زواج سوداناس

بالصور: نهاية ملاكمة القرن قبل ساعة بقرار تحكيمي.. تعرف على ما قبل النزال.. أرقام مخيفة


نزال القرن

شارك الموضوع :

ليس مجرد نزال بل أنه واحد من أهم الأحداث الرياضية في أخر 10 سنوات إذ يجمع بين أساطير عالم الملاكمة في الزمن الحالي إلى جانبه كونه أغلى وأشرس نزال في التاريخ.

النزال المرتقب

منذ أكثر من 6 سنوات والمفاوضات مستمرة بين مايويدز وباكياو لخوض النزال، إلا أن جميع المحاولات فشلت.

عام 2009 كان ثنائي الملاكمة مايويدز وباكياو متعاقدان مع ناقل تليفزيوني واحد، وقتها كان باكياو أكثر نجومية من مايوديز، ورغم ذلك لم يتوصلا إلى إتفاق.

خصوصا بعدما اتهم مايوديز أكثر من مرة باكياو بتهمة تعاطي المخدرات، مما أدى إلى مثول الأمريكي إلى المحكمة.

لكن الأمور اختلفت عندما أصبح مايويدز راعيا لنفسه بعدما فك الإرتباط مع متعهد المباريات بوب آروم، قبل أن يترك شبكة النقل التليفزيوني التي كان متعاقد معها (نفس شركة باكياو) وينتقل إلى شركة أخرى منافسة لها، بعد توقيع عرضا بقيمة 200 مليون دولار.

وحين كان باكياو يحضر مباراة في كرة السلة لفريق ميامي هيث، تقابل صدفة مع مايويدز وتكلم معه وجها لوجه لأول مرة.

وقتها طلب مايويدز من باكياو إعطائه رقم هاتفه قبل أن يتصل به مساء ذات اليوم وقتها علم الفلبيني أن الأمريكي مصمم على إقامة المباراة بأي ثمن.

ليتم الإعلان رسميا في تاريخ 20 من فبراير عن النزال المنتظر بين باكياو ومايويدز.

أرقام لا تُصدق

بعد موافقة باكياو على كافة شروط مايويدز تم الإعلان الرسمي عن المباراة لتبدأ الأرقام الاقتصادية في الظهور.

العائدات التليفزيونية من المتوقع أن تتخطى حاجز الـ300 مليون دولار إلى جانب إيرادات بيع تذاكر النزال التي وصلت إلى 74 مليون دولار.

وسيحصل مايويدز على أكثر من 150 مليون دولار بينما من المنتظر أن يحصل باكياو على أكثر من 100 مليون دولار على الأقل من النزال.

وذلك بعدما اشترط مايويدز أن تقسم الإيرادات بنسبة 60% له و40% لباكياو.

إلى جانب مكافأة خاصة للفائز بالمباراة وحزام بطولة يزينه أكثر من 3 آلاف قطعة زمرد.

ولكن يبقى لقب الفائز في نزال القرن أهم للثنائي من العائدات المالية الضخمه.

سياسة الأمريكي

هل تتخيل أن ملاكم لعب أكثر من 45 نزال ولم يتعرض للخسارة أبدا. نعم أنه مايويدز.

الأمريكي مايويدز صاحب الـ38 عاما خاض 47 نزال ملاكمة، ونجح في الفوز بـ47 نزال بالكامل.

محققا الانتصار عن طريق الضربة القاضية في 26 مرة من أصل 47.

ويعود سبب قلة انتصارات الضربة القاضية للأمريكي، هي السياسة التي يتبعها في اللعب التي تعتمد على الدفاع.

إذ يعتمد على قدرته الرهيبه في الدفاع مع توجيه لكمات باليد المعاكسة للخصم من أجل جمع النقاط وإرهاق الخصم أكثر وأكثر.

نهاية نزال القرن

حافظ الملاكم الأميركي فلويد مايويذر على سجله الخالي من الهزيمة في مشواره الاحترافي بعد تغلبه على الفلبيني ماني باكياو بإجماع الحكام في مباراة وصفت بـ”نزال القرن” على لقب الوزن المتوسط وأجريت في لاس فيغاس.

وتماسك مايويذر (38 عاما) أمام بداية عنيفة من باكياو، ثم اعتمد على طريقته الدفاعية واللكمات الخاطفة ليسيطر على مجريات الأمور في اللقاء الذي استمر 12 جولة ليحقق الانتصار 48 على التوالي دون هزيمة.

وحصل مايويذر على إجماع القضاة الثلاثة 118-110 و116-112 و116-112، وحقق فوزه الثامن والأربعين في 48 مباراة، فيما مني باكياو بهزيمته السادسة مقابل تعادلين في 57 مباراة.

وستبقى هذه المباراة في ذاكرة التاريخ نظرا للقيمة المالية المرتفعة التي سيحصل عليها مايويذر وتصل إلى 120 مليون دولار، ولم يسبق في تاريخ رياضة الفن النبيل أن حصل نزال بهذا الاهتمام والانتظار والقيمة المالية.

في المقابل، لن تصنف المباراة ضمن اللقاءات ذات المستوى الرفيع لأن مايويذر وفي دائما لتقاليده غير المثيرة، وهو تغلب بهذا الأسلوب على منافسه الذي كان أكثر هجوما منه لكن أقل دقة في تسديد اللكمات.

ولمس الأميركي جسم خصمه 148 مرة مقابل 81 لمسة، لكن هذا لم يمنع باكياو ذو الشعبية الهائلة في بلاده من التأكيد أنه “كان يستحق الفوز”.

وأكد مايويذر بعد فوزه أنه سيعتزل بعد المباراة التي سيخوضها في سبتمبر، وقال “سأخوض تلك المباراة وسأتوقف”.


سكاي نيوز عربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        سوداني امريكي

        شكراً لكم على التقرير والنتيجه التي علمتها منكم قبل اي موقع آخر رغم تواجدي بامريكا وحرصي الشديد على معرفة نتيجة اللقاء .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *