زواج سوداناس

المؤتمر الوطني يعزو ضعف الاقتراع لعدم تنقيح السجل



شارك الموضوع :

رأى حزب المؤتمر الوطني، صاحب الأغلبية في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية بحسب النتائج الأولية، أن عدم تنقيح السجل الانتخابي قاد لانخفاض في نسبة الاقتراع، وكشف عن تشكيل لجنة لدراسة وتحليل النتائج وأداء الحزب في الانتخابات.

وأشار رئيس القطاع السياسي بالحزب، مصطفى عثمان إسماعيل، عقب اجتماع القطاع، الأحد، لوجود ملايين الأسماء التي لم يتم تنقيحها بالسجل، لموتى، وأشخاص أصبحوا يتبعون لدولة جنوب السودان، وآخرين غيروا مواقع سكنهم، وطلاب تخرجوا من الجامعات، ومعسكرات للجيش انتقلت لمناطق أخرى.

وأضاف أن عدم تنقيح السجل الانتخابي، قاد لانخفاض في نسبة الاقتراع لكنه اعتبر أنها نسبة جيدة مقارنة بالانتخابات العالمية.

وأعلن إسماعيل، أن أولوياتهم في المرحلة القادمة تتمثل في الحوار الوطني وإحلال السلام، وتحسين الأوضاع الاقتصادية عبر البرنامج الخماسي.

وأكد أن الخرطوم رهن إشارة الوساطة الأفريقية، لاستئناف المفاوضات مع قطاع الشمال، وأنهم سيبدأون الاتصالات للإعداد لمؤتمر الحوار الوطني اعتباراً من الأسبوع المقبل.

وأشاد إسماعيل، بدور المفوضية القومية للانتخابات، في إدارة العملية في ظروف معقدة، واعتبر أن خسارة بعض قيادات الوطني في الانتخابات في دنقلا وأبوحمد، تؤكد نزاهة الانتخابات.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        wadaljzeera

        السب الحقيقي لضعف الإقتراع وعدم إقبال الناس للتصويت هو إنه الناس كرهتكم عديل كدي وملت الوجوه المكررة فينا كل يوم دي وكفاية 26 سنة ، نريد من الرئيس تشكيل حكومة وطنية من الكفاءات بمخلتف إنتماءاتهم السياسية وتمثل كل ألوان الطيف السياسي دون إستثناء .. حلنا من الوجوه المتكررة دي يا سعادة الرئيس البلد مليانة ناس مؤهلين وأكفاء ويحبون الوطن ” وطنيين” لدرجة قف.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *