زواج سوداناس

مستلزمات أطفال!!


شارك الموضوع :

* نشرت صحف الهلال أمس أخباراً تفيد أن رئيس نادي الهلال أشرف الكاردينال وقع عقد بناء الإستاد الجديد للهلال (الجوهرة الزرقاء) مع شركة صينية بكلفة بلغت أربعة ملايين ومائتي ألف دولار أمريكي!

* أكدت بعض الصحف أن المنشآت الجديدة للنادي الأزرق ستحوي فندقاً للاعبين ونادٍ جديد!

* أثارت قيمة العقد فضولنا، وحركت فينا الرغبة في التقصي عن هوية الشركة التي قبلت بناء إستاد حديث بأربعة ملايين دولار فقط، لأننا لم نسمع بإستاد حديث تم بناؤه بتلك الكلفة المتواضعة!

* قيمة العقد تثير التساؤلات!

* وتحرك الفضول!!

* بناء الإستادات الحديثة يكلف عشرات أضعاف المبلغ المذكور في العقد الموقع بين الهلال والشركة الصينية، فما بالك به وقد ضم فندقاً ومقر جديد للنادي الكبير؟

* بناء طابق شاخور وحده كلف المريخ أكثر من ستة ملايين دولار!!

* عقد نادي المريخ مع الشركة الذي استوردت الإضاءة الحديثة للرد كاسل بلغ أكثر من مليون دولار!

* قيمة مقاعد طابق شاخور التي حطمتها جماهير الهلال في مباراة القمة الشهيرة بلغت نصف مليون دولار، فكيف يتم بناء إستاد كامل (يستحق اسم الجوهرة) بأربعة ملايين ومائتي ألف دولار فقط؟

* بناء الإستادات الكبيرة يكلف مئات الملايين من الدولارات.. أو فلنتواضع، ونقول عشرات الملايين، فكيف يتم بناء إستاد ونادٍ وفندق بأربعة ملايين دولار؟

* الشركة التي قيل إن الهلال تعاقد معها لبناء إستاده الجديد اسمها (FU HONG) بحسب بطاقة الدعوة التي وصلتنا لحضور حفل توقيع العقد.

* دخلنا إلى الإنترنت وبحثنا عن الاسم المذكور فوجدنا شركة صينية تحمل الاسم المذكور وتأسست في العام 1989، بواسطة رجل أعمال صيني اسمه (هيرمان لو) وخضعت إلى عملية إعادة تنظيم في العام 1993!

* تمتلك الشركة المذكورة مصنعين، بمدينة شانغان (دونغوان) بالصين ويضمان حوالي 1800 عامل.

* شركة كبيرة ما في ذلك شك بدليل أنها تمتلك مصنعين، وعشرات المنتجات.

* لكن المعلومة المثيرة للدهشة أن (فو هونغ) تعمل أساساً في مجال تصنيع مستلزمات الأطفال الرضع!

* صور منتجات شركة فو هونغ منشورة في موقع الشركة، (FUHONG.COM ومصحوبة بالصور، وتنحصر كلها في مجال ألعاب الأطفال!

* لا يوجد أي ذكر لأن الشركة تعمل في مجال بناء الملاعب الرياضية، اللهم إلا إذا كان الهلال قد تعاقد مع شركة صينية أخرى تحمل الاسم نفسه!

* تستهدف شركة فو هونغ الأطفال بمنتجاتها، وكما ذكر موقعها فإن اهتمامهم بمنتجات الأطفال نابع في الأساس من إيمانهم بأن الأطفال يمثلون عماد المستقبل، وأن شخصية الأفراد تبدأ التشكل في مرحلة الطفولة الباكرة، وأن منتجات الأطفال ذات الكفاءة العالية تساعد في تنشئة أطفال أصحاء وأذكياء!

* ورد في موقع الشركة عن أهم أهدافها ما يلي:

Babies are the masters of our future. Fu Hong believes that the characters of a person start developing from his early age. High quality baby products can help our future masters to develop a healthy and intelligent childhood, which is significant for their whole life.

Fu Hong is committed to striving for excellence in developing baby product. We devote ourselves on enhancing every aspect in our development, including product design, mold fabrication, sample modeling, prototype testing, manufacturing, process control, packing and timely delivery. All these efforts are for providing the best protection to our future masters.

* أهم منتجات شركة فو هونغ: المرايل.. النداغات.. فرش الأسنان.. الملاعق.. البزازات (أشكال وأنواع)، ألعاب الرضع.. المرايات (الآمنة المصنوعة من مواد غير قابلة للكسر)، مثبتات الأبواب (كي لا تصيب الأطفال بحركتها)، وأدوات الحمام (لا نرى داعياً لتفصيلها لأنها معلومة للجميع)!

* النداغات على قفا من يشيل!

* العضاضات بالكوم!!

* والمقصات (بلاستيكية) لا تؤذي الأطفال!!

* هل أوكل الهلال بناء (الجوهرة الزرقاء) للشركة المذكورة.. أم هو اسم على اسم؟

* هل توجد شركة صينية أخرى تعمل في بناء الإستادات والجواهر باسم (فو هونغ)، أم أن الشركة المذكورة ستغير تخصصها حباً في اللون الأزرق، وتشرع في بناء الإستادات تقديراً للكاردينال؟

*تحمل منتجات الشركة اسم (KIDS ME)!

* بغض النظر عن هوية الشركة واسمها، فإن تصديق معلومة تتحدث عن بناء إستاد بأربعة ملايين جنيه صعبة التصديق، ناهيك عن أن يكون مع الإستاد نادٍ وفندق للاعبين!!

* احترنا في أمر الشركة التي كلفها الكاردينال ببناء الإستاد الجديد.. أبو أربعة ملايين دولار!

* فو هونغ.. المشهورة بتصنيع ألعاب الأطفال.. أم شركة أخرى؟

* أفتونا فقد تشابه علينا بقر الصينيين!!

آخر الحقائق

* نتمنى من إعلاميي الهلال أن يردوا علينا بالمنطق.. وبالمعلومات والصور.

* مطلوب منهم أن يبتعدوا ما استطاعوا عن الإسفاف.

* هل وقعت الشركة المذكورة العقد بالإنابة عن شركة صينية أخرى؟

* نتمنى أن يكون الأمر (اسم على اسم)!

* الثابت أن بطاقة الدعوة التي وصلتنا لحضور حفل توقع عقد الهلال مع الشركة الصينية حملت اسم ذات الشركة الصينية.

* تمت كتابته باللغة العربية (فو هونق) في كرت الدعوة!

* نكرر تساؤلنا: ماذا فعل الاتحاد ومسئولو لجنة التحكيم المركزية لتحديد هوية المسئول عن تسريب تقرير الحكم صديق الطريفي لصحف الهلال؟

* لن نمل تكرار هذا السؤال، حتى يؤدي الاتحاد واجبه ويحدد هوية من سرب التقرير إلى الصحف.

* أختلف مع الزميل أحمد محمد الحاج في ما كتبه عن أن القراء يبحثون عن الإسفاف!

* لو صح ذلك لتصدرت صحف الانفلات توزيع الصحف الرياضية!

*التقرير الذي أصدره المجلس قبل أيام وضع سوكر وقوون والصدى في مقدمة الصحف الرياضية.

* واقع الحال يشير إلى أن المجلس ظل يصمت على الإسفاف الذي تمارسه صحيفة بعينها، ويتفرج على تعديها المستمر على رئيس المريخ تحديداً.

* ما أن تشرع صحيفة مريخية في الرد بالمثل حتى تتم مساواتها بصحيفة الإسفاف في العقوبات.

* نقول لمن زعموا اننا استخدمنا موقعنا في مجلس الصحافة لاستهداف صحيفة بعينها إن تكوين المجلس الجديد لم يكتمل بعد، ولم يعقد أي اجتماع.

* الجهل مصيبة.

* مطلوب من الحبيب كابو ألا يسخر من عقد الهلال مع الشركة الصينية!

* كابو الصديق وليس الفريق!

* يا كابو ما تستغرب.. الصينيين ديل بصنعوا أي حاجة!

* إستادات.. مصاصات.. بزازات.. أي حاجة!!

* حتى العضاضات التي تستخدم لإلهاء الأطفال الرضع موجودة!

* انت اختار وخلي الباقي علي الصينيين!

* نتوقع من كابو أن يرد علينا بعبارة: دي ما جوهرة الهلال.. دي مستلزمات أطفال!!

* إستاد.. وفندق.. ونادي بأربعة ملايين دولار؟

* معلومة صعبة التصديق!!

* اسم (لو هونغ) منتشر بين الصينيين، فهل هو اسم لشركة النداغات والبزازات.. أم شركة متخصصة في بناء الفنادق والإستادات؟
*اخر خبر: KIDS ME!!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        هلالابى

        انت لست مزمل انت مزلل
        التساؤلات التى اثرتها عليك بالبحث عنها انت لو كنت صحفى حقيقى
        من انت حتى يجيب الهلال على تساؤلك؟ هل لك نصيب مما دفع ؟
        ومن انت من واقع المسولية ليجيب عليك الهلال؟
        من حق الهلال ان يتعاقد مع من يشاء فما دخلك انت ؟
        فعلا الجهل مصيبة تترك فريقك وتتناول المنافسين
        يجب ايقافك فورا لانك تحول المنافسة فى الرياضة الى صراع يدخل حتى البيوت

        الرد
      2. 2
        altagi

        بالله عليكم هذا مستوي صحفي محترف ؟؟؟؟؟؟ كلا ينم عن الحقد والحسد والضغينه مثل مكايدات النساء تماما !!!!!!

        الرد
      3. 3
        ابو السارة

        مزمل ابو القاسم تاريخه في الإمارات معروف تماماً
        و عندما عاد إلى السودان و جه كل سهامه تجاه الصجفي رمضان أحمد السيد و ادخل ادبيات الحقد والحسد داخل المجتمع الرياضي المعافاة منها حتى دخوله و كل ذلك كان بسبب ان صحيفة قون الرياضية كانت على رأس قائمة الصحف الرياضية و في ذاك هو اراد انشاء صحيفته الصدى و التي يبيع بها الوهم لجماهير المريخ و ما قول حسن حمد ببعيد عن الأذهان حينما نشر بأن جمال الوالي اسمعه مكاملة من الصحفي مزمل ابو القاسم يهدد فيها جمال الوالي بأنه سوف يألب عليه الكل اذا لم يفعل ما يريده مزمل ابو القاسم .
        فمزمل ابو القاسم مسؤل عن كل الأمراض التي انتشرت في بين جماهير الرياضة في السودان و كل ذلك ليتكسب هو من وراء ما يبيعه لجماهير المريخ و من عجب أن كل صحافة المريخ سارت خلف ترهات مزمل و حقده على المجتمع الرياضي أنظروا لمزمل أبو القاسم لا تجدوا إلا الحقد فهو عدو لكل جميل .
        ثم ثانياً ما هي القضية الرياضية التي تهم المجتمع الرياضي و قادها مزمل ابو القاسم لا شئ
        ثانياً ما هي القضية الرياضية التي قادها مزمل ابو القاسم و كبسها بشرف لا شئ
        ثالثاً انظروا لحال التشجيع الرياضي قبل ولوج مزمل ابو القاسم والآن ستجدوا الفرق واضح
        و قطعاً ستجد من يدافع عن مزمل ابو القاسم لان أغلب جماهير المريخ و الذين اعمارهم دون العشرين هم تربية ما غرسه مزمل ابو القاسم في دواخلهم من حقد

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *