زواج سوداناس

“عبد الرحمن الصادق”: الحوار هو الخيار الوحيد للاتفاق على مستقبل البلاد



شارك الموضوع :

أكد مساعد رئيس الجمهورية العميد “عبد الرحمن الصادق المهدي” أن الحوار يظل الخيار الوحيد والأسلم للبلاد للاتفاق على مستقبل السودان ، داعياً الجميع إلى العمل من أجل السلام والوفاق الوطني المنشود. وقال المهدي بحسب المركز السوداني للخدمات الصحفية عقب تفقده جرحى العمليات العسكرية بمستشفى الأمل إن الانتصار الذي حققه أبناء السودان الأوفياء يقود بقوة للتوجه إلى السلام والحوار وقبول الاستحقاق الشرعي بالبلاد، مضيفاً أن السلام المنشود لن يتحقق إلا بعزم الجميع على تحقيقه والعمل من أجله.وترحم “المهدي” على الشهداء الذين ضحوا بأنفسهم من أجل رفعة الوطن متمنياً للجرحى عاجل الشفاء شاكراً في الوقت ذاته إدارة المستشفى على الرعاية التامة للجرحى. ورافق مساعد رئيس الجمهورية لزيارة الجرحى كل من وزير الداخلية الفريق أول ركن “عصمت عبد الرحمن”، وزير الثقافة الأستاذ “الطيب حسن بدوي”، وزير الاتصالات دكتورة “تهاني عبدالله”، وزيرة الدولة بالكهرباء والسدود “تابيتا بطرس”، نائب مدير جهاز الأمن والمخابرات الوطني ورئيس الاتحاد العام للطلاب السودانيين

المجهر السياسي.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *