زواج سوداناس

السودان يبني مستودعات جديدة للنفط بمدينة بورتسودان


قهوة "أدروب" تجذب السودانيين والأجانب في بورتسودان

شارك الموضوع :

أعلن وزير الدولة في وزارة النفط السودانية محمد زايد عوض يوم الأحد، أن بلاده تعمل الآن في تنفيذ خطة استراتيجية لتوسيع مواعين تخزين المواد النفطية، مؤكداً أن العمل جار لبناء مستودعات جديدة للنفط بمدينة بورتسودان الساحلية.

وقال زايد لدى تفقده يوم الأحد المنشآت النفطية في ولاية البحر الأحمر، إن الحكومة تسعى لبناء عدد من خطوط الأنابيب لنقل المشتقات النفطية من وإلى مستودعات التخزين الاستراتيجية بولايات البلاد المختلفة.

وطلب الوزير من الشركة السودانية لخطوط الأنابيب تطوير نقل وتوزيع المحروقات النفطية عبر خطوط الأنابيب وتجاوز الطرق التقليدية في ظل تنفيذ الخطط الاستراتيجية للوزارة.

ووقف الوزير على سير العمل بمدينة بورتسودان حاضرة ولاية البحر الأحمر، حيث تدير الشركة خطوط المشتقات النفطية بالبلاد.

إدارة الخطوط

وزير الدولة في وزارة النفط يتفقد المستودع الاستراتيجي القديم بمدينة بورتسودان حاضرة ولاية البحر الأحمر والذي تبلغ سعته التخزينية 40 ألف متر مكعب من الجازولين و82 ألف متر مكعب من البنزين و1,200 متر مكعب من غاز الطهي

ووجه زايد الشركة بالاستعداد لإدارة الخطوط التي تعتزم الوزارة بناءها على المدى القريب لتجاوز مرحلة النقل التقليدي عبر الشاحنات.

وتفقد الوزير المستودع الاستراتيجي القديم بالمدينة والذي تبلغ سعته التخزينية 40 ألف متر مكعب من الجازولين و82 ألف متر مكعب من البنزين و1,200 متر مكعب من غاز الطهي.

وتوقع زايد أن تكتمل بناء المستودعات الجديدة ويتم افتتاحها في شهر مايو المقبل.

وستزيد المستودعات الجديدة السعة التخزينية إلى 80 ألف متر مكعب من الجازولين و50 ألف متر مكعب من البنزين و21 ألف متر مكعب من غاز الطهي و20 ألف متر مكعب من غاز الطائرات.

وشدد وزير الدولة بوزارة النفط على أن التوسع في المستودعات يأتي في إطار الخطة الاستراتيجية للوزارة.

سير العمل

مدير عام المنشآت النفطية بالإنابة يؤكد تصميم وتنفيذ المستودعات الاستراتيجية الجديدة ببورتسودان بأفضل المواصفات العالمية وبأيدٍ سودانية خالصة وبسعات تخزينية كبيرة، إضافة إلى سعات المستودع القديم ومواصلته العمل

ووقف الوزير على سير العمل في كل من مينائي بشائر1 وبشائر2 لتصدير خام نفط جنوب السودان، وتفقد مصفاة بورتسودان المتوقفة عن العمل والتي صممت لتكرير خام النفط العربي الذي كان يستورد قبل وصول البلاد مرحلة الإنتاج.

وكشف زايد عن تلقي الوزارة عدداً من العروض لإعادة المصفاة سيرتها الأولى.

وأعرب عن شكره لدى لقائه نائب والي البحر الأحمر صلاح كنة لتعاون الولاية حكومةً وشعباً مع وزارة النفط في تسهيل أعمال مشروعات النفط الاستراتيجية بالولاية.

من جانبه، أكد مدير عام المنشآت النفطية بالإنابة تصميم وتنفيذ المستودعات الاستراتيجية الجديدة ببورتسودان بأفضل المواصفات العالمية وبأيدٍ سودانية خالصة وبسعات تخزينية كبيرة، إضافة إلى سعات المستودع القديم ومواصلته العمل.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *