زواج سوداناس

انضم لداعش ومازال مسجلا كطبيب بأستراليا



شارك الموضوع :

بالرغم من انضمامه لتنظيم الدولة، وإعلانه عدم اعتزامه العودة مطلقا لبلاده مرة أخرى، مازال طارق كاملة مسجلا كطبيب ممارس في أستراليا.

فالطبيب الذي كان يعمل في كوينز لاند بجنوب أستراليا، قبل أن يلتحق بالتنظيم المتطرف ويغير اسمه إلى أبو يوسف الأسترالي، مازال مسجلا في قاعدة بيانات الوكالة الأسترالية لتنظيم عمل الممارسين الطبيين.

وفقا للبيانات المتاحة على موقع الوكالة فإنه تم تسجيل طارق كامله، في ديسمبر 2010 بينما ينتهي تسجيله في سبتمبر المقبل.

وتخضع البيانات حاليا لتحقيق من المجلس الطبي الأسترالي، بالتنسيق مع الشرطة الفيدرالية.

ورفضت السلطات الصحية إعطاء تفاصيل بشأن التحقيقات.

وفي خطاب إلى وكالة الصحة الأسترالية عبر موقع فيس بوك، نفى “أبو يوسف” انتهاكه للمعايير والقيم المهنية الطبية، وقال إن انضمامه للتنظيم جاء بعد تفكير مدروس.

وأضاف أنه لن يعود إلى أستراليا أبدا، مشيرا إلى أنه عاد بالفعل إلى “موطنه”، في إشارة إلى ما يعرف بتنظيم الدولة.

وكان الطبيب قد ظهر في مقطع فيديو يدعو فيه آخرين إلى الانضمام لداعش في سوريا.

سكاي نيوز.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *