زواج سوداناس

بالفيديو.. بصات ولاية الخرطوم الجديدة أكورديون بطول 18 متر


بص اكورديون2

شارك الموضوع :

حظيت بصات ولاية الخرطوم الجديدة باهتمام غير مسبوق من قبل الإعلام السوداني والشارع السوداني, جعلت الجميع ينتظر طرحها في المواقف العامة بفارق الصبر.

وذلك للحملة الإعلامية الضخمة التي حظيت بها, بعد أن وجد إعلان طرحها اهتمام كبير من قيادات الدولة بقيادة الدكتور عبد الرحمن الخضر والي ولاية الخرطوم, والذي ظهر في أكثر من صورة وهو بداخل هذه البصات وخارجها.
وتحصل موقع النيلين لفيديو لهذه البصات المتوقع وصولها خلال الأيام القادمة, حيث يظهر الفيديو احد البصات وهو يتحرك بينما تقف بجانبه أعداد أخري من هذه الوسائل والتي يتوقع لها الكثيرين أن تحل ولو جزء يسير من أزمة المواصلات التي تعاني منها العاصمة الخرطوم.
حيث يبلغ طول البص الواحد حوالي 18 متر, حيث يحتوي علي بصين تم ربطهما في بص واحد يسير بشكل يشبه آلة الأكورديون.

لمشاهدة الفيديو علي قناة فيديو النيلين أضغط هنا

ياسين الشيخ _ الخرطوم
النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ميلان

        مواسير صينيه جديدة من اموال الشعب

        الرد
      2. 2
        الصادق

        يا ناس الله يهديكم بصات زي دي مابتنفع في بلدنا
        دي عاوزة طرق واسعة ومافيها حفر وما فيها زحمة
        نسالكم بالله ما تضيوعو قروشنا في حاجات وهم

        الرد
      3. 3
        محمد أحمد

        عبدالرحمن الخضر والي الخرطوم عنده غرام إسمه بصات!
        نحن البحلنا شنو من الزول ده و من الكيزان.

        الرد
      4. 4
        محمد حمدالنيل

        هههههه تعرفوا احلي حاجه في الحكومة وموظفنها انو الناس بتتكلم وتنبزهم وهم بيعملو في البيعملو فيهو وماشغلين بي زول هيهيهيهيهيه علما بان معظم اعمالهم تتم بدراسات ناقصة وبغير اولويات … وانا من النوع البضحك بس … غلبني هههههههه

        الرد
      5. 5
        Mukh mafi

        والله بقدر ما يسرني الامر الا اني حزين جدا وكل خوف من ما ستجده هذه البصات من اهمال وعدم مسؤولية وتشليع بعضها ليكون قطع غيار لبعضها ..
        مشفق تماما عليها من الاتساخ وعد التنظيف وكنس الارضيات خاصة انها بهذا الطول .. اشفق عليها انها ستسير في برك مياه الامطار والمصانع لا تتخيل ان هناك بلدا في العالم مازالت هناك حفر في شوارعه .. مشفق عليها من احتكاكها بالجدران وربما تكسير مرايتها لضيق اللفات ..
        اشفق من ان لايكون قد تم تدريب سائقين لمدة كافية لهذه البصات وخاصة عملية المناورة والدوران في المناطق الحرجة ..
        لا اكاد اتخيل منظر اصحاب السيارات الصغير ينتظرون مرور هذا البص او دورانه ولايفلح من اول او ثاني مرة ..
        وانا خايف تجي فكرة لمسطول ويقولهم نقطعه ونسويه بصين ..

        الرد
      6. 6
        حاتم

        كان قبل ذلك موجود مثله في السودان قبل عشرة اعوام تقريبا والآن في واحد واقف في الصحافة مربع 35

        الرد
      7. 7
        سودانى مغبووووون

        الواحد يركب بالباب الورا .. ويمشى لحدى ما يوصل المقاعد الجمب الباب القدام .. تكون محطتو جات .. يدفع للسواق وينزل طوالى .. وبكده نضمن اكبر كمية من البشر تكون انقشطت جوه البص .. ونضمن انو مافى شماعة او دافورى جوه البص لانو الناس طوالى فى حالة حركة للامام .. وكمان توفر الحكومة حق الكمسارى التانى ويكون للبص كمسارى واحد بس فى الباب الورا ..
        الخدر يامسحلب ..

        الرد
      8. 8
        وطنى

        بسم الله الرحمن الرحيم

        يارب بارك فيها للشعب السودانى 00

        وطنــــــــــــــــــــــــــى

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *