زواج سوداناس

بلة جابر يتحدث بلهجة واثقة: ضفر سيسجل في شباك الترجي وسيحسم أمر تأهل المريخ..واكتبوها علي لساني: إذا أنهي المريخ الشوط الأول تعادلياً فمبروك التأهل



شارك الموضوع :

أجرت الصدى حواراً مطولاً مع النجم العائد بقوة بلة جابر تحدث فيه عن آخر تحضيرات المريخ لمباراته أمام الترجي وماذا يتوقع لتلك المباراة فتحدث بلة بثقة كبيرة عن قدرة المريخ على تقديم مباراة مميزة تمنحه بطاقة الترشح للمرحلة المقبلة من دوري الأبطال، وأقر بلة بأن الاستقالات التي دفع بها عدد من أعضاء المجلس أثّرت سلباً على تحضيرات فريق الكرة وعلى الاستقرار الفني لكنه عاد وأشار إلى أن تراجع الأعضاء عن تلك الاستقالات وسفرهم مع المريخ إلى تونس أعاد الأمور لنصابها كما تحدث عن الكثير الذي نطالعه عبر السطور التالية.
* نريد أن نعرف رأيك في المباراة الصعبة التي تنتظركم أمام الترجي؟
هي فعلاً مباراة صعبة بكل المقاييس ولديها حسابات دقيقة للغاية لأنني أعرف الترجي النادي الكبير الذي يرى أن خروجه دون الوصول إلى مرحلة المجموعات كارثة حقيقية وبالتالي سيفعل كل شي حتى يذهب إلى مرحلة المجموعات ومن هنا تأتي صعوبة المباراة ولكن نحن كلاعبين نرى أن المريخ فريق كبير وأحق من الترجي بالوصول للمجموعات لأننا أكدنا في مباراة الذهاب بالخرطوم أننا الأميز والأفضل والأجدر بالتأهل ولدينا ما ندافع عنه ورغم ذلك سنهاجم الترجي وسنعمل على تسجيل هدف يعقّد حساباته أكثر وشخصياً أرى أن المريخ مؤهل تماماً لوضع الترجي في حجمه الحقيقي والعودة للخرطوم ببطاقة الترشح للمجموعات.
* هل تتوقع أن يصمد نجوم الفرقة الحمراء أمام هدير جماهير الترجي؟
في المريخ لا يوجد لاعب يخشى هدير الجماهير لأن المريخ ليس بالنادي الصغير بل هو أحد أكثر الأندية في أفريقيا جماهيرية ولعبنا مبارياتنا الأفريقية الأخيرة بحضور 60 ألف مشجع وبالتالي لا يمكن أن نتأثر سلباً بجماهير لن تصل 20 ألف متفرج وفي المريخ لا يوجد أي لاعب يهتز لهدير الجماهير لأن غالبيتهم أصحاب خبرات كبيرة ومروا بعشرات المواقف المشابهة ومن خلال مشواري الطويل مع المريخ والمنتخب الوطني لعبت في مواجهة العديد من الأندية الكبيرة والمنتخبات العالمية التي تُحظى بجماهيرية غير عادية ومع ذلك لم نتأثر بشي وأنا واثق من أن المريخ لن يهتز على الإطلاق بسبب عاملي الأرض والجمهور.
من أين لك هذه الثقة؟
من عيون زملائي اللاعبين وإصرارهم الكبير على تقديم مباراة تاريخية أمام الترجي تؤهلهم لخطف بطاقة الترشح لمجموعات الأبطال وهناك حماس فوق العادة لدى نجوم الفرقة الحمراء للتعامل مع مباراة الترجي بروح قتالية تكفل لنا التأهل لمرحلة المجموعات وبرغم أننا ندخل المباراة بعدة فرص من أجل التأهل لكن لا نفكر على الإطلاق في أي نتيجة غير الفوز على الترجي وفي أسوأ الأحوال يمكن أن نقبل بالتعادل ولن يهدأ لنا بال إلا والمريخ عائد إلى الخرطوم ببطاقة الترشح إلى مجموعات الأبطال بمشيئة الله.
* بلة عاد للمشاركة بعد غيبة طويلة، هل تتوقع أن تُحظى بفرصة المشاركة أمام الترجي؟
أنا الآن جاهز بدنياً وفنياً وأتدرب مع الفريق بصورة مميزة للغاية واستطيع أن أقدم أفضل ما عندي أمام الترجي ورهن إشارة الجهاز الفني اذا كان الفريق بحاجة لخدماتي ومن خلال الفرصة التي سنحت لي في مباراة الميرغني قبل السفر إلى تونس قدمت نفسي بصورة جيدة وأكدت للمدرب جاهزيتي للقيام بأي دور يطلبه مني في مباراة الترجي وشخصياً أتمنى أن تُتاح لي فرصة المشاركة في هذه المباراة حتى أضع بصمتي مع زملائي في تأهل المريخ عن جدارة.
* لاعب ترشحه لحسم المباراة لمصلحة المريخ؟
كل اللاعبين يستحقون الثقة الكاملة في قدرتهم على وضع بصمتهم في المباراة ومساعدة الفريق على خطف بطاقة الترشح لمرحلة المجموعات ولكني أذيع لك هذا السر، قلبي يحدثني بأن ضفر سيفعلها في هذه المباراة وسيحرز هدفاً جميلاً في شباك الترجي وهذا الهدف سيحسم التأهل للمريخ حتى لو سجل الترجي هدفين.
* أنت تتحدث عن الفوز أو التعادل وجماهير المريخ متخوفة من خسارة كبيرة أمام الترجي؟
من يقول هذا الحديث لا يعرف قدرات لاعبي المريخ جيداً، نحن أفضل من الترجي في كل شي وغاية ما يتمناه الفريق التونسي أن ينتصر علينا بهدفين دون رد وحتى تلك لا يمكن أن نسمح بها لأنها ستحولنا للكونفدرالية التي لا نفكر فيها مطلقاً وعلى العموم سنرد على تشاؤم البعض وعلى مخاوف القلة التي لا تعرف قدرنا بمباراة كبيرة نتمكن عبرها من تحقيق الفوز أو التعادل والتأهل عن جدارة.
* غارزيتو واثق من أن اللاعبين وحال تنفيذ تكتيكه سيحسمون التأهل؟
سننفّذ ما يطلبه غارزيتو ونزيد على ذلك بالحماس الطاغي والأداء الرجولي والفرنسي يريد أن نؤمّن المنطقة الخلفية وأن ننطلق منها لبناء هجمات مرتدة خطيرة بالاعتماد على سرعة بكري المدينة في المقدمة الهجومية والطريقة التي رسمها غارزيتو لمباراتي الذهاب والإياب تؤكد أنه مدرب بدرجة خبير يعرف كيف يفكر الخصم ويفسد كل خططه الهجومية وسنساعد غارزيتو بتنفيذ الطريقة المثالية التي رسمها للمباراة والتي جعلتنا أكثر ثقة في أننا سنتأهل على حساب الترجي لمرحلة المجموعات بمشيئة الله.
اذا أنهى المريخ الشوط الأول متعادلاً مبروك التأهل مقدماً
* برأيك ماهي أصعب اللحظات المتوقعة في المباراة؟
طبعاً ربع الساعة الأولى وهذا التوقيت دائماً ما يكون صعباً للغاية بالنسبة للاعبين سيما في المباريات الكبيرة واكتبوها على لساني: لو أنهى المريخ الشوط الأول متعادلاً مبروك التأهل مقدماً لأن الترجي سيهتز نفسياً ومعنوياً ولن يتمكن من التسجيل في الشوط الثاني.
* لكن الترجي بارع جداً في العودة في الدقائق الأخيرة والمريخ يعاني في الأصل من مشكلة تدني لياقة لاعبيه في الدقائق الأخيرة؟
من يقول هذا الحديث لا علاقة له بكرة القدم لأن المريخ مميز جداً بدنياً وغالبية مبارياته حسمها في الدقائق الأخيرة ونحن نلعب المباراة بتكتيك متوازن يجعلنا نؤدي على مدار الشوطين بمستوى واحد ولو فشل الترجي في التسجيل طيلة الشوط الأول لن يتمكن من التسجيل في شباكنا في الشوط الثاني، أقول هذا الحديث وأنا واثق منه تماماً.
لاعبو المريخ لا يتأثرون بالمطر والأتربة وحرارة الطقس فكيف يتخوفون من البرد
* هناك مخاوف من الأجواء الباردة في تونس والتي ربما أثّرت سلباً على اللاعبين؟
هذا الحديث لا ينطلي على أصحاب الخبرات الكبيرة الذين لعبوا في مختلف الظروف المناخية وأدوا مباريات كبيرة في ظل هطول أمطار غزيرة وفي مرات تحت تأثير الرياح وارتفاع درجات الحرارة وباختصار أكثر نحن على استعداد للعب في مختلف الظروف المناخية وبرودة الطقس لا تمثل أي مشكلة بالنسبة لنا.
* ما هو رأيك في الحضور المبكر لتونس؟
قرار حكيم جداً ووقف خلفه مدرب بدرجة خبير وهو غارزيتو حتى يتيح فرصة التأقلم على الأجواء في تونس وحتى يتمكن من تحضير فريقه بتركيزٍ عالٍ وبعيداً عن الضغوط النفسية والجماهيرية وأعجبني مجلس المريخ وهو يستجيب لكل مطالبه وبالتالي أصبحت الكرة في ملعب اللاعبين والجهاز الفني حتى ننجز المهمة على أكمل وجه بعد أن قام المجلس بالواجب وأكثر.
استقالات أعضاء المجلس كان يمكن أن تؤثر سلباً على الإعداد
* برأيك هل ستؤثر استقالات أعضاء مجلس إدارة نادي المريخ سلباً على فريق الكرة قبل مباراة الترجي؟
نعم، ستؤثر كثيراً لأن الاستقرار الفني لا يتحقق الا بالاستقرار الإداري والتوقيت كان عصيباً للغاية بالنسبة لجماهير المريخ ولكن نحمد لمجلس الإدارة أنه تراجع عن تلك الخطوة ووقف خلف الفريق بقوة وهاهي كل قيادات المجلس في طريقها إلى تونس الأمر الذي رفع كثيراً من معنويات اللاعبين وتأكدنا تماماً من أن المجلس يقف بقوة خلف الفريق ويدعمه مادياً ومعنوياً ولن نخذل قيادات المجلس الذين حرصوا على السفر إلى تونس من أجل الوقوف خلفنا وسنهديهم بطاقة الترشح لمجموعات الأبطال.

 

ياسين الشيخ _ الخرطوم

 

النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *