زواج سوداناس

الصليب الأحمر يطلق نداءً لمساعدة وحماية متأثري النزاع في السودان


الصليب الاحمر

شارك الموضوع :

وجهت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أمس الأربعاء، نداءً إلى المانحين الدوليين لإعانتها في حماية ومساعدة المتأثرين بالنزاع في السودان، ودعت لإمدادها بمبلغ 25 مليون فرنك سويسري – 26 مليون دولار – تضاف إلى الخمسة ملايين فرنك المدرجة أصلاً في الميزانية.
وكانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر علقت عملها في السودان، إثر خلافات مع الحكومة السودانية حول قانون العمل الإنساني، قبل أن تثمر مباحثات طويلة في إعادة أنشطة اللجنة التي تركز على المساعدات الطبية والإنسانية في مناطق النزاع المسلح.
وقال رئيس بعثة اللجنة الدولية في السودان جيمس رينولدز في بيان صحفي: “سررنا لتمكننا من استئناف عملنا الإنساني في السودان. وتسنّى لنا استئناف عملياتنا الإنسانية بفضل حوارنا البنّاء مع السلطات، وبعد مراجعة وتعديل الاتفاقية الموقعة بين اللجنة الدولية للصليب الأحمر وجمهورية السودان. ونرجو أن تستمر السلطات السودانية في دعمنا. وسيتيح لنا هذا النداء مساعدة أشد الأشخاص ضعفاً من المتأثرين بالنزاعات”.
وأجرت اللجنة الدولية، منذ استئنافها لعملها الإنساني في السودان في شهر سبتمبر الماضي، عمليات تقييم للاحتياجات الإنسانية في البلاد. ووزّع مندوبو اللجنة الدولية مواداً غذائية على أكثر من 48,000 شخص من المتأثرين بالنزاعات في ولايتَي شمال دارفور وجنوب دارفور.
وتلقّى ما يزيد عن 21,000 شخص لوازم منزلية أساسية تشمل مجموعات من أطقم مطبخ وناموسيات ومشمعات وبطانيات وأوعية مياه وأدوات زراعية. وطبقاً لبيان اللجنة الدولية فإن المبلغ الإضافي المطلوب سيتيح للجنة الدولية، شراء أدوات زراعية وبذور ومواد غذائية لمساعدة المزارعين في المناطق المتأثرة بالنزاعات، والاضطلاع بعمليات تطعيم للمواشي، وتحسين سُبل الحصول على المياه الصالحة للشرب في المناطق الريفية بدارفور.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *