاذ مع احترامنا له فافتي بكلام اصلا لا هو المقصود فصور لنا عصام البشير كانه يقف ضد الدين في الانتخابات وكمال رزق لف ودور في كلامه وفي النهايه قال ممكن يعملوها حديقه وشوارع غرض الامام اصلاح الغابه بعد ان وجدوا فيها 21 خماره لصنعة الخمور فكما ذكر الدكتور مصطفي عثمان الصحفيين متي ما استضفته هو شايل في راسه مهمته الانتقاد صاح او خطأ يعمل نفسه مصحح وما بغلط وعالم بكل شئ في امور الدين والسياسه بالذات وعلوم الدين والدنيا فلا يمكن ابدا ان يقول لك ما ادرررررررررررررري بس هو يدرررررررررررررري فها هي المصيبه اما ان يكون رجل لا يدري ولا يدررررري انه لا يدري فالله المستعان فشاهدوهم عند استضافتهم للتعليق عن اخبار الصحف اليوميه .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *