زواج سوداناس

وزير مالية السعودية يكشف تفاصيل دعم مصر


جهات عليا تحقق في ظهور ممثلة للمملكة العربية السعودية بمجلس الأمن دون ارتداء الحجاب

شارك الموضوع :

 

شرح وزير المالية السعودي، الدكتور ابراهيم العساف، تفاصيل الدعم المقدم من المملكة بقيمة 4 مليارات دولار لتنمية الاقتصاد المصري.

وقال العساف في مقابلة مع قناة “العربية” على هامش مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري، بشرم الشيخ، إن حزمة المساعدات المالية بـ4 مليارات دولار منها 2 مليار دولار وديعة تأتي استكمالاً لودائع سعودية سابقة لدى البنك المركزي المصري.

وذكر أن بقية المبلغ ستوزع ما بين مشاريع تنموية، وبرنامج تمويل الصادرات السعودية إلى مصر، موضحاً أن هذا البرنامج قائم وناجح منذ فترة.

وأشار وزير المالية إلى أن جزءا من المبلغ سيخصص، من أجل الاستثمار مع القطاع الخاص المصري والسعودي والدولي في المشاريع الاستثمارية الحيوية التي أعلنت في مصر.

وأفاد بأن المملكة، قدمت منذ مدة طويلة وبالذات بعد عام 2011 مساعدات مالية لمصر وهذه الحزمة هي استكمال لهذه المساعدات، مؤكدا أن لدى السعودية تجربة طويلة في دعم التنمية المصرية.

وبسؤاله عن جدول محدد، لتقديم هذا الدعم، قال العساف إن هذه المسألة “خاضعة للبحث مع الجانب المصري، ولدينا تجربة في جميع المجالات والمشاريع التنموية، وتمويل الصادرات، والوديعة ولذلك لا أتوقع أن يطول البحث”.

واعتبر أن إعلان 3 دول؛ المملكة والإمارات والكويت عن مبلغ 12 مليار دولار، لدعم مصر في هذا الاجتماع يأتي إضافة إلى ما سبق أن قدمته هذه الدول إلى مصر.

وقال العساف: سيكون لهذا الدعم صدى إيجابي لدى المؤسسات المالية الدولية، ولدى المستثمرين العالميين، ولدى المستثمرين من القطاع الخاص.

العربية.نت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        mutaz

        عمل موفيق و هذا يدل هلى نجاح الدبلوماسية المصرية فى جذب الاستثمار
        و ماذا عن السودان الذى هو اغنى من مصر فى الموارد الطبيعية و بل و ينافس دول الخليج فى الطاقة الخضراء ( الاراضى الزراعية البكر) و البترول الشفاف ( المياه)
        و السؤال اين نحن كسودانيين ؟؟؟؟؟
        الحقيقة ان الحكومة ( و التى تدار يكفاءات اقل ( الولاء قبل الاداء)
        علينا العمل بجد و استثمار المكانيات الطبيعية و التى هى ههبة من الله لنا
        و عندها لن نحتاج لدعوة ( او شحدة من الودل الغنية) بل هى التى سوف تبوس يدنا حتى تناح لها فرصة ا لاستثمار فى السودان

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *