زواج سوداناس

السفير المصري: تسليم 6 من الأطفال القصر ورجل مسن من البحارة المحتجزين للقنصلية ببورتسودان



شارك الموضوع :

أعلن السفير المصري بالخرطوم أسامة شلتوت، أنه في إطار المتابعة المستمرة لأحوال الصيادين والبحارة المصريين المحتجزين من قبل السلطات السودانية على ذمة التحقيقات، على خلفية اتهامات موجهة إليهم باختراقهم للمياه الإقليمية والسواحل السودانية، فقد قامت السلطات المعنية بالسودان في إطار العلاقات الأخوية بين البلدين، بتسليم 6 من الأطفال القصر، ورجل مسن، من الصيادين المحتجزين للقنصلية المصرية ببورتسودان، وجاري حاليا اتخاذ إجراءات ترحيلهم إلى مصر.

وأشار السفير أسامة شلتوت-في تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط بالخرطوم يوم /الثلاثاء/-أن السفارة والقنصلية المصرية ببورتسودان، تتابع عن كثب التحقيقات التي تجريها الجهات القضائية بميناء بورتسودان مع البحارة والصيادين المصريين، مؤكدا أن التواصل مستمر مع وزارة الخارجية السودانية والمسئولين بميناء يورتسودان، بشأن البحارة المحتجزين لضمان سلامتهم.

وقال السفير شلتوت، أنه يتم التواصل مع أهالي البحارة والصيادين المحتجزين، لطمأنة ذويهم ولحين استكمال التحقيقات التي تجريها الجهات المعنية بميناء بورتسودان.

كما جددت سفارتنا بالخرطوم والقنصلية المصرية ببورتسودان، مناشدتها للصيادين المصريين بالالتزام بتعليمات الملاحة البحرية، وبتصاريح الصيد داخل المياه الإقليمية، حتى لا يقعوا تحت طائلة المساءلة القانونية.

تجدر الإشارة، إلى أن ثلاثة مراكب صيد مصرية تحمل على متنها أكثر من مائة صياد، كانت في رحلة صيد للأسماك في طريقهم إلى دولة اريتريا، تحفظت عليهم السلطات السودانية بميناء بورتسودان بدعوى اختراقهم للمياه الإقليمية، وأصدرت الجهات القضائية السودانية حكم ابتدائي في حق 46 صيادا مصريا على متن أحد المراكب الثلاثة المصادرة، شمل حبس لمدة شهر وغرامات مالية ومصادرة مركب الصيد، وجاري التحقيق مع باقي الصيادين.

الخرطوم في 14 إبريل/أ ش أ/

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        جميل بثينة

        شغل صاح معاملة بالمثل هكذا يعملون مع السودانيين عندما يدخلون الحدود المصرية ويصادرو اسياراتهم وذهبهم وكل ما يملكون

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *