زواج سوداناس

الرئيس السوداني يدعم مبادرة فنية لتقوية العلاقات بمصر



شارك الموضوع :

أبدى الرئيس السوداني عمر البشير، استعداده المطلق لدعم مبادرة أطلقها فنانون سودانيون ومصريون لتقوية الترابط بين شعبي بلديهما، داعياً القطاعات المجتمعية والثقافية لتعزيز العلاقات الثنائية، مشيراً إلى أن البلدين تجمعهما الكثير من القضايا المشتركة.

والتقى البشير ليل الأربعاء ببيت الضيافة بالخرطوم وفداً فنياً مصرياً بقيادة الفنان إيهاب توفيق بحضور الأمين العام للهيئة الدولية للمسرح علي مهدي، حيث تأتي زيارة الوفد في إطار مبادرة وادي النيل لتعزيز العلاقات بين الشعبين.

وعبر الرئيس السوداني عن تطلع بلاده لمزيد من التعاون مع جارتها الشمالية مصر بما يصب في مصلحة البلدين.

وأوضح علي مهدي في تصريحات صحفية عقب اللقاء، أن زيارة الفنانين تأتي في إطار المبادرة الهادفة لتعزيز العلاقات بين السودان ومصر عبر الشخصيات الفنية في كافة ضروب الفن.

وأشار إلى أن الوفد المصري قام بجولة لبعض المدن السودانية من بينها مدينة بورتسودان، معبراً عن دعم الفنانين في البلدين لكل ما يسهم في زيادة التقارب بين الشعبين.

وأضاف أن البشير أكد دعمه للمبادرة ولكل ما من شأنه ربط الشعبين في المجالات الفنية والثقافية والاقتصادية وللارتقاء بالعلاقات المشتركة إلى أفضل مما كانت عليه في السابق.

وعبر توفيق -بحسب وكالة السودان للأنباء- عن فخره بزيارة السودان قائلاً “هذه هي المرة الثامنة التي أزور فيها السودان وكل زيارة أجد فيها تغيرات وتطورات كبيرة في كافة المجالات”، داعياً إلى توحيد شعبي البلدين.

من جانبه، قال الفنان عمر رمزي إن الرئيس البشير شخصية إقليمية مؤثرة، معدداً مبادراته للمصالحة بين الشعوب وبين الدول، متطرقاً لمبادرة البشير لإزالة نقاط الخلاف بين مصر وإثيوبيا ومبادرته لحل الأزمة الليبية.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *