زواج سوداناس

مقتل مواطن في اشتباكات بين مسلحين ودورية أمنية وسط عاصمة جنوب دارفور


شارك الموضوع :

وقعت اشتباكات عنيفة بحي الوحدة بوسط مدينة نيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور بين مسلحين ودورية من الأجهزة الأمنية أثناء قيام المجموعة المسلحة بنهب المواطنين، ما أدى لمقتل مواطن برصاصة طائشة، وسببت الاشتباكات التي وقعت الخميس حالة من الذعر والهلع وسط أهالي الحي.
وقال معتمد شؤون الرئاسة المتحدث الرسمي باسم حكومة الولاية عبد المطلب علي إدريس لـ”سودان تربيون” إن مجموعة متفلتة كانت تمارس عمليات النهب والسلب بحي الوحدة.
وقال إن فريقاً من دورية أمنية تحرك صوب المنطقة فور وصول البلاغ الا أن المسلحين اشتبكوا مع الدورية ما نتج عنه مقتل أحد المواطنين بعيار طائش مشيراً الى أن الأجهزة الأمنية طوقت المنطقة للحيلولة دون فرار الجناة.
وأضاف عبد المطلب أن الاشتباكات وقعت بمنطقة مأهولة بالسكان ما جعل الأجهزة الأمنية تستخدم الحكمة في التعامل مع الجناة حرصاً منها على عدم وقوع ضحايا وسط المواطنين. وأكد أن الأجهزة اقتربت من التوصل الى خيوط تفضي إلى كشف هوية الجناة مشيراً الى أن تكثيف الدوريات والارتكازات لتأمين العملية الانتخابية بالولاية التي تنطلق الاثنين القادم.
وقامت مجموعة مسلحة أخرى، الخميس الماضي، باختطاف عربة تابعة لمنظمة مع سائقها من قلب المدينة وتمكنت السلطات من استردادها لاحقاً.
وتعيش ولاية جنوب دارفور تحت وطأة قانون الطوارئ منذ ما يقارب التسعة أشهر بسبب التدهور الأمني الذي شهدته عاصمة الولاية حيث وقعت عمليات النهب والسلب والقتل والاختطاف بقلب مدينة نيالا.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *