زواج سوداناس

“الترابي” يدعو إلى عدم تأسيس عقود الزواج على الأعراف الجنسية



شارك الموضوع :

دعا الأمين العام للمؤتمر الشعبي د. “حسن الترابي” إلى إبرام عقودات الزواج بين العروسين لاستكمال مسيرة الحياة المربوطة بمنهجية ربانية ووفقاً لتوجيهات الرسول صلى الله عليه وسلم، لوضع أسس سليمة لبناء الأسرة في السودان. واستنكر “الترابي” الصيغ الجبرية الواردة في العقد الاجتماعي للزواج المربوط بتقوى الله والتي تتأثر بها شعب الحياة الأخرى في التجارة والاقتصاد والسياسة. وقال “الترابي” في خطبة عقد زواج “غسان أبو بكر مصطفى” نجل رئيس مجلس إدارة جامعة المستقبل في صالة (بركة الملوك) بالخرطوم أمس (السبت):  (إن هذا العهد إن شاء الله إذا تم العقد بين العروسين ألا يؤسس العقد على الأعراف الجنسية المستوردة والموروثة على نهج الرسول عليه الصلاة والسلام لأنه مر بذات الابتلاءات) .ونبه “الترابي” إلى قدسية عقد الزواج الذي يربط بين البشر ويمتد إلى الأنساب والأجيال القادمة، وأنه لا يشبه العقود الأخرى التي تنتهي بآجال محددة ولكنه يمتد إلى يوم القيامة. وشهد عقد الزواج رموز المجتمع وقيادات سياسية يتقدمهم “أحمد المهدي” و”مبارك الفاضل” و”الحاج آدم يوسف”، ونائب والي الخرطوم “صديق الشيخ” وسفراء السلك الدبلوماسي.

 

المجهر السياسي

 

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *