زواج سوداناس

معبر أشكيت-قسطل…فرصة لانسياب حركة التجارة من الاسكندرية الى رأس الرجاء الصالح



شارك الموضوع :

معبر أشكيت -قسطل البري الذي تم إفتتاحه رسميا الخميس الماضي على يد النائب الأول لرئيس الجمهورية الفريق أول بكري حسن صالح، ورئيس مجلس الوزراء المصري إبراهيم محلب ، يعد فرصة طيبة لتبادل منافع إقتصادية وتجارية ويرفع من درجة التواصل الإجتماعي بين شعبين شقيقين يربطهما نهر النيل وأواصر أخوة وتاريخ مشترك .
معبر أشكيت – قسطل قبل إفتتاحه رسميا خضع لفترة عمل تجريبية وصلت الى ثمانية أشهردون تدوين بلاغات أمنية حيث أعرب المراقبون عن أملهم في أن يسهم المعبر في ربط أفريقيا من الأسكندرية الى رأس الرجاء الصالح .
وأكد النائب الأول لرئيس الجمهورية الفريق أول ركن بكري حسن صالح أن يحقق المعبر اللاآت الثلاثة لإستراتيجية التعامل بين السودان ومصر، ( لا للتخاصم ، لا للتشاحن ، لا لتنازع المصالح ) ، ويزيل الحواحز السياسية والاجتماعية والاقتصادية التي اعترضت مسيرة الوحدة في الفترة الماضية، ويشكل فرصة لتعايش الشعوب وتعميق الوحدة وعودة مشروعات التكامل التى بدأت منذ منتصف سبعينات القرن الماضى حيث أكد الفريق أول ركن بكرى حسن صالح الى ضرورة ازالة الحدود الوهمية بين البلدين، والرفض القاطع للجغرافيا التي تحجب ارادة الشعوب في المصالح المشتركة.
ويتوقع ان يحقق الميناء الرخاء والطمأنينة والرفاهية بجانب دوره في زيادة الصادرات عبر زيادة الانتاج وتحفيز المنتجين وتشجيع صغار التجار والمستثمرين والتنمية الزراعية
التبادل التجاري الذي يبلغ 500 مليون دولار لم يرض طموحات رئيس الوزراء المصري إبراهيم محلب
أن المعبر يمثل تحديا كبيرا أمام انسياب التجارة بين البلدين واصفاً حجم التبادل التجارى بالضعيف ودون الطموحات ؛ منوها الى انه يمثل رؤية سياسية بين البلدين وتنفيذ مشروعات إستراتيجية وتطوير الصناعات المختلفة .
وقدرت الجهات المختصة في السودان عدد القادمين يوميا من مصرن عبر المعبر بين 400 إلى 500 شخص أغلبهم من السودانيين والمصريين بجانب جنسيات عربية وأجانب يأتون من اليونان وأمريكا بغرض السياحة، فيما بلغ المغادرون من السودان ما بين 350 إلى 500 شخص.
ووفقا للجانب السوداني أيضا تعبر نحو 40 – 50 شاحنة يوميا قادمة من مصر الى السودان وهي تحمل مواد كيماوية وأسمدة ومواد البناء والفواكه والأجهزة الكهربائية والأثاثات المنزلية، بينما تغادر السودان الى مصر حوالي 20 ـ 25 شاحنة يوميا، محمله بالسمسم والكركدي واللحوم الحية والمبردة.
وطبقا لإحصاءات الجانب المصري بلغ عدد الشاحنات المغادرة مصر إلى السودان 2500 شاحنة عبر ميناء قسطل، وعدد الشاحنات القادمة من السودان عبر معبر أشكيت 1900 شاحنة .
يذكر أن الجانب السودانى شرع فى تنفيذ الخطوات العملية المتصلة بافتتاح معبر اشكيت قسطل من خلال وقوف وزير مجلس الوزراء احمد سعد عمر على سير العمل في فرع الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس بوادي حلفا، موجهًا بضرورة الاهتمام بالجودة وتطبيق المواصفات القياسية للحفاظ على صحة المستهلك وحماية الاقتصاد الوطني، كما قام بزيارة ميناء الشهيد الزبير محمد صالح، وهيئة الجمارك بوادي حلفا، وتابع سير العمل فيهما.
ولفت مسئولو المعبر الحدودي من الجانب السوداني، الانتباه الى أن عددا من المواطنين القادمين من مصر عبر “قسطل- أشكيت” البري، أكدوا على دور وأهمية المعبر في تيسير حركة المسافرين والتجارة بين البلدين، مشيرين إلى أن افتتاح المعبر قلل كثيرا من تكلفة السفرمشيدين بجهود السلطات في البلدين لتسهيل إجراءات السفر.

تقرير :أسامة الطيب

الخرطوم 3-52015م (سونا)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *