زواج سوداناس

كسوف كلي وجزئي وحلقي يشهده العالم عدا السودان


مصر تعول على رئاسة السودان لمجلس وزراء دول حوض النيل لحل تحديات مائية تواجهها

شارك الموضوع :

في تصريح للدكتور أنور احمد عثمان الباحث الفلكي السوداني وأستاذ الفلك بجامعة أم درمان الإسلامية أوضح أن هنالك ثلاثة احداث فكية مثيرة سيشهدها العالم يومي 20 و21 مارس القادمين.
أول هذه الأحداث أن العالم سيشهد كسوفاً كلياً وحلقياً وجزئياً للشمس والغريبة أن هذا الكسوف الواقع يوم الجمعة 20 مارس سيكون واضحاً في القارة الأوروبية وآسيا وشمال وشرق السعودية والعراق وسوريا وبلاد المغرب العربي وخاصة تونس ولن يكون الكسوف ظاهراً في دولتين هما السودان وجزر القمر ولكن هناك احتمال ضعيف أن يرى جزء منه سكان بورتسودان وكسلا وسيبدأ الكسوف وينتهي خلال 4 ساعات و10 دقائق.
أما الحدث الثاني المثير في نفس اليوم أن القمر سيكون في أقرب نقطة له من الأرض بمعنى ان القمر سيكون قريباً من الأرض بمسافة تقل عن 400 أربعمائة الف كيلومتر وسيزداد المد والجزر في البحار والمحيطات وهذه ذات فائدة كبيرة للحيوانات المائية وتنقية المياه بصورة عامة..
ويواصل الدكتور أنور تصريحه قائلا: أما الحدث الثالث فهو بداية الانقلاب الربيعي في الكرة الأرضية بتاريخ 21 مارس – السبت القادم وسيستمر لمدة قد تزيد عن الستين أو السبعين يوماً وفي السودان يستمر لأقل من هذا بكثير لوقوعنا بين مدار الجدي وخط الاستواء والسرطان علماً بأن اجتماع هذه الأحداث الفلكية مع بعضها البعض لم يحدث في تاريخ البشرية منذ عام 1662 ولكن اجتماع حدثين منهما سيحدث عام 2239، ويذكر أن هناك خسوفا للقمر سيحدث في الرابع من أبريل القادم.
د. أنور أحمد عثمان

اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *