زواج سوداناس

عقوبات أممية تواجه قادة جنوب السودان



شارك الموضوع :

هدّد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، زعماء جنوب السودان، بمواجهة عقوبات إن لم يبدوا استعدادهم للتوصل إلى حل وسط في محادثات السلام، وأكد أن زعماء جنوب السودان خذلوا شعبهم بإعطائهم الأولوية لطموحاتهم الشخصية.

وأفاد تقرير صادر عن الأمم المتحدة، أن الأطراف المتحاربة جنوب السودان، تجند أطفالاً للقتال وتعرقل عمل قوات حفظ السلام الأممية التي تضم حوالي” 118″ ألف شخص.

وكان مجلس الأمن قد هدّد بوضع أي شخص يقوّض الأمن أو يتدخل في عملية السلام في جنوب السودان، على قائمة سوداء.

وأشار الأمين العام للأمم المتحدة، إلى أن محادثات السلام التي استمرت 16 شهراً بزعامة الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق أفريقيا، قد انهارت الشهر الماضي، “بسبب التعنت المستمر للزعماء السياسيين في جنوب السودان، وتقاعسهم عن النظر إلى ما هو أبعد من طموحاتهم الشخصية “.

وشدّد مون قائلاً:”في حال فشل الأطراف في إظهار الاستعداد للتوصل إلى حل وسط، ومواصلتها إعطاء أولوية للمواجهة العسكرية، فسيتعين أن يواجه المسؤولون عنها العواقب”.

وطلب بان كي مون من الرئيس سلفاكير ونائبه السابق رياك مشار، وقف كل العمليات العسكرية على الفور، وإطلاق سراح الأطفال الذين تم تجنيدهم والدخول في حوار بشأن كل القضايا المعلقة من أجل إقامة حكومة وحدة وطنية انتقالية.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *