زواج سوداناس

إحصائية تكشف سبب تراجع أداء ريال مدريد في الشوط الثاني من الكلاسيكو!



شارك الموضوع :

قدم ريال مدريد شوط أول مميز في المباراة التي جمعته مساء الأحد الماضي أمام برشلونة على ملعب الكامب نو، ولكن رجال كارلو أنشيلوتي كانت لهم معاناة كبيرة خلال الشوط الثاني وبلا شك كان ذلك راجعاً للإرهاق البدني.

وذكرت صحيفة “آس” أن اللاعبين الذين شاركوا في التشكيلة الرسمية لريال مدريد وصلوا إلى الكلاسيكو مع 2.962 دقيقة لعب أكثر من لاعبي برشلونة من ناحية مشاركاتهم في المباريات هذا الموسم، وذلك يظهر أن حامل لقب دوري أبطال أوروبا عانى من إرهاق خلال الشوط الثاني أمام البلوغرانا.

وقد أعطت سياسة التناوب التي إعتمدها لويس إنريكي ثمارها في الكلاسيكو، إذ وصل زملاء ليو ميسي في أفضل حالة بدنية في الرمق الأخير من المباراة ورغم خوضهم لمباراة مرهقة في دوري أبطال أوروبا الأربعاء الماضي أمام مانشستر سيتي.

وتثبت الأرقام أن لويس إنريكي كان له دور كبير في ذلك مع سياسته في التناوب، إذ أن مدرب برشلونة إستعان بخدمات 29 لاعباً هذا الموسم مقابل 26 لاعبا إستعان بخدماتهم كارلو أنشيلوتي، وفقط ليو ميسي هو من تجاوز حاجز ال 3.000 دقيقة هذا الموسم في الفريق الكتالوني (لعب 3.621 دقيقة).

وفي المقابل، فهناك ستة لاعبين في ريال مدريد تجاوزوا ال 3.000 دقيقة هذا الموسم: كروس ( 3.524 دقيقة)، كريستيانو رونالدو (3.410 دقيقة)، بيل (3.381)، كاسياس (3.330)، بنزيما (3.312) ومارسيلو (3.247)، وتعتبر هذه الأرقام كبيرة خصوصاً إذا أخذنا في عين الإعتبار أن ريال مدريد خاض فقط مباراة أكثر من غريمه التقليدي (44 مباراة لبرشلونة مقابل 45 لريال مدريد حتى الآن).

ومن جانبه، فإن لوكا مودريتش عانى خلال الشوط الثاني أمام برشلونة ولكن ذلك لم يكن راجعا للإرهاق بل لأنه لم يسترجع بعد رتم المباريات، الكرواتي وصل لمباراة الكلاسيكو مع 111 دقيقة فقط لعبها وهو العائد من إصابة أبعدته لأربعة أشهر عن الملاعب.

ولم يستغل ريال مدريد المباراة التي خاضها برشلونة في منتصف الأسبوع بدوري أبطال أوروبا أمام مانشستر سيتي الإنجليزي، وأصبح أمرا مقلقا يعاني منه رجال كارلو أنشيلوتي إذ للمرة الثالثة لا يتمكن فيها ريال مدريد من تحقيق نتيجة الفوز بعد أن كان له أسبوع كامل للتحضير وبدون وجود مباريات في منتصف الأسبوع.

وقد حدث نفس الشيء ضد فياريال (1-1) حيث خاض زملاء فييتو مباراة بالدوري الأوروبي قبل ثلاثة أيام من مواجهة ريال مدريد، وقبل أسابيع أتلتيك بلباو خاض مباراة في إياب نصف نهائي كأس الملك وبعد ثلاثة أيام واجه ريال مدريد وتغلب عليه بنتيجة 1-0.

كوووره

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *