زواج سوداناس

إضراب مفتوح عن العمل للأطباء البيطريين بغرب دارفور


نيوز

شارك الموضوع :

أعلن اتحاد الأطباء البيطريين، بولاية غرب دارفور، الدخول في إضراب مفتوح عن العمل احتجاجاً على إجراءات إدارية أعلنتها وزارة الثروة الحيوانية، رأى الاتحاد أنها “محجفة” بحق عضويته.
وقال أحد منظمي الإضراب، وعضو الاتحاد، ربيع صالح، لـ(الطريق) إن: ”اتحاد الأطباء البيطريين بولاية غرب دارفور، قرر الدخول في إضراب مفتوح عن العمل اعتباراً من 15 مارس الحالي، وحتى الوصول لحل مشكلة منسوبي الإدارة العامة للثروة الحيوانية بالولاية”.
وأبان صالح، أن “الاتحاد وعضويته تضرروا من إجراءات إدارية اتخذتها وزارة الثروة الحيوانية الولائية مؤخراً، حين أصدرت الوزارة قراراً يقضي بتعيين خريجي كليات الزراعة والإنتاج الحيواني كمدراء لكل إدارات الثروة الحيوانية التابعة للوزارة بالولاية، في خطوة تعتبر تهميشاً واضحاً لدور الطبيب البيطري”- طبقاً لصالح.
وتابع صالح: “هذا الأمر يتعارض مع قوانين المجلس البيطري، التي تحصر العمل في إدارات الثروة الحيوانية على الأطباء البيطريين، بجانب الحصول على ترخيص من المجلس البيطري، الذي يحتفظ بسجل خاص للأطباء البيطريين. بينما خريجو كليات الزراعة والإنتاج الحيواني مسؤول عنهم المجلس الزراعي ومجالات عملهم بوزارة الزراعة وليس وزارة الثروة الحيوانية”.
وأضاف صالح أن وزير الثروة الحيوانية بولاية غرب دارفور أقصى الأطباء البياطرة من وظائفهم المكفولة لهم بالقانون، وعيّن بدلاً عنهم متخصصين في الزراعة والإنتاج الحيواني بإدارات الثروة الحيوانية بكافة محليات الولاية.
وفي خطوة تصعيدية لمواجهة احتجاج الأطباء البيطريين، أوقف وزير الثروة الحيوانية بالولاية، 11 طبيباً بيطرياً عن العمل، دون توضيح أسباب للإجراء، ومنعهم من الدخول إلى أماكن عملهم بالوزارة.
وانتشر مسلحون يتبعون لطاقم حرس الوزير أمام بوابات وزارة الثروة الحيوانية بمدينة الجنينة، عاصمة ولاية غرب دارفور، ومنعوا الأطباء البيطريين الموقوفين بقرار الوزير من دخول الوزارة.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *