زواج سوداناس

مصطفى عثمان يبحث مع الصادق المهدي عودته من القاهرة


الإمام "الصادق المهدي" يهاتف "الهندي" بألمانيا

شارك الموضوع :

كشفت معلومات عن لقاء بين رئيس القطاع السياسي بالمؤتمر الوطني، الدكتور مصطفى عثمان إسماعيل، ورئيس حزب الأمة الصادق المهدي في القاهرة، ناقش إمكانية عودته إلى البلاد.

وعلمت “التغيير” أن الدكتور مصطفى عثمان إسماعيل قد التقى الصادق المهدي في القاهرة بمقر إقامة الأخير، وامتد اللقاء لمدة يومين، بحثا خلاله مطلوبات الحوار الثنائي وعودة رئيس حزب الأمة القومي إلى البلاد.

وتشير مصادر إلى أن اللقاء تم بحضور مساعد رئيس الجمهورية عبد الرحمن الصادق المهدي. وبحسب المتابعات فإن الصادق المهدي تمسك بضرورة ضم الجبهة الثورية وتحالف قوى الإجماع الوطني للحوار، بيد أن مصطفى عثمان أكد للمهدي أنهم مع التوافق الوطني والجلوس للحوار بلا اشتراطات، وأنه لا سبيل للتراجع بشأن الانتخابات، وأن نقاط الخلاف حول القضايا الدستورية تتم عبر الحوار الثنائي.

من جهته، قال نائب رئيس حزب الأمة القومي اللواء فضل الله برمة ناصر لـ”التغيير”، إن أبواب حزبه مفتوحة لكل من يريد بحث قضايا الوطن، مشيراً إلى أن الملتقى التحضيري للحوار في أديس أبابا هو الفيصل بين حزبه وبين حزب المؤتمر الوطني.

صحيفة التغيير

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *