زواج سوداناس

بالفيديو : روسيان يتسلقان ثاني أعلى ناطحة سحاب في العالم سرًا.. التلوث سبب صعودهما



شارك الموضوع :

مكن المصوران الروسيان، فيتالي راسكالوف وفاديم ماخوروف، من محبي هواية «روفيرز» Roofers، أي تسلق أسطح البنايات، من الصعود إلى برج «شنجهاي»، بأيديهم العارية وبلا أي حبل للأمان أو معدات للحماية، وهو عبارة عن ناطحة سحاب قيد البناء في مركز المدينة، وتعتبر أطول مبنى قيد الإنشاء في العالم حاليا، وسيبلغ ارتفاعها عند انتهاء أعمال البناء 632 مترا، أي ما يعادل 120 طابقا.

وعرض موقع i100 التابع لصحيفة «اندبندنت» البريطانية، مقطع الفيديو الذي يظهر الإنجاز الجديد لهذين الشابين اللذين يسميان أنفسهما «نينجاوات المدن»، حيث يتنكران في لبس خفيف يساعدهم في الصعود مثلهم مثل «النينجا ترتس».

Vitaliy Raskalov, 21 and Vadim Makhorov, 25, used a selfie stick to capture their climb on the unfinished Ping An International Financial Centre in Shenzhen, China.

وذكر الموقع أن المصورين الروسيين تسلقا مؤخرا ناطحة سحاب قيد البناء في شنجهاي، بهدف إبراز تلوث هذه المدينة الصينية الكبرى، موضحا أنهما لم يكن بحوزتهما سوى هاتف محمول، وعصا «سيلفي»، وكاميرا مثبتة على الجبين لتوثيق مغامرتهما المجنونة، وجاءت الصور مبهرة.

وأوضح الموقع أن برج «شنجهاي» ستم افتتاحه عام 2016، ويعد ثاني أعلى بناية في العالم بعد «برج خليفة» في دبي، البالغ ارتفاعه 828 مترا، وهذا علوّ كاف لكي يصبح هذان المتسلقان تحت سحابة التلوث الهائلة التي تخنق شنجهاي.

وقال «ماخوروف» لموقع «نيويورك ديلي نيوز» الأمريكي، إن ممثلي شركة «جوجل» اتصلوا به وبصديقه «راسكالوف» واشتروا حقوق الملكية على مقطع الفيديو الذي يصورهما وهما يعتليان سطح ناطحة سحاب في شنجهاي.

ونقل الموقع ما كتبه «راسكولوف» على مدونته، قائلا: «كان هدف رحلتنا الوصول إلى أعلى بناء في العالم وهو برج شنجهاي، الذي لا يزال قيد الإنشاء، ويبلغ ارتفاعه في الوقت الحاضر مع عامود الرافعة أكثر من 650 مترا، ما يجعل هذا البرج ثاني أعلى بناء في العالم بعد برج خليفة في الإمارات العربية المتحدة».

وأضاف «راسكولوف»: «وبمعرفة القوانين الصينية الصارمة قمنا بالتحضير الدقيق، واخترنا الموعد المناسب وهو عيد رأس السنة الصيني، حيث يكون الحرس أقل يقظة، والعمال في عطلة، والرافعات لا تعمل».

وتابع «راسكولوف»: «صعدنا إلى الرافعة في منتصف الليل، مشيا عبر 120 طابقا خلال حوالي ساعتين، وبقينا في المبنى حوالي 18 ساعة وغفونا منتظرين طقسا جويا ملائما، وما نتج عن ذلك يمكن أن نراه في الفيديو الجديد».

ووفقا للموقع، اشتهر المصوران العام الماضي بعد تسلقهما، بطريقة غير قانونية، هرما من أهرام الجيزة بمصر، وعادوا من هناك بصور مذهلة، لكن تم مهاجمتهما بشدة، لأن بعض الناس يرون في هذا التسلق قلة احترام منهما لأماكن تراثية وأثرية ثمينة، واعتذر «ماخاروف» في رسالة إلكترونية وجهها إلى القناة الأمريكية CNN.

اضغط هنا لمشاهدة الفيديو على قناة النيلين


المصري لايت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *