زواج سوداناس

مقتل وإصابة العشرات في اشتباكات بين البرتي والزيادية بمليط


ولاية شمال دارفور

شارك الموضوع :

وقعت بمنطقة مليط بولاية شمال دارفور يومي الخميس والجمعة اشتباكات بين قبيلتي البرتي والزيادية وتبادل الطرفان الاتهامات فيما يتصل بالبدء في إشعال الأحداث، فيما عززت الحكومة الوجود العسكري بالمنطقة للفصل بين القبيلتين والحد من تطور الصراع لحرب قبلية وقال عضو المجلس الاستشاري لقبيلة الزيادية حامد معلي لـ”الجريدة” إن الأحداث تجددت أمس الأول لقيام مجموعة من البرتي بقطع طريق الفاشر مليط وتدمير عربة كانت تقل أسرة وقتل أربعة أفراد كانوا بداخلها بينهم امرأتان وطفلة “خمسة أشهر” وإصابة ثلاثة آخرين فضلاً عن نصب كمين لمن تدافعوا لإغاثة تلك الأسرة وأشار لمقتل شخصين إبان الحادث وأكد أن الاشتباكات وقعت على بعد كيلومترات من مدينة مليط الأمر الذي قاد لنقلها الى داخل المدينة، وأوقع قتلى وجرحى بين الطرفين لم يجرِ حصرهم، وأشار معلا إلى تجدد الاشتباكات أمس لتواتر الأنباء عن إلغاء طائرة كانت إدارة قبيلة الزيادية طلبتها من القوات الجوية لنقل الجرحى لتلقي العلاج بمستشفى الفاشر وأوضح “الآن منطقة مليط مغلقة تماماً والخوف والهلع ينتاب المواطنين” وانتقد معلا صمت حكومة ولاية شمال دارفور عن الأحداث منذ اندلاعها في فبراير. في وقت حمل بيان صادر عن قبيلة الزيادية حاكم ولاية شمال دارفور يوسف كبر مسؤولية الانفلات الأمني بالمنطقة وطالبوا الرئيس البشير بإقالته بينما اتهمت قبيلة البرتي الزيادية بتكرار الهجوم عليها وحذرت من أن صبرها نفد ونفت في الوقت نفسه أية صلة لها بوالي الولاية الذي ينتسب للقبيلة وأكدت في الوقت نفسه جنوحها للسلم.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        شترة

        اول مرة نسمع بالبرتي واول مرة نسمع بالزيادية ***

        ديل عاوزين مفاوضات وتقسيم ثروة وسلطة والحكاية بقت همله وكراسي المفاوضات فاااااضية

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *