زواج سوداناس

المواصفات والمقاييس : الرقابة على السلع الفاسدة ليست بالمستوى المطلوب



شارك الموضوع :

قررت الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس، إخلاء فرع ولاية الجزيرة إلى مقر آخر تمهيداً لإزالته وبنائه بالصورة اللائقة، وجاء القرار على خلفية زيارة د. عوض محمد أحمد سكراب مدير عام الهيئة لفرع الولاية أمس للوقوف على مستوى الأداء، ومعيقات العمل. وقال د. عوض في تصريح لـ(سونا) إن زيارته للجزيرة، استهدفت الوقوف على القصور الذي يعتري الحملات نسبة لتقيدها بسقف زمني محدد.
وأقر سكراب بأن الرقابة على السلع الفاسدة ليست بالمستوى المطلوب من واقع تلقيهم تقارير عن ضبط لسلع فاسدة وأخرى منتهية الصلاحية، وكشف عن ضبط ساعات يد بنهر النيل تشتمل على مواد ضارة وعناصر مؤذية للأطفال، وتم إصدار تعميم لكل فروع الهيئة بالمركز والولايات لمصادرة هذا النوع من الساعات، كما ضبطت الهيئة سلعا تتضمن بذوراً وأسمدة، ومبيدات واعتبر أن الرقابة يجب أن تكون أمراً تلقائياً من التجار غير أنه قال إن ضعاف النفوس يظلون موجودين في كل زمان ومكان، وأضاف أن الهيئة تعمل على الاستعانة ببرامج التوعية بغية نشر ثقافة حماية المستهلك بما يجنب المواطن الخسائر الفادحة، وحدوث الأمراض، مؤكداً أن هذا الأمر يتطلب وجود الرقابة بشكل دائم بعيداً عن حملات الهيئة من واقع أن يد الرقابة لا تطال كل هذه الأماكن. وقال إن ضعف الإمكانيات يحول دون توسع الهيئة ولفت سكراب إلى أن فساد السلع لا يعني تسربها، حيث تكون هنالك مواد غذائية تمر بسلسلة بوابات قبل وصولها للمستهلك سواء بالتخزين، والعرض، والتداول، ما يؤدي لفساد هذه السلع وعدم الوعي بفترات الصلاحية، والتخزين المطلوبة.

صحيفة السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *