زواج سوداناس

لأنها تريد طفلاً.. أجبرت زوجها الجديد على إغتصاب إبنتها + صورة



شارك الموضوع :

تجردت امرأة أمريكية من المشاعر الإنسانية، وأمرت زوجها الجديد باغتصاب ابنتها المراهقة، البالغة من العمر 15 سنة، لأنها أصبحت عاقر وتريد طفلاً جديداً.

المرأة ميستي ماتشينشوك (33 سنة)، كانت تشرف على اغتصاب زوجها جاري (29 سنة) لابنتها، وتدله على أفضل الأوضاع التي تؤدي إلى الحمل.

كما كانت تقيد يدي ابنتها في المرات الأولى، بينما كان زوجها يغتصبها كل بضعة أيام في العام 2013.

بعد ثبوت أدلة الإدانة، قضت محكمة بنسلفانيا على ميستي ماتشينشوك بالسجن لمدة 30 عاماً بسبب الاعتداء الرهيب على ابنتها، فيما ينتظر زوجها النطق بحكمه في وقت لاحق خلال الشهر.

ويعترف الزوج بأن زوجته، التي تعرف عليها عبر الإنترنت، هي التي أمرته بذلك، وكذلك اعترف بأنه اعتدى جنسياً أيضاً على شقيقتها البالغة من العمر 11 سنة.

إرم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *