زواج سوداناس

لفتة عظيمة.. الأردن يكرّم والدة معاذ الكساسبة بعيد الأم + صورة


هذا ما فعله "معاذ الكساسبة" في أمين الأمم المتحدة

شارك الموضوع :

أقامت أمانة العاصمة الأردنية عمان، يوم السبت، مهرجان “أمي 2015″، في دورته الثانية تحت عنوان “تكريم أمهات الشهداء”، حيث تم تكريم والدة الطيار الأردني معاذ الكساسبة، الذي قضي نحبه حرقا على يد تنظيم “داعش”.

وقال المشرف على تنظيم المهرجان، محمد دراج، إن إقامة هذا المهرجان جاء “تكريماً لأمهات شهداء أردنيين دافعوا عن البلاد وضحوا بأرواحهم فداءً له”.

دراج أوضح أن “النسخة الأولى من المهرجان، التي انطلقت العام الماضي، حملت عنوان (أمي.. والدة رائد زعيتر)، وهو القاضي الأردني الذي قُتل على يد أحد الجنود الإسرائيليين في المعبر الحدودي بين الأردن وإسرائيل (الكرامة) في العاشر من مارس / آذار 2014″.

وأضاف أن “إدارة المهرجان ارتأت هذا العام تكريم أربع أمهات ممن فقدن أبنائهن شهداء في سبيل الوطن”.

وفي المهرجان، الذي رعاه رئيس الوزراء الأردني الأسبق سمير الرفاعي، كرّم القائمون عليه: والدة الطيار الأردني معاذ الكساسبة الذي أعدمه تنظيم “داعش” حرقاً في الثالث من فبراير / شباط الماضي، وتسلم عنها الدرع التذكاري عم الطيار، اللواء المتقاعد فهد الكساسبة.

كما تم تكريم والدة الملازم الأردني نارت نفش، الذي قضى على يدي مسلحين في مدينة معان (250 كم جنوب العاصمة عمان) في الخامس من أغسطس / آب الماضي، ووالدة الجندي الأردني علي زريقات، الذي قضى في تفجير بمنطقة دمستان في البحرين في الثامن من ديسمبر / كانون أول 2014.

أيضا، كرمت الجهة المنظمة للمهرجان والدة الطفل الفلسطيني محمد أبو خضير، الذي قتل بعد أن اختطفه مستوطنين يهود في مدينة القدس، وقاموا بتعذيبه حرقاً في الثاني من يوليو / تموز 2014.

وقالت والدة أبو خضير، في كلمة لها خلال المهرجان، إنها “ترى ابنها في كل الشباب ومن الصعب أن تفقد أم ابنها، بخاصة عندما تتوقع أن يعود إليها من مدرسته وهو يغني ويلعب”.

وأضافت: “أدعو الله أن يلهمني ويلهم كل أم الصبر والقوة، وعظيم الامتنان للقائمين على المهرجان فالأردن وفلسطين شعب واحد”.

وتحتفل العديد من دول العالم بـ”عيد الأم” في الـ 21 من شهر مارس / آذار من كل عام.

إرم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *