زواج سوداناس

الوطني: هزيمة الحزب في أبو حمد تبرهن على نزاهة الانتخابات



شارك الموضوع :

قال رئيس حزب المؤتمر الوطني بولاية نهر النيل الهادي عبدالله والي الولاية، إن هزيمة الحزب في دوائر أبو حمد التشريعية القومية والولائية تبرهن على نزاهة وشفافية العملية الانتخابية، داعياً المقاطعين والمشككين مسبقاً في نتائجها لمراجعة مواقفهم.
وأظهرت النتائج الأولية للانتخابات الرئاسية والبرلمانية، بولاية نهر النيل، فوزاً كاسحاً لمرشح المؤتمر الوطني لرئاسة الجمهورية عمر البشير، بينما اكتسح المرشح المستقل في الدائرة القومية (أبو حمد) مبارك عباس، مرشح الوطني محمد أحمد البرجوب بفارق ثمانية آلاف صوت.
وأكد في مؤتمر صحفي بعطبرة، يوم الأحد، أن الانتخابات سارت بشكل سلس وهادئ ضمن لها النجاح والاستقرار منذ بداياتها وحتى نهايتها.
وقال إن أحزاب المعارضة بنهر النيل التزمت بمبدأ المقاطعة السلمية للعملية الانتخابية دون تشويش أو تأثير سالب عليها، مضيفاً أن ذلك يعبر عن وعي سياسي وممارسة ديمقراطية مسؤولة لحقها الدستوري.
وأشار عبد الله إلى أن الوطني استبق الانتخابات ببث رسائل للأحزاب المقاطعة بضرورة التعبير عن ذلك بمسلك حضاري وأخلاقي من غير اللجوء لأساليب تحريضية وتكتيكات مناهضة تتعارض مع القانون وتهدد أمن واستقرار العملية.
وجدَّد الدعوة للمترشحين من خارج مؤسسات الحزب “المستقلين”، الذين أظهرت النتائج الأولية فوزهم، بالعودة إلى مواقعهم والتوافق والتنسيق مع الحزب من أجل تنفيذ برامجهم الانتخابية.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *