زواج سوداناس

عبد المنعم شجرابي : إرهاب منظم..!!


شارك الموضوع :

> مكبرات الصوت تنادي على المارة ببضائع وسلع متنوعة «وتشحد فيهم شحدة»، بالدخول للمتجر للشراء بأسعار مخفضة.. وهذه حقيقة فلا مقارنة بين أسعار السلع المعروضة بالأسواق ومثيلاتها في الأسواق المخفضة.. والسؤال لماذا الفارق الكبير والكبير جداً في الأسعار؟.. ولماذا هناك غالية وهنا مخفضة؟ وإن كانت المكاسب موجودة أصلاً فلماذا الفارق؟ وهذه بعض أسئلة تنتظر الأجوبة..!
> في الوقت الذي شمَّر فيه المريخ ساعد الجد وقرر أن يرمي بكل ثقله أمام الترجي طمعاً في الفوز والدخول للمجموعات على حساب الفريق العتيق العريق.. شمَّر فريق سانغا الكنغولي ساعد الجد وقرر أن يرمي بكل ثقله أمام الهلال طمعاً في الفوز والدخول للمجموعات على حساب الفريق العتيق العريق، والطارف التليد. وبقدر ما يحترم الأهلة للمريخ جديته في تخطي الترجي، واجب عليهم أن يحترموا لسانغا جديته في تخطي فريقهم. واحترام سانغا كحصان أبيض للبطولة هو باب المجموعات المفتوح على مصراعيه للأسياد «المحترمين»..!
> بالمناسبة على ذات تصريحات مسؤولي المريخ وتأكيدهم على عدم الخوف من الترجي والقدرة على التأهل على حسابه.. صرح مسؤولو فريق سانغا مؤكدين على عدم الخوف من الهلال وقدرة فريقهم التأهل على حسابه.. ولأنني شخصياً أتابع جدية المريخ في التخطي والظاهرة في الإعلام الأحمر الذي يرى في المباراة «العادية» و«جمرة حمراء مولعة» ويرى في الترجي «بعبعاً»، والواقع يقول الترجي تاريخ أكثر مما هو حاضر.. وحاضر دونه حاضر المريخ «الحاضر» وإعلامه لا يرى حضوراً له «وهذه أساس المشكلة»..!
> يدخل الهلال غداً الى معسكره المقفول استعداداً لمعركته الأفريقية القادمة وكلمة (مقفول) هذه، تعني أن يكون المعسكر بدون موبايلات ولا أجهزة كمبيوتر محمول.. ولا مفاتيح سيارات. بمعنى أن يكون المعسكر أقرب الى معسكر «عسكري» مبني على الغذاء والعلاج والتدريب.. مع شيء من الترفيه.. باختصار معسكر الهلال لابد أن يكون «كالعادة» منضبطاً تمام الانضباط.. وكل فيه بانضباط.. «شوكة ثواني». والمعسكر المنضبط مؤشر للانتصارات.. «وده المطلوب»..!
> كانت الفرق الولائية تزور العاصمة وفرقها تلعب بها ودياً ورسمياً بصورة راتبة، وتحدت أنديتها الفرق العاصمية بلاعبين مهرة وظلت الجزيرة الخضراء الشريان الرئيس للملاعب الخضراء ومؤخراً تبدل حالها وسقطت فرقها (العصمة الكاملين، والهلال، والمريخ الحصاحيصا، وجزيرة الفيل)، ولحق بها مؤخراً (الاتحاد) ليبقى (الأهلي مدني) الممثل الوحيد للجزيرة بالأندية السيادية، وسيد الأتيام يصرخ حالياً بالاستغاثة ومجلس إدارته يفكر جاداً «بالترجُّل» بعد أن طفح الكيل وذهبت كل صرخاته في وادي الصمت ولا حياة لمن تنادي!.. باختصار الجزيرة كلها يمثلها الأهلي مدني وإن أرادت الجزيرة أن تبقى بلا ممثل (محترم) فلتفرِّط في سيد الأتيام ويدون البلاغ ضد مجهول وكفى..!
> أحداث مؤسفة شهدها تدريب المنتخب الأولمبي، حيث تحرشت بعض الجماهير بالمدرب حمدان والسبب إنه انتقد المريخ الأسبوع الماضي في لقاء تلفزيوني.. فأقر من أقر أنه ارتكب جريمة ويجب أن ينال العقاب، وكان ما كان بتدريب المنتخب!.
> ويا سادتي الاعزاء.. فحمدان قال رأيه وكل إنسان برأيه. وحمدان لم يحمل السلاح ولم يقاتل المريخ، والواضح أن هناك «إرهاب» منظم يُمارس ضد كل من يقول «بِغم» ضد المريخ، وللأسف فهناك من يمتدح وهو يخدع جماهيره «بالحروف الكذابة». ويا حمدان (ولا يهمك ويا هو ده الحال)..!
> ساعاتي اليومية المخصصة للقراء خصصتها اليومين الماضيين وسعدت حقيقة بمطالعة أحداث كروية تبوح بأسرارها «77» صفحة ومؤلفه الأخ والصديق العزيز الأستاذ هساي والذي «كبَّ» عصارة خبرته وعظيم معرفته في توثيق أحداث رياضية عظمى شهدتها البلاد على امتداد ثلاثين عاماً، وبلا شك ففوز السودان بالبطولة الأفريقية وزيارة ليفربول الإنجليزي ونادي سانتوس البرازيلي وفوز المريخ بكأس مانديلا المحطات الرياضية التي شملها الكتاب لم تتكرر ولن تتكرر، إلا بالتوثيق المعرفي الذي قدمه الكتاب وهساي مطالب بالسرعة القصوى بتقديم الجزء الثاني من أحداث كروية تبوح بأسرارها.. والتهنئة بالكتاب لهساي والمكتبة السودانية..!
> بنفس الارتياح الذي تكتب به الأقلام المريخية عن بكري المدينة «المُنقذ» الذي لولاه لخرج المريخ من مرحلة الأساس في البطولة الأفريقية كما اعتاد.. ولولاه لما حقق المريخ النصر في عدد من مباريات الممتاز حاصداً لفريقه النقاط.. بنفس هذا الارتياح، أكتب شخصياً وزملاء آخرين عن بكري المدينة.. الذي جعل بالمريخ الكبير نجماً واحداً يشار إليه بالبنان.. وجعل للمريخ هجوماً يحرز الأهداف، وجعل مجلس المريخ يستقيل من الاستقالة ويقرر الاستمرار.. وبرافو بكري «المعار» ومبرووك للمريخ حتى تصدر المحكمة الرياضية القرار المؤلم للمريخاب..!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        صلاح ابراهيم محمد

        والله ياريت تحكي لينا عن سوق ام درمان وسوق الموردة والعناقريب. تكتب ليك ٣٠ سنه عن الرياضة فلم تأتي بجديد . الأسلوب الممجوج والحقد وكسير التلج. لماذا الا ترقي لمستوي الكبار الذين عرفناهم أمثال هساي الذي تتحدث عنه. والله أنتم من دمر الرياضة وأخلاق الشباب بحقدكم ولا اعتقد انك تستطيع ان تنطق بكلمة حق عن المريخ مهما كانت إنجازاته . اللهم دمر كل الحاقدين الشامتين في حق المريخ

        الرد
      2. 2
        محمد عبدالله

        ما قال ليك يا صلاح ابراهيم , كتاب هساي يحمل انجازات السودان الرياضية خلال الــــ 30 عام الماضية وفيها كاس مانديلا الذي احرزة المريخ كيف يكون حاقد الله يهديك هو بس بشوف محن اعلامكم وهو ينفخ في اللاعبين وكأنه ينفخ في قربه مقدودة لان فريق الكورة ليس هنالك ادني مقارنة بينه والترجي حتي يقارعة افريقيا يوم 18 قريب وحا تعرف ان كان شجرابي حاقد ام لا ولك العتبي حتي ترضي وبالمناسبة نحن اعلامنا وكمثال الاستاذ/ محمد عبد الماجد كتب قبل ثلاثة ايام وبالرغم تاهل الهلال الا انه قال الهلال فتيا لايعجب . فرق يا ابراهيم

        الرد
      3. 3
        محمد عبدالله

        ما قال ليك يا صلاح ابراهيم , كتاب هساي يحمل انجازات السودان الرياضية خلال الــــ 30 عام الماضية وفيها كاس مانديلا الذي احرزة المريخ كيف يكون حاقد الله يهديك هو بس بشوف محن اعلامكم وهو ينفخ في اللاعبين وكأنه ينفخ في قربه مقدودة لان فريق الكورة ليس هنالك ادني مقارنة بينه والترجي حتي يقارعة افريقيا يوم 18 قريب وحا تعرف ان كان شجرابي حاقد ام لا ولك العتبي حتي ترضي وبالمناسبة نحن اعلامنا وكمثال الاستاذ/ محمد عبد الماجد كتب قبل ثلاثة ايام وبالرغم من تاهل الهلال الا انه قال الهلال فنيا لايعجب . فرق يا ابراهيم

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *