زواج سوداناس

مقتل فتاة بأبشع طريقة بولاية الجزيرة


شارك الموضوع :

جريمة بشعة إرتكبها أحد قطاع الطرق لفتاة تبلغ من العمر (25) عاما وهي بنت من ضمن (7) أشقاء مما أدى إلى هز القرى المجاورة وهم يؤكدون أن هذه الظاهرة هي الأولى من نوعها بالمنطقة حيث قام المجرم بطعنها ثلاث طعنات في صدرها وذبحها مثل الشاه وقام بإدخال طرحتها في حلقها .
والتقت المصادر بوالدها عثمان أحمد والذي قام بسرد الجريمة قائلا أن المجني عليها كانت طيبة المعشر ومحبوبة وسط الأسرة ولها إجتماعيات وتلم شمل الأسرة .
وفي يوم الحادث خرجت إلى سوق الحاج عبدالله لشراء بعض الأشياء وعند وصولها بنية الشيخ عبدالله فوجئت بضربة في رأسها بعكاز وثلاث طعنات في الصدر وقام المجني بجرها على مسافة (30) متر داخل مياه وأدخلها في مزرعة قطن وبعد ذلك قام بذبحها مثل الشاه وأدخل طرحتها في حلقها ومحى أثر الدم الموجود ليخفي أثار الجريمة وقام بجرها مرة أخرى داخل القطن حيث كان هنالك شاهد عيام وجدت الكيس ولم تجدها وهي التي قامت وأخبرت الجميع وذهبوا لمكان الكيس وعند متابعة الأثر وجدوا الدم وواصلو التفتيش حتى وصلوا إلى الجثة بعدها قامت أختها بالإتصال بي وقمت بالأتصال بشرطة الحاج عبدالله ود مدني حيث وجدوا أثار الجرح من سكين وعكاز وحملت لمشرحة مستشفى ود مدني .

صحيفة الدار

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ابو محمد

        لا حول ولا قوة الا بالله ….ايه الحاصل في البلد حتى تظهر فينا هكذا جرائم
        اللهم سلم البلاد والعباد من كل شر …ربنا يصبر اهلها وذويها…

        الرد
      2. 2
        شافوه وعرفوه وهابوه

        ما هذه المهازل والفوضى لا حكومة قادرة ان تضع حدا لمثل هذه الاعتداءات بقوة القانون ولا بالدين والتربية السوية لهذا الجيل الفالت ولهذا الانحلال الاجتماعى الغريب على بلادنا واخلاق من سبقونا من اهلينا
        ماذا ننتظر من سلطة غير قادرة على توفير الامن والاستقرار وضبط الشارع ولا مهتمة بان تقوم بذلك
        من سيضع حدا لهذه التجاوزات اللا اخلاقية ولا دينية
        هل اصبح ممنوعا على المواطنين الخروج من منازلهم لكسب قوتهم او لقضاء ضرورياتهم الا تعلم السلطات بما تدور فى فلك الامن فوضى عارمة وانتهاكات مسكوت عنها
        اين نحن واى قانون ينظم حياة مواطننا والله فلربما قانون الغاب اوفر امنا لمواطنينا مما يسودنا من قانون الان
        ليتنا نسمع اراء المسؤولين الامنين فى بيوتهم
        ليتنا نسمع اراءهم و مواقفهم عبر الشاشات والصحف عما يجرى من الفلنان والتدهور الامنى فى البلاد
        انا متاكد من انهم لن يقوم بذلك
        ====================
        لماذا لانهم امنون والشر عنهم بعيد سيقولون فى انفسهم مش بعيد عنا وعن اسرنا اذن حريقة فى الشعب كله يموتوا ولا يروحوا فى دهية
        انتظروا وترقبوا اذا لم تكن توقعاتى فى محلها بالظبط

        الرد
      3. 3
        محمد عزالدين محمد الامين

        والله لو طبقنا الحدود لما كان الحصل حصل ولعشنا فى أمان الله وتعطيل الحدود مصيبة كبيرة .
        نناشد الدولة أن تحكم المسلمون باحكام الشرع .

        الرد
      4. 4
        عباس احمد

        المشكلة ما عرفنا سبب هذه الجريمة نرجو من المباحث ان تكثف من جهودها حتى تقبض على هذا الجانى المجرم عديم الرحمة وحتى تكشف لنا خيوط هذه الجريمة لكى يعمل الناس حسابهم من امثال هذا الجزار ويتجنبوا امثاله .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *