زواج سوداناس

حزب الأمة : الحوار الوطني (جثة هامدة) وأديس منبرنا الوحيد دون شروط



شارك الموضوع :

أعلن حزب الأمة القومي قبوله رسمياً بالدعوة الموجهة من الآلية الأفريقية، لحضور الملتقى التحضيري في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا يومي 29 و30 مارس الجاري بدون شروط مسبقة.
وقالت الناطق الرسمي باسم الحزب سارة نقد الله في بيان صحفي أمس: “نعم ستتم تلبية الدعوة دون شروط مسبقة ولكن نطالب وفد النظام بتقديم هامش جدية بإعلان تجميد الانتخابات العبثية الحالية وإلغاء التعديلات الدستورية الأخيرة المكرسة للدكتاتورية ووقف محاكمة فاروق أبو عيسى ود. أمين مكي مدني، ود. فرح عقار وإطلاق سراحهم”.
واعتبر البيان أن علاقة حزب الأمة بالجبهة الثورية تشكل توازن قوى وطني جدي ورأسمال وطني للسودان، ولفت إلى أن رئيس الحزب سيعين من تسند إليهم العلاقة بالجبهة الثورية للعمل على الاتفاق على الميثاق الوطني الذي اقترحه حزب الأمة، وتنفيذ مشروع الهيكل المطلوب لتنسيق عمل كافة قوى النظام الجديد.
ووصف البيان الحوار الوطني بالجثة الهامدة، وأكد أن المنبر الوحيد المعتمد للحوار مع النظام هو منبر أديس أبابا التحضيري وفق ما أوضح إعلان برلين الموقع وأكد أن أية اتصالات بحزب الأمة يجب أن تتم في إطار مؤسسي، وأشار البيان الى أن الحزب سيكلف الأشخاص الذين تسند لهم هذه المهمة، ودعا كافة القوى السياسية، والمدنية، بالالتفاف حول الأجندة الوطنية لتحقيق السلام العادل الشامل والتحول الديمقراطي الكامل. وشدد الحزب على ضرورة نبذ العنف في كل مكان ورفض الحرب، والانخراط في مصالحات قبلية واسعة، والالتزام بنداء أرضاً سلاح.
وعينت سارة ناطقة رسمية باسم الحزب عقب اجتماع في القاهرة لرؤساء اجهزة الحزب ضم نائب رئيس الحزب اللواء (م) فضل الله برمة ورئيس المكتب السياسي بالإنابة محمد المهدي ونائب رئيس الحزب الفريق صديق محمد إسماعيل، ومستشار الرئيس د. علي حسن تاج الدين.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *