زواج سوداناس

المؤتمر الوطني: لا نستبعد العفو الرئاسي عن الصادق المهدي وقيادات الثورية


المؤتمر "الوطني" يؤيد إنشاء محكمة أفريقية

شارك الموضوع :

جدد نائب رئيس القطاع السياسي بالمؤتمر الوطني عبد الملك البرير عدم قبولهم بفرض المعارضة لشروط مسبقة قبل بدء الحوار، ولم يستبعد إصدار رئيس الجمهورية المشير عمر البشير عفواً عن رئيس حزب الأمة الصادق المهدي وقيادات الجبهة الثورية بعد موافقتهم على اللحاق بالحوار الوطني بالداخل بعد المؤتمر التحضيري بأديس أبابا، وأوضح أن الدستور كفل لرئيس الجمهورية السلطات اللازمة لذلك.
وقال البرير لـ(الجريدة) أمس لا نقبل تطاول المعارضة بأي شروط مسبقة، وفي رده على سؤال حول مطالبتها بتفكيك دولة الحزب الواحد ذكر (على المعارضة إقناع المشاركين في الحوار بذلك)، ورفض ربط تأخير انعقاد الجمعية العمومية للحوار الوطني بالمؤتمر التحضيري، وأرجع ذلك لمسائل فنية تتعلق بالتحضيرات التي لم تكتمل حتى الآن، واستدرك قائلاً: (نتمنى أن يلتحق المهدي والثورية بالجمعية العمومية للحوار الوطني).

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *