زواج سوداناس

عندما تهبط الطائرات في “المطار الخطأ”



شارك الموضوع :

قال خبراء أميركيون إن خمس طائرات أميركية هبطت في المطار الخطأ خلال السنوات القليلة الماضية بسبب أخطاء في المراقبة الجوية كان يمكن تفاديها.

وأضافوا أن من بين الطائرات الخمس طائرة ركاب بوينغ 737 تابعة لشركة ساوث وست إيرلاينز وطائرة شحن طراز بوينغ 747 تابعة لشركة أطلس أير.

وذكر المجلس القومي لسلامة النقل أنه لم ترد أنباء بوقوع إصابات في الحوادث، التي وقعت بين يوليو 2012 ونوفمبر 2014، وأوصى بتغيير إجراءات المراقبة الجوية في الولايات المتحدة لتفادي أي مشكلات في المستقبل، والتي قد تشمل هبوط الطائرة في مدرج أقصر من المتوقع وربما يحدث هذا ليلا.

وطالب المجلس إدارة الطيران الاتحادي بأن تلزم موظفي المراقبة الجوية بعدم التصريح للطائرة بالهبوط إلى أن تكون قد تجاوزت بالفعل كل المطارات التي يمكن أن يحدث بشأنها اللبس.

وقالت الإدارة إنها تتعامل مع مشكلة الهبوط في المطار الخطأ “بجدية شديدة” وإنها سترد على توصيات المجلس القومي لسلامة النقل في غضون 90 يوما.

ووقعت حوادث الهبوط الخاطئ، التي أوردها المجلس في مناطق توجد بها مطارات مختلفة لا تتعدى المسافة بينها 16 كيلومترا.

وكانت طائرة ساوث وست إيرلاينز في الرحلة رقم 4013 قد أقلعت من مطار شيكاغو ميدواي الدولي يوم 12 يناير 2014 في طريقها إلى مطار برانسون في ولاية ميزوري، وكانت ستهبط في مدرج طوله 2176 مترا.

لكن الطائرة التي كانت تحمل 124 راكبا و7 من أفراد الطاقم هبطت في مدرج أقصر من ذلك بكثير بعد أن أخطأ موظفو المراقبة الجوية توجيهها.

سكاي نيوز.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *