زواج سوداناس

التحية لقواتنا العسكرية والأمنية


شارك الموضوع :

القوات العسكرية والأمنية هى الأساس فى الدول وهى تحمى الحدود وتحفظ الأمن وسبب رئيسى فى الإستقرار والتنمية وموقع الدولة بين الدول . أثبتت القوات العسكرية والأمنية بكل قطاعاتها نجاحها وتفوقها وقوتها وتعاملها وفق الظروف الصعبة بالرغم من قلة الإمكانيات والماديات مقارنة بدول كثيرة . القوات العسكرية السودانية التى خاضت معارك داخلية وخارجية منذ الاستقلال وحتى اليوم لها خبرة كبيرة وشجاعة فى الحروب . مشاركة قواتنا بعاصفة الحزم تجعلنا أن نقدم كل الدعم لها والإهتمام بها وتقوية أسطولها الجوى والبرى والبحرى . حتى تصبح أقوى قوة إفريقية وعربية من ناحية الكفاءة والشجاعة وخوض الحروب ببساله .

الانجازات التى حققتها قواتنا الأمنية بكافة قطاعاتها إنجازات كبيرة وحفظ الأمن الداخلى من أكبر المسئوليات وهذه القوة التى تحتاج لتدريب ودعم مادى وحوافز وأجهزة ومعدات وإدارات قوية نذيهة ووطنية لتؤدى مهمتها بكل حزم وإخلاص ووطنية . الإنجاز الذى تحقق بواسطة قوات مكافحة المخدرات بجبل أولياء هو أنجاز كبير وقد سبقه أنجازات كثيرة ويحق لتلك القوات أن تفتخر به ونتمنى تكريمها ودعمها لتواصل فى مسيرة الأمن والإستقرار والمحافظة على حياة المواطن وأمنه وصحته . كذلك إنجاز قواتنا الإمنية فى كشف الإشاعات والإدعاءات التى تنشر فى وسائل الاعلام و التواصل تشكر عليه ونتمنى مواصلة ذلك لكشف كذب وخيانة الذين ينتمون لهذا الوطن ويضرون بسمعته وسمعة مواطنيه وفئاته المهنية المخلصة. تلك الوسائل التى تنشر الصورة السلبية عن المجتمع السودانى لها تأثيرة الكبير داخليا و خارجيا وتضر بمصلحة الوطن والمواطن وتنعكس على مكانة وكرامة هذا الشعب فى حين أن الذى قام بها تفكيره فقط فى الإساءة الى الحكومة بينما هو أساء للوطن و للشعب . ولا ننسى مجهود قواتنا بقطاعات المرور والدفاع المدنى والحدود وجميع القوات المرابطة لخدمة المواطن وأمن الوطن .

قواتنا تحتاج لدعم الشعب المعنوى والمادى ودعم الحكومة العسكرى ودعم خبرائنا اللوجستى وهى تحتاج لتدريب والمشاركة للإستفادة من الخبرات الخارجية وتحتاج لدعم المادى والإمتيازات والحوافز والتكريم وتحتاج للإدارة القوية التى توفر لها إحتياجاتها وتحل مشاكلها الشخصية والأسرية . تحتاج لمن يقف بقوة لمحاربة الرشوة فى بعض مرافقها والمراقبة والمتابعة لتقديم خدماتها بكل صدق وإخلاص للمواطن والوطن . تحتاج للعدالة فى التدريب والتوزيع والإمتيازات حسب فترة الخدمة والخبرة والوطنية والبسالة .

وفق الله قواتنا العسكرية والإمنية فى محاربة الأعداء والخونة وفضح أساليب المتربصين بوطننا وشعبنا .

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *