زواج سوداناس

أشيــــاء .. وأشيــــــاء


شارك الموضوع :

(1)
< الفريق محمد بشير سليمان القيادي بالإصلاح الآن خرج وغالباً لن يعود، ما استوقفني وصفه للدكتور غازي صلاح الدين بأنه ديكتاتور، وارضاءً للطرفين فإننا نقول معزين للفريق الذي يقترب رويداً رويداً من عشقه القديم (نحن لا نمانع في أي ديكتاتورية حميدة) ولا نمانع في أي مواقف جديدة من شاكلة مواقف الأخ صلاح كرار.. (2) < الفريق الهادي عبد الله والي نهر النيل دعم بلسان عربي فصيح المرشح المستقل الهجا وعثمان الفاضل في اشارة واضحة لفضح المواقف المستقلة للمستقلين. (3) < قرأت في سعادة بالغة الخبر الذي مفاده أن شركة دال قد تكفلت بتمويل رحلة العشرة الأوائل لماليزيا، والسعادة ليست عائدة للدراهم التي ستنفق في ذلك.. ولكنها عائدة لهذا التفكير الخلاق في احترام أشياءنا الناجحة والنبيلة، وأن الشركة رغم مشغولياتها ومشروعاتها تجد وقتاً ثميناً لذلك. (4) < الجلسات القادمة في محاكمة أبو عيسى ومدني تستحق الحضور خاصة للمحامين الجدد فقد قرر أبو عيسى الاستغناء عن هيئة الدفاع من داخل المحكمة والترافع بنفسه عن نفسه.. الطريقة والتكنيك واللغة سوف تعيد المرحلة (الوترية) للقضاء السوداني من شاكلة أن حمامي يا حبيبي وسامي ما استطعت أجيب معايا محامي أو رائعة سيد والجابري يا حليف الصوم فالتدم في علاك ويا بهي الطلعة جيب لي محامي معاك وأخريات حاشية: إن لم تكن هي تماماً فالجلسات القادمة فيها عطر من المحجوب وزروق وأحمد سليمان وبوب وأحمد خير المحامي وشدو ومن قبلها بعض تعليقات (أبو رنات). (5) < الدول يدق الدلجة الدولار يخرج بمخطط جديد الدولار لا يستطيع مواجهة عاصفة الحزم الدولار لا يستطيع على سطوة العرض والطلب الدولار ينهار أمام تدفق دولارات المتكدسين الدولار خرج على مؤامرات السماسرة والدولار رغم صموده الطويل فقد جعل الأغنية المحزنة للمضاربين (أنت جميل جمال ودّار جميل جداً لكن غدّار) وما أجمل غدر الدولار لشعب احتمل الوفاء الباهظ التكاليف طويلاً. (6) < أخطر برنامج تلفزيوني في دائرة الاعترافات شاب مع أول سيجارة بنقو.. وشاب مع آخر سيجارة بنقو وما بين البداية والنهاية المحزنة والسعيدة آلاف الحكايات ما بين الغيبة والتوبة والأوبة. (7) < 7 دكاكين متوسطة الحال في السوق العربي وفي قلب الخرطوم اشتعلت فيها النار من «فجراً بدري» حتى التاسعة صباحاً . (ومال لو ولعت قلب الخرطوم) لا قدر الله نطفيها على اعتاب انطلاقة كأس العالم. (8) < اكتفيت بالمبتدأ.. الدقير: الحكومة لن تعود للحوار خارج الوطن وتخيلت التعليم فوجدت أصدقه (وذلك لغلاء أسعار تذاكر السفر ومصاريف الفنادق والأتاوات وبنود الصرف الأخرى). (9) < قتلوا (150) طالباً في جامعة بكينيا وأعلنت أعداد واسماء القتلى وقتل الجيش الكيني المئات من الضحايا بالصومال دون ايراد الأعداد أو الاسماء.. الفرق الوحيد أما الصوماليين يتوجعون في صمت والكينيين يتوجعون على الألوان والشاشات وفي كل الحالات تدفع أفريقيا الثمن الباهظ الدامي والدامع. (10) < عشرة رجال بسحنات مختلفة وأحزان مختلفة وبؤس مختلف وعطالات وبطالات وخيبات مختلفة وأسلحة مختلفة مطوية في الملابس والعقول.. كل هؤلاء يتحلقون حول امرأة واحدة مسكينة بلا حماية ولا نصير.. أهتفوا معي (عاش كفاح ست الشاي السودانية). (11) < كانت الأغنية في زمن الفقر التاكتيكي السوداني الناس بتلوم وأنا المظلوم لكن يا ناس الناس الناس بتلوم وعندما تكاتف الفقر والجهل والمرض صارت الأغنية الاستراتيجية للّوعة الناس بتموت وأنا المسخوت لكن يا ناس الناس بتموت ويمكن أن يجعل من هذا المثال ألف عبارة وعبارة (12) < المحكمة تطالب الزميل الوطن بدفع ثلاثمائة مليون لصالح الزيتونة، أنا مع التصافي أو تحويل المبلغ لما يزرع شجر الزيتون رمزاً للسلام أو ايزاناً بفتح صفحة جديدة ما بين الصحة والصحافة.. ويحلى الأمر بدفقات من الاعتزار والعتاب . ويبقى الود ما بقي العتاب. فما رأي الأمير المأمون وأركان حربه قبل اشتعال الفتنة مع شقيقه الأمين والإحالة للتاريخ العباسي المتاح. (13) < نسيت أن أهنيء الأخ الصحافي المفصح والودود بخاري بشير مدير تحرير ألوان بفوز الأخ بخاري برئاسة نيجيريا وإذا سألني عن السبب فمجرد المماثلة في الأسماء (فأل خير) والعهد هنا وهناك يعني توقف هجمات (بوكو حرام) وتوقف هجمات (صحافة حرام) والأمر واضح في نيجيريا والسودان.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *