زواج سوداناس

بالفيديو.. خلال افتتاحه لمعبر قسطل- اشكيت رئيس الوزراء المصري: علمونا في المدارس (السودان لمصر ومصر للسودان)



شارك الموضوع :

افتتح النائب الأول لرئيس الجمهورية الفريق أول ركن بكري حسن صالح ورئيس الوزراء المصري المهندس إبراهيم محلب عصر اليوم المعبر الحدودي بين البلدين (قسطل – اشكيت) بحضور عدد من الوزراء من السودان ومصر وسفيري البلدين .
وخلال كلمته التي ألقاها تحدث رئيس الوزراء المصري عن العلاقات السودانية المصرية وبارك للشعب السوداني فوز الرئيس البشير لدورة جديدة.
وذكر المهندس محلب أن هناك كلمات ظل يتذكرها منذ نعومة أظافره, وحفظناها في المدارس (عاشت مصر حرة والسودان لمصر ومصر للسودان).

لمشاهدة الفيديو علي قناة فيديو النيلين أضغط هنا
ياسين الشيخ _ الخرطوم

النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


17 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        شافوه وعرفوه وهابوه

        فى الحقيقة خبر محزن ولايسر النفس تسمعه فانه لا يسرنا لا يشرفنا
        من الافضل ان تكون هنالك سياج واسوار متينة على الحدود بين السودان ومصر
        فهموا اشر واخبث اهل الاض ونحن نعلم انهم اشد بغضا وحقدا على السودان والسودانيين ولا نتشرف بقربهم ولا بعلاقاتهم مع السودان وان اقتضت الضرورة والمصالح فى ذلك لانهم لا يريدون مصلحة للسودان بل استغلال السودان لمصالحهم ولن يكون بجانب السودان ولفى الضرورات ولن يمدوا لها يد العون انما سيكونون بالعكس وبالا ونكدا على السودان لان شيمتهم الغدر والخبث والخيانة وان تظاهروا للعيان بعكس ذلك
        ولا خير فى مصر ولا فى حكومته وشعبه الذين يعطون لغيرهم من اطراف السنتهم حلاوة ويروغون منه كما يروغ الثعلب
        المصريون شعب يلقاك يحلف انه بك واثق واذا توارى عنك فهو العقرب
        ولا خير فى ودهم وصداقتهم وصلاتهم ابدا ابدا

        الرد
        1. 1.1
          الرشيد

          كلام صحيح أصبت الحقيقة في مقتل . شعب وحكومة لا ير يدون خير للسودان

          الرد
        2. 1.2
          خالد

          حكوماتنا كلها اخطاء تجاه المصريين من زمن عبود حتي عهد البشير تجد الغباء السوداني متمثل في القادة السودانيين والقرارات التاريخية الخاطئة تجاه مصر من السد العالي وحتي انفصال الجنوب وإيواء المصريين للحركات المسلحة فالشمال سبب الأذي يكفينا الله شرهم أشر خلق الله أعوذ بالله

          الرد
      2. 2
        شافوه وعرفوه وهابوه

        ولماذا لم تكن عاش السودان حرا عزيزا ومصر للسودان وسودان لمصر?

        الرد
      3. 3
        البجاوي

        انتظرو شويه وحاتشوفو العربات ذات اللوحات المصريه تملا شوارع الخرطوم ومليانه من كل انواع الفساد من اللحوم البيضاء الي الحشيش …..وزغرتي يا انشراح

        الرد
      4. 4
        طارق عبداللطيف سعيد

        *** نصب واحتيال الله … دهنسة … حريات أربعة وسراح ومراح … وكل مره جايين بوفد لكي يلهفوا مزيدا من الأراضي الزراعية والتسهيلات الصناعية … وبإذن واحد أحد ينجلي الليل … والنزع قريبا إنشاء الله … ومجموعة الإنقاذ مصيرهم المحكمة والنزع والقصاص

        الرد
      5. 5
        طارق عبداللطيف سعيد

        *** نصب واحتيال ، الله يأخذكم … دهنسة … حريات أربعة وسراح ومراح … وكل مره جايين بوفد لكي يلهفوا مزيدا من الأراضي الزراعية والتسهيلات الصناعية … وبإذن واحد أحد ينجلي الليل … والنزع قريبا إنشاء الله … ومجموعة الإنقاذ مصيرهم المحكمة والنزع والقصاص

        الرد
      6. 6
        قلب الاسد

        اى تكامل يحقق المصلحة العامة للبلد وللشعبين مرحب بة…نحن السودانين دائما نرى الامور بمنظور مختلف….كم عدد السودانين اللذين يعيشون فى مصر بمقارنة بعدد المصرين فى السودان…وكم عدد السودانين فى دول المهجر…علينا ان تتظر للامور بالشكل الايجابى…نحن نحتاج لمواطين لمصر فى كثير من الاشياء..وكذلك المصرين…علينا ان نحقق التكامل ونتعايش كجيران بالاحترام المتبادل

        الرد
      7. 7
        قلب الاسد

        اى تكامل يحقق المصلحة العامة للبلد وللشعبين مرحب بة…نحن السودانين دائما نرى الامور بمنظور مختلف….كم عدد السودانين اللذين يعيشون فى مصر بمقارنة بعدد المصرين فى السودان…وكم عدد السودانين فى دول المهجر…علينا ان تتظر للامور بالشكل الايجابى…نحن نحتاج كمواطينين لمصر فى كثير من الاشياء..وكذلك المصرين…علينا ان نحقق التكامل ونتعايش كجيران بالاحترام المتبادل

        الرد
      8. 8
        جندي الدولة الاسلامية

        قريباً جداً ستتوحد مصر و السودان، ليس مصر و السودان فقط بل كل بلاد المسلمين فبلاد المسلمين واحدة و لكن الطواغيت الذين بحكمونها هم من قسموها للاسف و لكن في العام 2003 احيت بلاد الرافدين مشروعاً بشر بعودة الخلافة فتم تكوين جماعة التوحيد و الجهاد التي كان هدفها طرد المحتل الصليبي و اقامة دولة اسلامية
        و في العام 2006 قامت دولة العراق الاسلامية.
        في العام 2013 قامت الدولة الاسلامية في العراق و الشام
        و في العام 2014 عاد الامل لامة الاسلام من جديد و لاح في الافق النصر و اهلت تباشير الخير فقد اعلن المجاهدين متوكلين على الله قيام الخلافة الاسلامية و تنصيب الخليفة ابو بكر البغدادي اميراً للمؤمنين ،وتمددت دولة الاسلام في مناطق كثيرة و صارت اراضيهم في العراق و الشام و سيناء و ليبيا و نيجريا و خراسان، و كل ذلك بفضل الله و رحمته.

        الرد
      9. 9
        سودانى مغبووووون

        عاشت مصر حرة والسودان لمصر ومصر للسودان

        شوف ود بمبه ده ظابط الشعار البيسمعو فى احلامو ده كيف ( مصر حره ) ( السودان لمصر )

        الانجليز كضبو ليهم الكضبه والوهم صدقوها …

        انا ذاتى عندى شعار كنته دائما بسمعو وانا صغير …. عاش السودان حرا مستقلا .. وطز فى مصر

        الرد
      10. 10
        شافوه وعرفوه وهابوه

        لا لا لا لعبارة رئيس الوزراء المصرى
        لالا لعبارته الحقيرة حيث قال عاشت مصر حرة والسودان لمصر ومصر للسودان
        ونحن نقول عاش السودان حرا دولة ذات سيادة ومصر مع السودان والسودان مع مصر
        الا تفهمون ما المقصود من عبارة رئيس الوزراء المصرى بعبارته السخيفة المقصود ان لا سيادة للسودان بل تعيش مصر حرة والسودان لمصر بلا سيادة سودانية وبالتالى تكون مصر للسودان بحكم ان السودان جزء لا يتجزا من مصر كما كان ولا يزال ينادى به توفيق عكاشة وشوية السفهاء فى مصر
        اصح يا وزير واعتذر للسودانيين على خطئك فلسنا شوية بهائم كما تظن انت والسيسى اليهودى بتاعكم

        الرد
      11. 11
        ازهد في الدنيا يحبك الله

        احسنو النية

        ألا أُخبِرُكم بأفضلَ من درجةِ الصيامِ والصلاةِ والصدقةِ ؟ قالوا : بلى . قال : صلاحُ ذاتِ البَيْنِ ، فإنَّ فسادَ ذاتِ البَيْنِ هي الحالقةُ

        الرد
      12. 12
        الترغيب والترهيب

        ألا أُخبرُكم بخيرٍ من كثيرٍ من الصلاةِ والصيامِ والصدقةِ ، إصلاحُ ذاتِ البَيْنِ ، وإياكم والبُغضةُ فإنها الحالقةُ

        الرد
      13. 13
        ود العقاب

        على الرغم من العلاقات المتوترة غالبا و التى في افضل حالاتها تكون هادئة مشوبة بالتوتر الحذر بين البلدين الجارين فان من مصلحة البلدين مصرو السودان ان تكون بينهما علاقات جوار حسن تقوم على الصمالح المتبادلة و الاحترام.
        على مر التاريخ الحديث قدم السودان الكثير لمصر في مقابل قليل من مصر مما جعل الشارع السوداني دائما في حالة شك و ريبة من اي تحرك مصري ناحية السودان. هناك ايضا الالاعيب الساسية و السجالات فيما يتعلق بموضوع حلايب و شلاتين و التي يستغلها الجانب المصري ليس ضد السودان و لكن لتأجيج مشاعر وطنية لدى الشعب المصري لتجعله يلتف حول قيادته ضد اي عدو حتى لو كان السودان او اثيوبيا في حالة سد النهضة.
        على العموم من الافضل دائما ان تكون لك مصالح مشتركة مع جيرانك و ان لا تفرط في حقوقك و السودان لديه حدود مع عدة دول و يمكن ان يفيد و يستفيد.

        الرد
      14. 14
        ودامدرمان

        تعقيب على قلب الأسد: كل المصريين ينظرون إلى السودان بأنه الأخ الأصغر ويتعاملون على هذا الأساس فعلى الأخ الأصغر طاعة أخيه الكبير وأنه أفهم منه، استفادت مصر دمرت حلفا وأقامت السد العالي وصدرت الكهرباء والسودان في حوجة للكهرباء! والآن عملت الطريق البري ومنحت الأراضي بجانبي الطريق لزراعتها والاستفادة لصالحها لمدة الـ 15 سنة القادمة! طبقت الحريات الأربعة في السودان ولم تطبق في مصر وهم يدرسون الموضوع إلى الآن. السودانيين في مصر ليست لديهم فرصة العمل إلا في أعمال هامشية تحت اسم مصري والمصري يعمل في السودان لحسابه الخاص. وغير ذلك من المعاملة السيئة في مجمع التحرير عندما تريد عمل أي إجراء للذين لديهم إقامة في مصرذ وهذا لمن يمتلك شقة أو وديعة بمبلغ 50 ألف في البنك.
        وتعقيب على جندي الدولة الإسلامية: عليه أن يصحى ويعلم من هم جماعة أبوبكر البغدادي فهذه ركة يهودية لخلق فتنة في الدول الإسلامية من ورائها إسرايل وأمريكا ولا أزيد والجميع يعلم ما يدور حول هذه الحركة.

        الرد
      15. 15
        أبوعبدالله

        هم نواياهم سودة تجاه السودان وأهله ما شفنا غير الإحتلال وحلايب سودانية رغم توزيع البشير للأراضي شمالاً وغرباً وشرقاً
        وشوف فرحتم بفوز البشير أكبر من فرح السودانيين يلا أعطيهم الأبقار واللحوم والسيارات والأراضي ببلاش وشوف كيف يعاملون السودانيين من إعتقالات ومصادرة ممتلكاتهم من داخل الأراضي السودانية

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *