زواج سوداناس

قيادات العدل والمساواة تطالب جبريل بالتنحي



شارك الموضوع :

واجه رئيس حركة العدل والمساواة المتمردة بدارفور جبريل إبراهيم عاصفة من الانتقادات خلال اجتماع ضم قيادات بارزة بالمكتب التنفيذي للحركة، وذلك بعد الهزيمة الساحقة التي تعرضت لها قواته في قوز دنقو على أيدي قوات الدعم السريع، فيما رفضت القيادات توجيهات جبريل بالتوجه للميدان من جديد ودعته للتنحي عن القيادة بعدما وصفته (بمصابها الجلل).

وساق جبريل خلال الاجتماع الذي تحصل على تفاصيله “المركز السوداني للخدمات الصحفية” عدداً من المبررات للهزيمة التي تعرضت لها قواته رغم التدريب والإعداد الجيد في جنوب السودان، محملاً الجيش الشعبي مسؤولية ما جرى بسبب إصرار قيادته على تغيير القوات لمسارها المقترح وتوجيههم بسلوك المسار غير المناسب، معترفاً بأن الأجهزة العسكرية والأمنية في الخرطوم نجحت في اختراق قواته ومعرفة تحركاتها وخط سيرها مما مكنها من عمل كمين محكم في أرض المعركة التي لم تمكن قواته من الانسحاب ناهيك عن الانتصار.

وقال جبريل إنه يشعر بالأسف جراء فقدان الحركة معظم مقاتليها واستسلام بعضهم إضافة إلى الأعداد الكبيرة من الجرحى والمشتتين في الفرقان والقرى.

ووجه أحمد حسين آدم انتقاداً شديد اللهجة لجبريل قائلاً إنه وحده من يتحمل مسؤولية الهزيمة وتعريض الحركة برمتها للهلاك، داعياً لتشكيل لجنة لدراسة أسباب الهزيمة قبل الدعوة للتحرك إلى الميدان.

وقدم القيادي بالحركة سليمان صندل اعتذراً لجبريل عن الحضور إلى جنوب السودان لإعادة بناء جيش الحركة والإشراف على مد الحركة بالمال والرجال وإعادة تجهيزها مرة أخرى، مبدياً زهده في العمل بسبب ما حدث.

كما شهد الاجتماع مشادات كلامية وإساءات لفظية بين الطاهر الفكي وكل من نجم الدين موسى ومعتصم صالح اللذين احتجا على عدم مشاورة جبريل للكثيرين في العملية، ورد عليهم الفكي بالقول: “أنتم لستم أهل مشورة”.

ومن المتوقع أن يصدر جبريل قرارات بإعفاء قيادات بارزة بالحركة مما يفتح الباب أمام مزيد من الانشقاقات والتصدع داخلها.

صحيفة الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ابو عبدالله

        هو شفتو حاجه لسع لو تطلعوا مسدساتكم وتقتلو بعض في الاجتماع .ولموا الباقي من الخارج وتعالو قوز دنقو او قوز الورك بلغة اهلنا في تلس عشان ما يفضل فيكم نفاخ النار قالو مهمشين و200 لاندوكروزر غنيمه في نصف ساعه ودقيقه وماشين وين نيالا هي نيالا ده في باريس ما في دار فور بلدكم واهاليكم منذ بدأتم من قتلتم غير اهل دار فور اعوذ بالله منكم ومن امثالكم يا قتله لزوال الدنيا اهون عند الله من قتل النفس المؤمنه وحتي الكفار ربنا ما امرنا بقتلهم الا اذا اعتدوا حسبي الله ونعم الوكيل

        الرد
      2. 2
        زاهر

        اللهم اجعل كيدهم في نحرهم.

        الرد
      3. 3
        قل خيرا او اصمت

        قال ابْنُ الْمُبَارَكِ ؛ قَالَ : سَمِعْتُ حَبِيبَ بْنَ حَجَرٍ يَقُولُ : كَانَ يُقَالُ : مَا أَحْسَنَ الْإِيمَانَ يُزَيِّنُهُ الْعِلْمُ ! وَمَا أَحْسَنَ الْعِلْمَ يُزَيِّنُهُ الْعَمَلُ ! وَمَا أَحْسَنَ الْعَمَلَ يُزَيِّنُهُ الرِّفْقُ ! وَمَا أُضِيفَ شَيْءٌ إِلَى شَيْءٍ أَزْيَنَ مِنْ عِلْمٍ إِلَى حِلْمٍ . ابن عبد البر : المجالسة وجواهر العلم 3/161.

        الرد
      4. 4
        wadaljzeera

        إنت ما بتوبوا والمرة الجاية دايرنكم أنتم معهم “مع القوات في المقدمة” جبريل وهذه الشلة التى معه يجب أن تكونوا في المقدمة .. عشان تشوفوا الما شفتوه قبل كده … لازم حضوركم مع القوات وفي المقدمة ما أنتم قادة ميدانيين وكده لازم تجو بدري … ودايرنكم تضوقوا مرها يا الضايقين حلوها …. ما تدفعوا بقواتكم المسكينة المغلوب على أمرها لحالها لازم تكونوا معهم وتشدوا من أزرهم عشان نعدكم نفاخ النار المرة الجاية … وهاك يا جبريل “الدعم السريع ده … ” المرة الجاية كتروا من التاتشرات والذي منه

        الرد
      5. 5
        ن/ ح م

        قبح الله هذا الوجــــه ! نسأل الله أن يجعل كيدهم على نحورهم , لقد اذاقوا أهل دار فور مر التشتت والنزوح وأحرقوا ديارهم ومزقوا قراهم , في حين لم ينتخبهـــم أحد ولم يقدمهــم أحـــد , فقط من أجل مصلحة أنفسهــم ومن أجــل أن يبقوا في أوروبا ويتقاضوا أموال اللجــوء والسحت وتكبر وتتضخم كروشهم “ويلبسوا هـــذه الكرافتــات الحمراء للدلالة على تأييدهم لحـــزب العمال البريطاني” ويظنوا أنفسهـــم كذبــاً أنهم يمثلون أحــداً في دارفـــور التي هي بريئة منهم ومن حقدهم ومن قلوبهم السوداء ومن نواياهم الخبيثة !! ,, شكــراً لجيشنا الباسل ولقوات الدعـــم السريع التي شتت شملهم وفرقتهم أيدي سبأ وجعلتهم ” أحاديث ومزقتهم كل ممزق” ونسأل الله القوي العزيز أن ينصر قواتنا التي تعبر عن مجموع الوطن وأن يظل وطننا قويا منيعاً , عصياً على هؤلاء المأجورين المدفوعين الذين لا يوجد أدنى مبرر لأفعالهم الشنيعة هذه , وسوف يسألون عن أفعالهم هذه وسيقفون أمام العدالة , إن لم يكن في هذه الدنيا , فبالتأكيد في الآخرة , إن كانوا يؤمنون بها , تبـــأً لهم !!!

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *