زواج سوداناس

واشنطن تعد بغداد بدفع 200 مليون دولار إضافية كمساعدات إنسانية



شارك الموضوع :

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما، الثلاثاء 14 أبريل/نيسان، أن الولايات المتحدة ملتزمة بتقديم 200 مليون دولار إضافية كمساعدات إنسانية للعراق.

وشدد أوباما على أن أي دعم خارجي للمساعدة في هزم تنظيم “داعش” يجب أن يمر عبر الحكومة العراقية.

وأفاد باراك أوباما، خلال لقاءه مع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، أن الاهتمام الرئيسي للولايات المتحدة هو هزيمة تنظيم “داعش” واحترام سيادة العراق.

وأعلن الرئيس الأمريكي، إحراز تقدم كبير في التصدي لتنظيم “الدولة الإسلامية”، مؤكدا عزم الولايات المتحدة القضاء على التنظيم المتشدد مع احترام سيادة العراق.

وتوقع الرئيس أوباما أن يكون لإيران علاقات خاصة مع العراق كدولتين متجاورتين وقال إنه بحث مع رئيس الوزراء العراقي الدور الذي تلعبه إيران في العراق.

ومن جانبه صرح رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، في واشنطن، أن الحكومة العراقية حريصة على أن ينضوي كل المقاتلين تحت لواء الدولة.

وأكد حيدر العبادي أن التنسيق بشأن الموصل أحد أسباب الزيارة للولايات المتحدة، التي أبدت استعدادها للمساعدة معربا عن أمله بأن تحترم الدول الأخرى في المنطقة سيادة العراق كما يحترم سيادتهم.

وقال رئيس الحكومة العراقية، تعليقا عن الأنباء حول انتهاكات حقوق الإنسان في العراق، إن هناك تجاوزات وإنه لن يتسامح معها إطلاقا.

RT.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        سودانى مغبووووون

        الله يرحمك صدام حسين … بلد كان دينارها بى 3 دولار .. هسه الاميركان بيشحتوها .. وبالقطاره

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *