زواج سوداناس

مهندس فضاء سابق في وكالة «ناسا» يفجر قنبلة من العيار الثقيل: الأمر لن يبقى سراً ولن يُعلن على الملأ + صورة



شارك الموضوع :

ادعى مهندس فضاء سابق في وكالة ناسا الفضائية بأنه رأى رجل فضاء يبلغ طوله 9 أقدام، بالقرب من مكوك فضاء أمريكي كان في مهمة سرية في الفضاء.

ولا يزال كلارك ماكليلاند الذي عمل كمهندس فضاء في وكالة ناسا الأمريكية لمدة 35 عاماً، يصر على قصته بأنه رأى رجل فضاء، ويقوم بالترويج لهذه القصة عبر مواقع الإنترنت واليوتيوب ومحطات الراديو.

ويقول ماكليلاند بأنه رصد من مركز كندي لأبحاث الفضاء في فلوريدا، كائناً فضائياً يتراوح طوله من 8 إلى 9 أقدام بالقرب من مكوك فضاء أمريكي أثناء مهمة سرية، ويدعي أيضاً بأنه شاهد صحن فضاء في مؤخرة المكوك الفضائي.

ويسرد ماكليلاند تفاصيل تجربته في موقعه الإلكتروني “ستار غيت كرونيكلز” إذا قال إنه بينما كان يقوم بمراقبة مهمة فضائية سرية غير معلن عنها، من مركز كندي لأبحاث الفضاء على شاشة يبلغ حجمها 27 إنش، رأى كائناً فضائياً يقف على قدميه في مؤخرة مكوك الفضاء ويتفاعل مع رائدي فضاء، وأن مدة مشاهدته للكائن بلغت دقيقة وسبع ثواني.

ويضيف ماكليلاند بأن الحكومة الأمريكية تواصلت مع الكائنات الفضائية ولكنها تنوي إبقاء الأمر سراً ولن تعلنه على الملأ، ويصدق الكثير من متابعي ماكليلاند على موقعه الإلكتروني روياته، ويقولوا إن عمليات وكالة ناسا ومهامها الفضائية بما في ذلك مهام المكوك الفضائي أبولو، تدل على أن الحكومة أخفت شيئاً ما، خاصة أنها لم تدحض ادعاءات ماكليلاند أبداً.

وصور ماكليلاند فيديو نشره مؤخراً على موقع “إنكويستار” يدعي فيه بأن الحكومة الأمريكية حرمته من معاشه التقاعدي، وتركته تحت رحمة ما يحصل عليه من الضمان الاجتماعي، وذهب ماكليلاند إلى حد الإدعاء بأن الكائنات الفضائية تعيش على الأرض بيننا وأنها ربما أصبحت جزءاً من حكوماتنا، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.



مجلة الرجل

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        اللهم انتقم منهم

        حكومتنا نحن زاتن يمكن شياطين من الجن الفضائي قادمة من كوكب بعيد

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *