زواج سوداناس

برلماني..(السبب الأساسي للحرب هو السماح للبنات بلعب الكرة)



شارك الموضوع :

لا يفوتنا ونحن نودع أعضاء برلماننا الموقر ومتقلدي المناصب الوزارية ان كانت اتحادية او ولائية ..لا يفوتنا الا نزجي لهم أعطر التحايا وذلك لتلك اللحظات الجميلة التي امتعونا بها ونحن نستمع الى تصريحاتهم التي ما أنزل الله بها من سلطان والتي يمكن ان تؤهلهم بكل سهولة لدخول (موسوعة غينيس) من ناحية الغرابة …احببت ان اجمع التصريحات في مقال نقدمه للترشح للموسوعة ولكني ذهلت من الكم الهائل من التصريحات مما جعلني أقرر ان أفرد لها مساحة واسعة في كتابي (الألم في مواضع الكلم)..الذي سيصدر من دار (نقبل وين و نحكي الوجعة) للنشر …ولكن تبقى هناك تصريحات خلدت في وجدان الشعب السوداني كان لابد لنا ان نفرد لها هذا المقال لاهميتها البالغة
التصريح الأول للنائب المعروف (بتقديره الشديد ) لجنس النساء الذي صرح في خضم الحرب في منطقة كاودا والجبلين وكان النقاش محتدما حول الدفاع والهجوم والتسليح والتجنيد ..فاذا به يتجلى ويصرح (ان السبب الأساسي للحرب هو السماح للبنات بلعب الكرة)…الحقيقة والشهادة لله ان تصريحه قد أضفي ابتسامة على الجميع وجعلنا نتذكر الضحك في الوقت الذي كان فيه الجميع حزين على الحرب بين ابناء الوطن الواحد….لا ولم يكتف الشيخ فقط بهذا بل نصح بالاتي لوقف الحرب (ان يتزوج الرجال كلهم اربعة من النساء ليلدوا رجالا يرفدون بهم الجيش في السنين القادمة ..واجرى حسبة ما شاء الله عليه احصى بها عدد النساء وقسمهن على عدد الرجال وتوقع ان يلد كل رجل اربعة من الذكور ….وهوبا …جيش قوي …ونفوق العالم اجمع)..وهايل ..هايل …فقط هناك سؤال ماذا لو انجب هؤلاء الرجال… (بنات؟؟؟؟؟؟).
التصريح الثاني للسيدة الوزيرة التي قالت بملء فيها (ان الجنوب لم يكن يوما جزءا من الوطن)…ايه الجمال دا ؟؟ دي بتنطق درر يا اخوانا …اليس لي حق ان أرشح هذا التصريح للخلود في موسوعة غينيس؟؟؟…تخيل طفل سوداني يدرس التاريخ السوداني بعد عشرات السنين ليتفاجئ بان السودان قاتل عقودا من الزمان من اجل أرض ليست جزءا منه….طيب يا سيدتي…. والاموال التي ذهبت هباء …..وأولئك الذين ماتوا واستشهدوا ومنهم من تقطعت به السبل ومنهم من عاد بعد تيه ….لماذا دفعتم بهم الى الحرب في أرض لم تكن يوما من السودان؟؟؟ ….
أما التصريح الثالث لذلك البرلماني الذي أبت نفسه الا ان يلحق بقطار التصريحات في اخر لحظة ..فقد صرح الرجل بعد انتهاء ولاية البرلمان ب(ان الدولة ليست مسؤولة عن التوظيف…ذلك ان الدولة قد رفعت يدها من كل شئ ماعدا الامن وبعض مناحي التعليم والصحة …ولم تعد مسؤولة عن الخدمات )..شفتوا العبقرية؟؟ …يعني الدولة تفتح كلية وجامعة في كل منحدر ومرتفع وشارع ..ليس مهما ان تكون لها بني تحتية مكتملة …ولا مقررات ممنهجة ولا معامل مجهزة …المهم تفريخ عدد من الشباب للشارع ثم يقولون لك كما كنا نلعب صغارا (واااا غشيناكم) …وظائف مافي ..ولسنا مسؤولون عن توظيفكم …..اها دا أسمه شنو ..وساكن وين !!!!
لاننا نريد الخير لهذا الوطن ..ولاننا نحاول دائما ان نوقد شمعة بدلا من لعن الظلام …عليه أود بعد ان اتقدم بوافر شكري للبرلمانيين ومتقلدي المناصب الدستورية السابقين …اود ان أقترح ان يلزم كل برلماني من البرلمانيين الجدد بدخول (دورة تدريبية للتصريحات النارية)… حتى لا نجد انفسنا (لافين في ذات الصينية )….والا… اعتقد انه من الواجب على الدولة توزيع حبوب الضغط والسكري مجانا للمواطنين ….تحسبا للطوارئ …ما يبقوا علينا الاتنين (التلفزيون …وتصريحات أل برلمان )….ووومساكم خير

د. ناهد قرناص

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        الشاكوش

        انتظرنا كتاباتك كثيرا …( هدو دارو) … ما تطولي الغيبة ..اما التصريحات الخايبة فلن تنتهي الا بنهاية كل مخادع لهذا الشعب وهم يعلمون ذلك ولكن ربما يقولون لانفسهم ( القحة ولا صمة الخشم) وبمعني تاني انا اصرح اذاً انا موجود …. تحياتي

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *